فوائد أسبرين 81 للحامل

ما هي فوائد أسبرين 81 للحامل؟ وما هي دواعي استعماله؟ وهل يوجد آثار جانبية له ؟ سيتضمن المقال إجابة هذه الأسئلة، والعديد من المعلومات المفيدة.

يعتبر أسبرين 81 أحد أنواع الأدوية المسكنة في أغلب الحالات المرضية، ويساعد في تخفيف الألآم الناتجة عن الأمراض المختلفة، ومنها الصداع في الرأس، والرشح، والالتهابات، بالإضافة إلى أنه يمنع تجلط لدم فيقلل خطر الإصابة بجلطة القلب، كما أنه يتميز بانخفاض تكلفة الحصول علية بالمقارنة مع مثيلاته من الأدوية الأخرى مما يجعله أحد الأدوية الأكثر استخداماً.

فوائد أسبرين 81 للحامل

يُنصح بتناول الأم لجرعات صغيرة من الأسبرين أثناء فترة الحمل في بعض الحالات الخاصة، وهي بعض الحالات المرضية التي يرتفع فيها خطر الاصابة بالخثرات الدمويّة خلال الحمل، والإصابة بالنوبة القلبيّة، أو الجلطة الدماغيّة، وأهم استخدام للأسبرين في فترة الحمل يكون للوقاية من حدوث تسمم الحمل، وفي حال اصابة المرأة الحامل من بمتلازمة مضاد الفوسفولبيد التي تؤدي إلى الإجهاض.

ويعتبر أسبرين 81 من أفضل أنواع الأدوية المضادة للالتهابات الغير ستيرويدية، حيث أنه لا يسبب حدوث مضاعفات سيئة على المرأة الحامل أو الجنين، ويحتوي أسبرين 81 على مجموعة من الفوائد الهامة للمرأة الحامل تتمثل فيما يلي:

1- يعمل الأسبرين على زيادة تدفق الدم المحمل بالعناصر الهامة إلى الجنين من خلال المشيمة، وبالأخص عندما تكون المشيمة تعاني من ضعف دموي أو يكون جسم المرأة الحامل يعاني من الضعف الشديد.
2- التقليل من خطر الإصابة بمرض سكري الحمل الذي يتسبب في مشاكل كثيرة للحمل.
3- يساعد الأسبرين في منع تخثر الدم الأمر الذي يؤدي إلى منع المشيمة من التجلط الدموي، وهذا في حالة المرأة التي تعاني من الإصابة بأمراض تسبب تجلط الدم كمتلازمة هيوز.
4- القيام بزيادة تدفق الدم في الجسم مما يؤدي إلى تحسين الدورة الدموية.
5- تجنب حودث مضاعفات تسمم الحمل التي تتمثل في الولادة المبكرة أو الإجهاض، وبالأخص في حالة المرأة التي تعرضت للإجهاض أو تسمم الحمل في السابق.

دواعي استعمال أسبرين 81 للحامل

من المتعارف علية تخوف المرأة الحامل من تناول الأدوية، وبالأخص الأدوية المسكنة بداية من حدوث الحمل، وذلك بغرض الحفاظ على الحمل والجنين بصحة جيدة، وتجنب حدوث العديد من المشاكل والأضرار التي تحدث نتيجة لتناول الأدوية، ولكن قد يلجأ الطبيب المختص إلى وصف أسبرين 81 للمرأة الحامل في بعض الحالات منها ما يلي:
1- ارتفاع ضغط الدم عند الحامل.
2- الإصابة بمرض سكري الحمل أو داء السكري.
3- الإصابة بمرض تسمم الحمل الناتج عن ارتفاع كمية البروتينات التي توجد في البول، والذي يؤدي إلى ظهور تورم في بعض الأماكن من الجسم.
4- أن تكون المرأة أصيبت ب تسمم الحمل في وقت سابق.
5- أن تكون المرأة مصابة بأحد أمراض الكلى المزمنة.
6- حدوث عمليات إجهاض خلال الحمل السابق، فيكون الإجهاض متوقع في الحمل الحالي.
7- ضعف المشيمة التي تقوم بتغذية الجنين، وتساعده على النمو والتطور داخل رحم الأم.

الآثار الجانبية لأسبرين 81 للحامل

أكدت الدراسات والأبحاث على أن تناول الأسبرين للمرأة الحامل يجب أن يكون ضمن كميات صغيرة جداً، حيث أن الأبحاث توصلت إلى أن الكميات الكبيرة أو الخاصة بالبالغين من الأسبرين تسبب العديد من الآثار الجانبية لصحة المرأة الحامل والجنين، ومن أهم هذه الآثار الجانبية الخاصة بأسبرين 81 ما يلي:

  • تعريض الطفل للعديد من المشاكل الصحية الغير مرغوب فيها.
  • التأثير السلبي على الحمل، وزيادة خطر حدوث الإجهاض.
  • يؤدي إلى زيادة خطر حدوث انفصال للمشيمة بصورة مفاجئة.
  • التأثير على موعد الولادة الطبيعي، وتأخير الولادة بدون مبرر.
  • تأخر تطور نمو الطفل بالشكل السليم.
  • زيادة خطر الإصابة بالنزيف بالنسبة للمرأة الحامل وأيضاً الجنين خلال فترة الحمل أو أثناء الولادة.
  • يتسبب في بعض الأحيان بإصابة الطفل بأمراض مزمنة منها أمراض القلب، وأمراض الرئة.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق