5 فواكه لمحاربة الإنفلونزا

إذا كنت لا تتناول الخمس أنواع من الفواكه والخضروات الموصى بها يوميا، فربما سيشجعك أن تعلم بأن هناك بعض الفواكه يمكن أن تساعدك في محاربة الإنفلونزا التي تعتبر مرضا موسميا مرتبطا بفصل الشتاء، و في السطور الموالية نتعرف على 5 من هذه الفواكه، والتي يجب أن تضيفها إلى نظامك الغذائي.

womansick-copy

التفاح

يعتبر التفاح المصدر الأكثر شعبية من المواد المضادة للاكسدة في نظامنا الغذائي، حيث أن تفاحة واحدة لها تأثير مضاد للأكسدة يعادل 1،500 ملغ من فيتامين C، ومن تم فهو مكافح جيد لمرض الإنفلونزا، كما أن التفاح غني بالفلافونيدات الواقية، وليس هذا فقط بل أن التفاح يمنع أمراض القلب و يقيك من السرطان.

البابايا

تحتوي البابايا على نسبة عالية من فيتامين C، وبالتالي يمكن لهذه الفاكهة أن تساعدك في مكافحة نزلات البرد و الإنفلونزا، كما أنه غني بالبيتا كاروتين و فيتامين E التي تلعب دورا هاما في تقليل الالتهاب في جميع أنحاء الجسم، كما أنها تقلل من آثار الربو.

التوت البري

يمنحك التوت البري نسبة كبيرة من المواد المضادة للاكسدة مقارنة بالفواكه والخضار الأخرى، حيث أن حصة واحدة من التوت توفر خمسة أضعاف النسبة الموجودة في القرنبيط، كما أن التوت البري هو بروبيوتيك طبيعي، و بالتالي فهو يعمل على تعزيز مستويات البكتيريا الجيدة في الأمعاء وحمايتها من الأمراض المنقولة بالغذاء، بالإضافة إلى كونها فاكهة فعالة في مكافحة الإنفلونزا.

الجريب فروت

فاكهة غنية بفيتامين C و من تم فهي مفيدة في مقاومة الإنفلونزا، كما أنها تحتوي على مركبات طبيعية تسمى limonoids، والتي يمكنها خفض الكولسترول، و يعتبر الصنف الأحمر من هذه الفاكهة مصدرا قويا لمادة الليكوبين التي تلعب دورا هاما في مكافحة السرطان.

الموز

يعتبر الموز واحدا من المصادر الغذائية التي توفر نسبة عالية من فيتامين B6، كما أنه يساعد على تقليل التعب، والاكتئاب، والإجهاد، والأرق، و يحتوي الموز على نسبة عالية من المغنيسيوم، والتي تحافظ على عظام قوية، والبوتاسيوم الذي يساعد على منع أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم.

المصادر
1
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق