ما هي أخطر أنواع المخدرات وكيفية علاجها؟

أنواع المخدرات لا تعتقد  أنها تقتصر على الحشيش والأفيون فقط باعتبارهم أشهر الأنواع التقليدية المنتشرة بين الناس، بل تحتوي قائمة المخدرات على العديد من الأنواع الطبيعية  وأنواع أخرى يتم استخراجها من المخدرات المزروعة طبيعيا إلى جانب أنواع تم تصنيعها معمليا بشكل كامل وناتجة عن خلط مواد مخدرة أخرى، أعرف عن كافة الأنواع وطرق علاجها في مراكز علاج الإدمان من خلال السطور التالية.

ما هي أنواع المخدرات:

تنقسم المخدرات  إلى عدة أنواع تشمل مخدرات طبيعية وصناعية ومخلقة وتشمل:

المخدرات الطبيعية:

هي نوع من المخدرات الذي يتم زراعته طبيعيا وتناوله بدون أي اضافات لمواد كيميائية أخرى.

الأفيون:

  • يرجع تاريخ اكتشاف الأفيون إلى 7 آلاف عام قبل الميلاد.
  • يشتق من نبات الخشخاش وكان يستخدم قديما في تسكين الآلام وعلاج الأرق وحالات الاكتئاب.
  • عند تعاطى الأفيون بشكل مستمر و بجرعات منتظمة يسبب اعتماد نفسي وجسدي عليه وبالتالي الدخول في مرحلة الإدمان.
  • يحتاج علاج الأفيون إلى الدخول في أحد مصحات علاج الإدمان.
  • يسبب تعاطى الأفيون الشعور بالنشوة والسعادة، اللامبالاة، بطء ضربات القلب وحركة التنفس، إلى جانب كثرة النوم.

القنب (الحشيش، الماريجوانا):

  • تم اكتشافه القنب قديما في كلام من الهند والصين.
  • كان يستخدم القنب قديما في صناعة الورق والملابس.
  • اعتاد استخدام القنب في علاج العديد من الأمراض مثل الإمساك، الروماتيزم، والملاريا.
  • مخدر الحشيش والماريجوانا أشهر مشتقات نبات القنب حيث يستخرج الحشيش من الساق أما الماريجوانا من الزهرة بأعلى النبات.
  • عند تعاطي نبات القنب فإنه يسبب الوقوع في الإدمان وينتج عنه الخمول، كثرة النوم،  ضعف الذاكرة والتركيز. 

الكوكايين:

  • يشتق الكوكايين من نبات الكوكا والذي يتم زراعته في أمريكا الجنوبية.
  • حصر استخدامه على الطبقة العليا ومنع عن تناوله عامة الشعب والطبقات الدنيا.
  • يترك الكوكايين تأثير منشط على الجسم والجهاز العصبي  وكان يتم توزيعه على الجنود في الحروب.
  • يسبب الكوكايين الإصابة بالإدمان عن تناوله لفترات طويلة ويترك آثار جانبية خطيرة تشمل زيادة النشاط، العنف والهياج، الأرق، ارتفاع ضربات القلب وضغط الدم.

القات:

  • كان يستخدم القات قديما في الحبشة باليمن.
  • شاع استخدامه لعلاج بعض أمراض المعدة.
  • لا ينتشر مخدر القات بقوة بين الناس وعلى الرغم من ذلك فإن له تأثير إدماني قوي.

المخدرات المشتقة من المواد الطبيعية:

هي أحد أنواع المخدرات التي يتم استخراجها من المخدرات الطبيعية مع خلطها ببعض المواد الكيميائية وتشمل:

  1. الهيروين:

الهيروين هو أحد مشتقات نبات الأفيون والذي يتم تصنيعه معمليا عام 1874 وعند تعاطيها يؤدي إلى الدخول في الإدمان بسرعة، ويترك أعراض انسحاب قوية.

  1. المورفين:

يعتبر المورفين المادة الفعالة في مخدر الأفيون ويتم استخدامه طبيا في تسكين الآلام الناتجة عن الجروح وأمراض الأعصاب والعمليات الجراحية.

المخدرات المخلقة:

هي أنواع المخدرات المصنعة معمليا و الناتج عن خلط مجموعة مواد مخدرة أخرى وتشمل:

  1. الأمفيتامينات (الكبتاجون- الشبو – الكريستال ميث):
  • يسبب تعاطي الأمفيتامينات تاثير منشط على الجهاز العصبي لذا يتم استخدامه بين الجماعات القتالية.
  • تسبب الأمفيتامينات عند تعاطيها الوقوع في الإدمان ووجود آثار جانبية خطيرة.
  • من أعراض تعاطى الأمفيتامينات (زيادة النشاط، هالات سوداء، هياج وعنف، جفف الفم، التعرق، الشك، الاكتئاب).
  1. الترامادول – التامول:
  • يتم تصنيع الترامادول من مادة المورفين أحد مشتقات الأفيون.
  • يستخدم طبيا في تسكين الآلام وعلاج أعراض الأعصاب.
  • عند تناوله بدون دواعي طبية بجرعات كبيرة يسبب الوقوع في الإدمان.
  • من أعراضه السعادة، الاسترخاء، الاكتئاب، عدم الشعور بالألم، بطء التنفس ودقات القلب).
  1. الاستروكس:
  • يعتبر الاستروكس نوع من الحشيش المصنع وينتج عن خلط نبات البردقوش بالحشيش بمواد مهدئة للجهاز العصبي.
  • عند تعاطيها يسبب الوقوع في الإدمان بسرعة ويحدث ذلك عند الوصول للجرعة الخامسة.
  • يسبب الاستروكس أعراض جانبية خطيرة تشمل (الاسترخاء، الهياج، تشنجات، آلام في الجسم،  فقدان في الذاكرة).
  1. المهلوسات (lsd، الأتروبين، الكيتامين):
  • تعمل المهلوسات على دخول المتعاطي في حالة خداع بصري وسمعي .
  • تسبب المهلوسات عند تعطيها الوقوع في الإدمان وحدوث أمراض نفسية وعقلية جانبية.
  • من اعراض تعاطى المهلوسات(هلاوس سمعية وبصرية، فصام، ارتفاع ضغط الدم، قلق، وقيء وغثيان).
  1. المخدرات الرقمية:

المخدرات الرقمية هي أحدث أنواع المخدرات التي تم انتاجها حديثا وتعرف بكونها موجات صوتية تؤثر على مركز المخ وإنتاج كميات كبيرة من هرمون الأندروفين و وتسبب نوع من الاسترخاء و حدوث اعتماد نفسي على تلك الموجات.

كيفية علاج إدمان المخدرات؟

علاج إدمان المخدرات يتم من خلال أحد مصحات علاج الإدمان ويخضع لعدة مراحل علاجية تشمل:

  1. الفحص الطبي:

تعد أول مراحل العلاج ويخضع المريض فيها لفحص طبي شامل لمعرفة الأضرار النفسية والجسدية المترتبة على تعاطي المخدر اختيار برنامج علاجي مناسب لها.

  1. سحب السموم وعلاج الأعراض الانسحابية:

يتم منع المريض من تعاطى المخدر نهائيا واستخدام بروتوكول دوائي لمواجهة الأعراض الانسحابية فتمر دون ألم أو معاناة.

  1. العلاج النفسي:

تهدف برامج العلاج النفسي إلي علاج الأمراض النفسية المؤدي إلي الإدمان لضمان عدم تكرارها، إلي جانب إحداث تغيير سلوكي واستبدال السلوكيات القديمة بأخرى جديدة من خلال برامج التأهيل السلوكي.

  1. التأهيل الاجتماعي:

تهدف تلك المرحلة إلي تأهيل المريض اجتماعيا وعودته إلى حياته الطبيعية مرة أخرى من خلال تدريبه على العيش دون مخدر وتجاهل العوامل التي تشجع على الإدمان.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق