الوخز بالإبر يمكنه أن يقلل أعراض سن اليأس

إعداد: د. كنان الطرح ومراجعة: د. د. براء زنبركجي

إذا كنتِ امرأةً في خِضَم سن اليأس وتواجهين أيّاً من أعراضه الدالة عليه -الهبات الساخنة، التعرق الليلي، التهيج، الأرق، جفاف المهبل، تغيرات في الرغبة الجنسية- فلا بد أنك بحثت عن العديد من العلاجات للتخلص منها.
article-2347033-1A61E358000005DC-435_634x406

بعض النساء يحاولن أخذ المزيد من الأستروجينات النباتية (phytoestrogens) الطبيعية في نظامهم الغذائي، البعض الآخر يحاولن الجمع بين ممارسة الرياضة والمستحضرات العشبية، والبعض وجدنَ أن المعالجة الهرمونية المعيضة هي العلاج اللازم لهن. بالنسبة لأخريات، قد يكون الوخز بالإبر(acupuncture) هو الحل.

أظهرت بعد الدراسات أن الوخز بالإبر قد يوفر العلاج الأمثل لأعراض سن اليأس مثل الهبات الساخنة. وأقرَّ المركز الوطني للطب التكميلي والبديل (NCCAM) أحد المعاهد الوطنية للصحة، بأن هناك بعض الفوائد المحتملة لعلاجات بديلة (مثل الوخز بالإبر) لتخفيف أعراض سن اليأس. ومع ذلك، يقترح المركز ضرورة إجراء المزيد من البحوث، لأن أغلب الدراسات المجراة كانت صغيرة.

– ما مدى كون هذا التحسن ناجم عن تأثير العلاج الوهمي ( placebo effect ) ؟

في دراسة واحدة على الأقل، وجدوا أنّ النساء اللواتي أُعطين إبراً وهمية للعلاج أبدين تحسناً أقل من اللواتي أُعطين إبر الوخز الحقيقية. ومع ذلك، في دراسات أخرى، لم تشعر النساء باختلاف بين الإبر الحقيقية والوهمية، وافترضت دراسة أخرى أن الوخز بالإبر يمكن أن يكون فعّالاً ضد الهبات الساخنة وذلك لأنه يعزز من إنتاج الاندروفينات (endorphins) التي تقوم بضبط التحكم في درجة حرارة الجسم.

قد يكون العلماء متحرين حول الآثار الإيجابية للوخز بالإبر، لكن ممارسي المهنة كانوا مقتنعين بقدرتها على الشفاء.

تقول لورين بكلي، المجازة في العلاج بالوخز الإبري في مجتمع جنوب فيلي في فيلاديلفيا: “الشيء الجميل حول الوخز بالإبر والطب الصيني هو مقولة الناس عظيم أنا أريد ذلك. هل الوخز بالإبر يعالج ذلك ؟ حسناً، نعم إنه يعالج أي شيء”.
Treatment by acupuncture
تقول لورين باكلي “ما نفعله هو علاج نمط من اختلال التوازن في الجسم. الطريقة التي نعالج بها نمط اختلال التوازن في الجسم هي جمع الأعراض التي تظهر لديك والتي يجب أن تكون شاملة لكل أجهزة الجسم-الجهاز التنفسي، الجهاز التناسلي، الجهاز الهضمي، الجهاز القلبي الوعائي، الجلد، الشعر، الأظافر، وحركة الأمعاء- جميع المعطيات من أجهزة جسمك.

وتدمج بعد ذلك كل هذه المعطيات إلى اختلالات التوازن في chi والدم، yin and yang، الداخلية والخارجية، الساخنة والباردة –
هذه هي القواعد الثمانية للوخز بالإبر”.

تقول باكلي، أن المرأة تأتي إلى هنا، وتريد معرفة في ما إذا كان الوخز بالإبر يمكن أن يعالج الأرق، التعرق الليلي، أو الجفاف المهبلي. وتجيبهم بأنه يمكنه ذلك، لكن ما يعالجه الوخز بالإبر حقاً إنما هو جذور هذه الاختلالات في الجسم.
وقالت باكلي: “عندما نحصل على الخلل الجذري في تدفق الدم و تشي، عندها نكون قادرين على علاج الأعراض. لذلك أقول للناس: نعم أنا أعالج عدم انتظام الدورة، لكن في الحقيقة أنا أقوم بإصلاح الخلل في الكبد والطحال والدم”.

تقوم النساء أحياناً بالجمع بين علاج الوخز بالإبر مع الطب الصيني، قد تكون التركيبات الطبية العشبية مزيجاً من عدة أعشاب ومصممة خصيصاً للأعراض النسائية.

وقالت أيضاً أنّ ليست كل امرأة تأتي للوخز بالإبر تشعر بالراحة من أعراض سن اليأس 100%، لكن نادراً ما يغادر الناس دون أن يجدوا ولو القليل من التحسن، أن العلاج ليس بجلسة واحدة فقط، بل يأخذ 8 إلى 12 جلسة، مرتين في الأسبوع بدايةً ثم تنقص تدريجياً اعتماداً على كيفية سير الأمور لديهن. قد يكون عليهم العودة مجدداً أحياناً إذا ثارت عليهم الأعراض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق