الحجر الصحي في مصر بسبب فيروس كورونا

الحجر الصحي أو المحجر الصحي بالانجليزية (Quarantine) هو مكان يتم فيه عزل الشخص المصاب بالعدوي بغرض منع انتقالها منه إلي أشخاص آخرين.

ومع تفاقم أزمة فيروس كورونا في مصر وباقى دول العالم تم تخصيص أماكن ليتم الحجر الصحي في مصر بها ومن أول هذه الأماكن كان مستشفى النجيلة، والتي تقع ضمن نطاق محافظة مرسى مطروح للمصريين العائدين من الصين.

وقد وقع الإختيار على مستشفى النجيلة بالذات لعدة أسباب منها أنها تعتبر من أفضل المناطق طبقا لمؤشر التقييم البيئي، وأقل تلوثا للهواء، كما يوجد مطار كبير بالقرب منها. وقامت وزارة الصحة باخلاء المستشفى من كافة المرضى وتم نقلهم إلى مستشفى مرسى مطروح.

كما خصصت الوزارة فندق قريب من مستشفى الحجر الصحي لإقامة المصريين العائدين من الصين، ومن يثبت منهم إصابته بفيروس كورونا سيتم نقله على الفور بسيارات إسعاف ذاتية التعقيم إلى المستشفى للحجر الصحي بها.

وبالإضافة إلى مستشفى النجيلة خصصت الوزارة مستشفى في كل محافظة ليتم بها الحجر الصحي في مصر، وقد بدات الحالات في الظهور تباعا في المحافظات خصوصا الدقهلية والمنيا ودمياط.

كشفت وزيرة الصحة المصرية الدكتورة هالة زايد، عن وضع 300 أسرة فى محافظة الدقهلية وتحديدا مركز بلقاس تحت الحجر الصحى في مصر بعد ظهور عدد من المصابين بفيروس كورونا داخل قريتهم والتى أظهرت النتائج إيجابيتها.

وكانت وزارة الصحة المصرية أعلنت، الاثنين، عن تسجيل 40 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ليرتفع عدد المصابين إلى 166 حالة، بالإضافة الي تسجيل حالتي وفاة جديدتين.

المصادر
الصورة
الوسوم

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق