هل المشي مفيد لمريض عرق النسا ؟

يعاني مريض عرق النسا من الأعراض المؤلمة لهذا المرض مما يمنعه من ممارسة نشاطاته اليومية ويلزمه بالجلوس لمعظم فترات النهار. ويبحث هذا المريض عن أي طريقة لتخفيف هذه الآلام والعودة لحياته الطبيعية. فما هي هذه الطرق؟ وهل المشي مفيد لمريض عرق النسا أم أنه يزيد الأعراض المؤلمة سوءاً؟

ما هو عرق النسا وما مدى شيوعه؟

يمثل عرق النسا الألم الذي يرافق مسير العصب الوركي والذي يعتبر أطول أعصاب الجسم وأكبرها حجماً. ويمتد الألم من مكان خروج العصب من الحبل الشوكي بين الفقرات القطنية من العمود الفقري نزولاً حتى أسفل الظهر والأرداف والجهة الجانبية من الرجل وصولاً حتى القدمين.

وتشير بعض الدراسات أن ما يقارب 90% من الناس قد عانوا لمرة واحدة على الأقل في حياتهم من الأعراض المؤلمة لمرض عرق النسا.

من هم الأكثر عرضة ً للإصابة بألم عرق النسا؟

في الواقع هناك مجموعة من الفئات التي تملك خطورة عالية للإصابة بآلام عرق النسا أكثر من غيرهم. وتتضمن هذه الفئات ما يلي:

  • الأشخاص في الفئة العمرية بين 45-65 سنة.
  • الذين يعانون من الوزن الزائد.
  • مرض الداء السكري.
  • حمل الأوزان الثقيلة.
  • التدخين لفترات طويلة.
  • الحمل وخاصة في الأشهر الأخيرة منه.
  • المهن التي تتطلب الجلوس أو الوقوف لمعظم لساعات طويلة متواصلة.

ما هي أسباب حدوث ألم عرق النسا؟

يحدث ألم عرق النسا عادةً بسبب تعرض العصب الوركي للأذية أو التخريش بفعل مجموعة من الحالات المرضية في البنى المجاورة لمسير العصب. وتعد إصابات الفقرات القطنية من العمود الفقري مثل الديسك أو تصلب الفقرات وتضيق قناة العصب من أشيع هذه الأسباب. فيما يمكن أن يحدث بسبب تشنج العضلات المحيطة بالعصب في منطقة الأرداف وأسفل الظهر.

ما هي أشيع أعراض مرض عرق النسا؟

تتنوع أعراض عرق النسا في شدتها بين الأعراض الخفيفة المحتملة والأعراض الشديدة التي تمنع المريض من ممارسة أبسط النشاطات اليومية. وقد تحدث بشكل مفاجئ بسبب أذية حادة للعصب أو تتطور بشكل متصاعد على مدى عدة أسابيع.

يتم وصف ألم عرق النسا عادةً على أنه ألم تشنجي على هيئة حرق أو وخز على مسار العصب مترافق أحياناً بإحساس الخدر والتنميل بالإضافة إلى الضعف والتعب في العضلات. ويمتد ألم عرق النسا بشكل تقليدي من أسفل الظهر والورك إلى الجهة الخلفية من رجل واحدة ويتميز عن باقي أسباب ألم أسفل الظهر بامتداده لتحت مستوى الركبة حتى القدم.

اقرأ أيضا:  عرق النسا ( التهاب العصب الوركي ) Sciatica

ما هي مراحل تطور ألم عرق النسا؟

يكون الألم عادةً في قمته في المراحل الأولى من المرض ثم يتناقص بشكل تدريجي مع تراجع الوذمة والانضغاط الذي يحيط بالعصب. ومع مرور ثمانية أسابيع تقريباً يزول هذا الألم كلياً ويعود المريض لحالته الطبيعية.

أما في بعض الحالات فإن الانضغاط في العصب الوركي يسبب اختلاطات شديدة طويلة الأمد قد تحتاج إلى عناية طبية عاجلة لتدبيرها. فقد يترافق بضعف وعجز عن تحريك الرجل المصابة وفي بعض الحالات فقدان السيطرة على وظائف كل من الأمعاء والمثانة. وهي إشارة إلى ضرر كبير في العصب ولا يمكن التهاون في علاجه.

هل المشي مفيد لمريض عرق النسا؟

أحد أشيع وأهم الأسئلة التي يسألها المريض لطبيبه عند تشخيص إصابته بمرض عرق النسا هو هل المشي مفيد لتخفيف الألم عند مريض عرق النسا؟ والإجابة على ذلك في غالبية الحالات هي نعم. بل ويعد خط العلاج الأول للحد من الألم والشفاء من المرض.

وفي دراسة أجريت في هذا المجال تبين أن ممارسة المشي بانتظام يقلل من خطورة الإصابة بألم عرق النسا بنسبة الثلث ولها نتائج أفضل على المدى البعيد من الحل الجراحي في الحد من الألم والالتهاب.

