علامات الإنذار المبكر لفقدان الرؤية

يميل البصر إلى الضعف تدريجيا ولا يحدث هذا الأمر بشكل مفاجئ في غالب الأحيان، ويمكن للعلامات التحذيرية من فقدان البصر عند البالغين أن لا تظهر حتى تكبر المشكلة ويبدأ الشخص في الشعور بالتهيج ، وبالتالي يصبح الفحص متأخرا،حيث يصبح اكتشاف وجود مشكلة أخطر في العين واردا ، لذلك لابد من إجراء فحص العين في سن الأربعين فقد لا يعاني الشخص من أعراض مزعجة و لكن المشكلة يمكن أن تكون أكبر ،و هناك علامات إنذار مبكرة من فقدان الرؤية قد لا ننتبه لها .

350x

 1- اعتلال الشبكية السكري

ضبابية الرؤية مع وضوحها من حين إلى آخر قد يعني أنك تعاني من حالة مزمنة مثل مرض السكري من النوع الثاني غير المنضبط والذي يمكن أن يؤدي إلى تلف الأوعية الدموية الدقيقة في شبكية العين( اعتلال الشبكية السكري )، مما يسبب أضرارا في الرؤية

لذلك يجب مراقبة التغييرات في وضوح الرؤية التي تحدث على مدار اليوم، حيث أن بعض الناس يجدون صعوبة في الاستمرار في القيام بمهام معينة مثل القراءة أو الخياطة، كما يجب الإهتمام بأي علامات أخرى محتملة من مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم،إذ أن العين أو البصر يستدعي اهتماما خاص في حال الإصابة بالسكري.

2- الجلوكوما

فقدان الرؤية الجانبية هي علامة تحذير رئيسية من الجلوكوما أو الزرق، وهو مرض صامت يتعرض فيه العصب البصري للضغط ويبدأ الشخص في رؤية أشكالا غامضة لأن الصور لا يمكن أن تنتقل بشكل كامل إلى الدماغ.

كما أن صدم الأشياء أو الأشخاص مؤشر آخر على فقدان الرؤية الجانبية، ولكن الناس عادة لا يلاحظون فقدانهم للرؤية الجانبية لأن هذا الأمر يحدث ببطء ، كما أن تصميم العين يجعلها تعوض عن التغييرات حتى يصل المرض إلى مراحل متقدمة ، ولأنه بدون أعراض في الأساس، يتم اكتشاف معظم حالات الزرق خلال الفحوصات الروتينية.

3- الضمور البقعي المرتبط بالعمر – AMD

الضمور البقعي هو السبب الرئيسي لفقدان البصر الحاد لدى الأشخاص فوق سن 50، وفقا للجمعية الأمريكية لأخصائي النظارات، ويتطور الضمور البقعي عندما تكون اللطخة (الجزء من العين المسؤول عن الرؤية المركزية) غير قادرة على العمل بفعالية كالمعتاد.

يميل مرضى الضمور البقعي إلى هز رؤوسهم قليلا لمحاولة الرؤية ، وقد يواجهون مشكلة في قراءة لافتات الشوارع،و قد يضطرون إلى التخلي عن الأعمال التي تتطلب الرؤية القريبة مثل الخياطة ،كما أنهم يعانون من تغييرات في رؤية اللون .

4- جفن العين يبدو مضحكا funny eyelid

سرطان الجلد، يمكن أن يسبب تغييرات في مظهر العين نفسها، بما في ذلك الجفن، و تعتبرالأنسجة الرقيقة و الحساسة للجفن من الأماكن الأكثر شيوعا للخلايا القاعدية وسرطان الخلايا الحرشفية، وفي حين أن هذه الأنواع من السرطان نادرا ما تكون قاتلة، إلا أنها غالبا ما تسبب أضرارا خطيرة و منها العمى، وفقا لمؤسسة سرطان الجلد.

و لابد من الإنتباه للجفون التي تبدو متخاذلة أو غير متوازنة، أو بها تورم أو نتوء، ونزيف مستمر أو تهيج أو بقع داكنة ، حيث يجب استشارة الطبيب.

5-وجود لون بني في العين

إعتام عدسة العين، وتغيم العدسة التي يمكن أن تؤثر على الرؤية في عين واحدة أو كلتا العينين، وإعتام عدسة العين شائعة لدرجة أنه يصيب أكثر من نصف جميع الأميركيين بعد سن 80 .

يجب على اشخاص الحذر من: عدم وضوح الرؤية, حيث ان كتل البروتين تقلل منحدة الصورة التي تصل إلى شبكية العين، وهذا المرض يحدث ببطئ حيث لا يمكن للاشخاص ملاحظة أعراضه في المراحل المبكرة ، وبعد تزايد الضرر مع تقدم السن (غالباً في عمر الستين او احياناً في عمر الاربعين), تأخذ العدسات مسحة بنية او مصفر.

وهذا يؤثر جدرياً على النظر و درجة الوضوح حيث ان الاشخاص يعانون من بَهَتَان النظر و تغيمه، كما أن رؤية الألوان تصبح مشوشة، فعلى سبيل المثال, يبدو لون القماش الاسود للمصاب كأنه بنفسجي،و هناك اعراض اخرى مثل التهيج عند النظر الى وهج الشمس او أي ضوء آخر، ورؤية هالات حول الاضواء.

6- الوميض المتزايد حول العين

غالبا ما قد يعاني الشخص من انفصال الشبكية “Retinal detachment” بشكل مفاجئ, حيث يعتبر من حالات الطوارئ التي يتم علاجها بإجراء جراحة اعادة التركيز، ولكن الكثير من الاشخاص يعانون من الوميض المتزايد قبل حدوث التمزق الشبكي.

عندما يرى المريض “ومضات “فقد يكون انفصال الشبكية وشيكا، ولكن الكثير من الناس قد يعانون من زيادة هذه الومضات لفترة قبل حدوث تمزق في شبكية العين، وهذه الومضات هي صور من الجزيئات العائمة في السائل الزجاجي للعين.

يبقى أن ملاحظة أي تغير في العين أو الرؤية يستلزم زيارة الطبيب لتفادي مشاكل أكبر.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق