هل يعالج زيت الزيتون قرحة المعدة؟

فوائد زيت الزيتون الصحية المعروفة ستضاف إليها فائدة جديدة، بعدما توصلت دراسة إسبانية إلى أن زيت الزيتون البكر، يمكن أن يساعد في الوقاية من التهابات في المعدة وعلاجها والالتهابات هذه تعرف ببكتيريا (هـ. بيلوري)، وتكون عادة مسئولة عن ملايين حالات قرحة المعدة، والاثني عشر سنوياً

ونشر موقع «سي أن أن» الالكتروني أن دراسة مخبرية أولى، أظهرت أن المركبات المضادة للأكسدة الموجودة في زيت الزيتون ، يمكن أن تكون ذات تأثير فعال تجاه الكثير من النوبات المرضية التي يحدثها هذا النوع من البكتيريا، الذي يصيب الغشاء المبطن للمعدة. وإذا استطاعت الدراسات المستقبلية تأكيد دور زيت الزيتون في مثل هذه النوبات المرضية، فستصبح مشاركته في الحمية الغذائية، أساسية للعلاج أو الوقاية من قرحة المعدة المؤلمة.

وأشار باحثون إلى أن الدراسات السابقة أظهرت أن المنتجات الطبيعية الأخرى الغنية بمضادات الأكسدة، والمعروفة باسم «المركبات الفينولية» مثل النبيذ الأحمر، والشاي الأخضر، وعصير التوت البري، يمكن أن تثبط نمو بكتيريا «هـ. بيلوري».

وتتمتّع المركبات الفينولية بتأثير قوي مضاد للبكتيريا، وأثبتت التجارب المخبرية أن المركبات الموجودة في زيت الزيتون، لها تأثير فعال وقوي جداً في ثمانية أشكال من هذه البكتيريا.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى