كيفية العناية بحديثي الولادة بطريقة صحيحة

يُعد الأطفال حديثو الولادة أكثر عرضة للأمراض نظرًا لضعف جهاز مناعتهم الذي يكون في مرحلة البناء. وبالتالي فإنهم معرضون لنزلات البرد الموسمية وعدوى الجراثيم والفيروسات المنتشرة في الهواء أو التي يمكن نقلها باللمس.

وعليه، لابد من الوالدين اتخاذ تدابير وقائية صارمة لحماية رضيعهم من قبلات الأهل وأفراد العائلة خاصة في الايام الاولى، ولو ان الامر قد يبدو محرجًا نوعًا ما. قد تكون معززات المناعة من فيتامينات ومعادن والتي يمكن الحصول عليها بتفعيل كود خصم اي هيرب مفيدة لتعزيز مناعة الطفل.

قد تزداد الأمور سوءًا إذا ولد الطفل في الشتاء الذي تكثر فيه نزلات البرد مما يؤدي إلى انتشار العدوى بين الناس بشكل كبير. لحسن الحظ تتوفر العديد من الطرق الفعالة لحماية رضيعك من الفيروسات والجراثيم والتي يمكنك تطبيقها بكل سهولة دون الحاجة الى صرف اموال كبيرة على الادوية والزيارات المتكررة للطبيب.

  1. الحفاظ على تدفئة الطفل:

أول خطوة يجب عليك القيام بها للحفاظ على طفلك من الأمراض، هي المحافظة على درجة حرارة دافئة داخل البيت خاصة إذا ولد في فصل الشتاء.

كما يتعين عليك توفير ألبسة قطنية مناسبة لرضيعك والتي يمكنك الحصول عليها عبر ادخال كود خصم ممزورلد. ستجدين في هذا المتجر العالمي البسة متنوعة للأطفال من جميع الأعمار ذات جودة عالية والعديد من منتجات الأمومة والطفولة التي يحتاجها كل منزل.

  1. الرضاعة الطبيعية:

حاولي بكل الطرق ان تغذي طفلك عبر الرضاعة الطبيعية لان حليب الام يحتوي على أجسام مضادة تساعد في تكوين الجهاز المناعي لطفلك وتطويره لمجابهة كل انواع الامراض والجراثيم المسببة لها.

هذا لا يعني أن طفلك سيكون محميًا 100 بالمائة إذا قمت بارضاعه طبيعًا، لكنه سيساهم في تقليل عدد مرات الإصابة بالأمراض وسيساعده على مقاومة الفيروسات والقضاء عليها في وقت أقصر.

اقرأ أيضا:  مرض السلياك الحساسية لمادة الجلوتين في القمح والشوفان والشعير

يوفر لك كوبون خصم مذركير تخفيضات رائعة على منتجات الرضاعة التي تحتاجينها في هذه الفترة الحساسة، من حمالات صدر وأغطية رضاعة وما الى ذلك. إذا تعذر عليك تزويد طفلك بالرضاعة الطبيعية فعليك استشارة الطبيب عن نوع التركيبة المناسبة لاحتياجات طفلك المناعية.

  1. التأكيد على غسل اليدين للزوار:

لا شك أن بيتك سيكون مليئًا بالزوار وأفراد العائلة الذين سياتون لزيارتك والاطمئنان على صحتك بعد الولادة. كما سيكون طفلك هدفًا للقبلات واللمس وهو أمر طبيعي.

لكن، وجب عليك تنبيه كل من يقترب من طفلك بلطف بأن يقوم بغسل يديه جيدًا بالماء والصابون لتجنب أي عدوى محتملة يمكن أن تصيب طفلك، ومن المؤكد ان الجميع سيتفهم الأمر. هذه الخطوة ضرورية جدًا لحماية رضيعك من الامراض خاصة في بداية قدومه للحياة، والتي يتعين عليك أن تكوني حريصة فيها على صحته لتجنب أي مضاعفات، حتى يتطور جهازه المناعي ويصبح قادرًا على مجابهة الأخطار الخارجية.

  1. تلقيح مقدمي رعاية الاطفال:

إذا كنت ستتركين طفلك مع مقدمة رعاية للأطفال فلابد أن تتأكدي من حصولها على كل اللقاحات اللازمة خاصة الأمراض المعدية مثل السعال الديكي. أثبتت الدراسات ان هذا المرض الخطير يمكن أن ينتقل من البالغين الى الاطفال بكل سهولة، وان يهدد حياتهم بشكل مخيف.

كما يجب على مقدم الرعاية الصحية أن يأخذ لقاح الانفلونزا الموسمية لتجنب نقل العدوى للأطفال والتي يمكن ان تكون نتائجها خطيرة عليهم. عند بلوغ طفلك 6 أشهر يمكنك أن تزوديه بلقاح مضاد للانفلونزا مما يزيد من تقوية جهازه المناعي ولكن قبل بلوغه هذا السن، يجب عليك وعلى مقدم الرعاية الصحية ان يكون ملقحًا ضد الانفلونزا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.