ما هي الخطوات والتعليمات لممارسة المشي لمريض عرق النسا؟

إذا كنت من مرضى عرق النسا فإن الوقت قد حان للنهوض والبدء ببرنامج للمشي المنتظم باتباع مجموعة من الخطوات والتعليمات.

استشارة الطبيب المختص

قبل البدء ببرنامج المشي لمريض عرق النسا يفضل استشارة الطبيب المختص للأخذ بنصائحه عما يجب فعله وما يجب تجنبه. فقد تعتمد كثافة ومدة هذا البرنامج على حالة المريض ومدى شدة الألم والأعراض المرافقة التي يعاني منها.

اختيار الحذاء الصحي لممارسة المشي

قد يكون الحذاء الغير مناسب صحياً أحد العوامل في أذية عضلات  أسفل الظهر والضغط على العصب الوركي. لذا من أساسيات برنامج المشي لمريض عرق النسا هو اختيار الحذاء الصحي المناسب للمريض والذي يقدم له الراحة الكاملة أثناء المشي ويساعد على الثبات والتوازن.

إجراء تمارين الإحماء لعضلات الظهر قبل البدء بالمشي

قبل البدء بممارسة رياضة المشي يجب إجراء بعض تمارين التمدد والإحماء لعضلات أسفل الظهر كي لا تتعرض للإصابة أثناء المشي. وهي خطوة أساسية للاستفادة الكاملة من فوائد المشي لمريض عرق النسا.

الزيادة التدريجية في سرعة المشي لمريض عرق النسا

إذا كنت من مرضى عرق النسا وبدأت حديثاً في المشي لعلاج آلام هذا المرض فإن زيادة سرعة المشي التدريجية أمر أساسي في البرنامج يجب عدم تجاوزه تجنباً للآثار العكسية لهذه التمارين. فيمكن البدء بسرعة قليلة ثم مع الوقت يمكنك زيادة السرعة شيئاً فشيئاً .

اقرأ أيضا:  الفوائد الصحية العامة للمشي

ما هي مدة المشي المناسبة لمريض عرق النسا؟

في حال كانت أعراض ألم عرق النسا شديدة أو أنك لازمت الفراش لفترة طويلة من الزمن فإن المشي لمدة خمسة دقائق يومياً يعد بدايةً أكثر من جيدة. ثم يمكن المشي لوقت أطول مع تجنب التعب والضغط الزائد على العمود الفقري وعضلات الظهر.

فإذا رغبت بزيادة فترات المشي اليومية يمكنك الإبطاء من سرعتك والمشي بشكل متزن للاستفادة لأبعد حد من هذه الرياضة في التخلص من آلام هذا المرض المزعجة. وتقوية عضلات الظهر لتشكل دعامة هامة للعمود الفقري ومخرج العصب الوركي وغيره.

ما هي طريقة المشي المثلى لمريض عرق النسا؟

للحصول على أفضل النتائج من ممارسة المشي لمريض عرق النسا فإن الالتزام بأدق التفاصيل له أثر كبير على النتائج. ففي البداية التزام المريض بالخطوات الصغيرة أو القصيرة يشكل دعامة هامة لعضلات الظهر والفقرات القطنية. ومع مرور الوقت واستعادة اللياقة البدنية الكاملة يمكن الزيادة التدريجية في سعة الخطوات.

وضعية الجسم الصحية للجلوس والمشي لمريض عرق النسا

وضعية الجسم السليمة أحد الدعامات الأساسية في الطريق لعلاج ألم عرق النسا والشفاء التام منه. فالالتزام بوضعية قائمة أثناء المشي أو الجلوس مع وضع دقن أفقي وأكتاف مشدودة يخفف الضغط على العضلات والفقرات وبالتالي تقليل انضغاط العصب.

اختر المكان المناسب للمشي

بسبب تأثر عضلات الظهر والفقرات الظهرية بوضعية القدمين والساقين أثناء المشي فإن اختيار المكان المناسب للمشي لمرض عرق النسا أمر أساسي جداً في علاجهم. لذا يجب اختيار الأرض المستوية الممهدة لممارسة رياضة المشي وتجنب السطوح غير المستوية لما تسببه من انضغاط في العصب.

ارتداء مشد أو الأدوات الأخرى الخاصة برياضة المشي

يمكن ارتداء مشدة مطاطي لدعم عضلات وعظام أسفل الظهر أثناء برنامج المشي لمرضى عرق النسا. وفي بعض الحالات يكون العكاز ذو فائدة هامة في تخفيف الحمل على العمود الفقري والعصب الوركي. وهذا يفيد في سرعة الشفاء والتخلص من جمي الأعراض المزعجة.

ودائماً إذا لاحظت أي تغير في شدة الألم أو الأعراض المرافقة له فإنه يجب عليك زيارة الطبيب وإجراء من يلزم من الفحوص والعلاجات.

المصادر
Is Walking Good For SciaticaHOW TO WALK WITH SCIATICA PAINHOW WALKING POSTURE AFFECTS YOUR SCIATIC NERVE