ما هي أسباب استسقاء البطن؟

استسقاء البطن هو تراكم السوائل في تجويف البطن، ومن الأعراض التي يسببها صعوبة في التنفس بسبب الضغط على الرئتين، وفقدان الشهية بسبب الضغط على المعدة وانتفاخ البطن. وهناك العديد من الأمراض التي تؤثر على مختلف الأنظمة والأجهزة في الجسم وتسبب استسقاء البطن. وتشمل أهداف العلاج اتخاذ التدابير الازمة لراحة المريض مع تحديد وعلاج السبب الكامن وراء الاستسقاء الذي يمكن أن يكون من أعراض مرض خفيف يمكن علاجه أو مرض قاتل.

الاستسقاء

تليف الكبد من أسباب استسقاء البطن

يمثل تليف الكبد السبب الرئيسى لحدوث استسقاء البطن، حيث أن تليف الكبد سبب أساسى فى أكثر من 75% من حالات الاستسقاء إضافة إلى أن 50% – 60% من مرضى الكبد المتكافئ قد يحدث لهم استسقاء في البطن.

تليف الكبد يؤدي إلى احتقان الدم فى الدورة الدموية بالأحشاء فيقل الدم فى الدورة الدموية العامة مما يؤدى إلى تنبيه بعض خلايا الكلى التي تفرز بعص الهرمونات، فتؤدى إلى احتجاز كميات كبيرة من الماء والصوديوم بالجسم لكي تزيد حجم الدم لتعويض هذا النقص الظاهرى، ومن ناحية أخرى فإن تليف الكبد يؤدي إلى نقص كفاءة الكبد في انتاج الزلال (الألبيومين) مما يؤدى إلى انخفاض نسبة الزلال فى الدم و بالتالي رشح كميات من المياه داخل تجويف البطن.

يتكون الكبد من فصين رئيسيين، ينقل إليه الدم عبر الشريان الكبدي الذي يحمل الدم والأكسجين من الشريان الأبهر. والوريد البابي ينقل إليه الدم حاملا الغذاء المهضوم من الأمعاء الدقيقة.

ووفقا للمركز الطبي في جامعة ميريلاند فان الكبد يقوم بحوالي أكثر من 500 وظيفة حيوية للجسم، ويمكن للعديد من الأعراض أن تشير إلى وجود مرض في الكبد كما أن الصفراء أو اليرقان قد يكون العلامة الوحيدة لوجود أمراض الكبد، وهو اصفرار الجلد وبياض العينين بسبب ارتفاع البيليروبين وتشمل الأعراض الأخرى لأمراض الكبد استسقاء البطن، وتضخم الكبد وفشل الكبد.

فشل القلب من أسباب الاستسقاء

فشل القلب، وهي حالة مزمنة حيث لا يستطيع فيها القلب ضخ ما يكفي من الدم إلى الجسم، ويمكن أن يؤثر على واحد أو كلا الجانبين من القلب ومن أسباب فشل القلب نجد أمراض القلب والصمامات، وعدم انتظام ضربات القلب، وأمراض القلب الخلقية والنوبات القلبية. وتشمل أعراض قصور القلب تراكم السوائل في الرئتين والكبد والأمعاء والتي تسبب انتفاخ البطن، وزيادة الوزن بسبب احتباس السوائل، والتعب والسعال وضيق التنفس.

ووفقا لمدلاين بلس فان علاج فشل القلب يستدعي التخلص من الوزن، والحد من تناول الصوديوم والملح، والأدوية والتدخل الجراحي مثل وضع جهاز تنظيم ضربات القلب، واستبدال صمام القلب، اضافة الى العمليات الجراحية الخاصة بالشرايين التاجية والأوعية الدموية،

سرطان المعدة من أسباب الاستسقاء

تمثل الأورام الغدية حوالي 95 في المئة من جميع أنواع سرطانات المعدة وهي تصيب حوالي 21،000 شخص في الولايات المتحدة كل عام، وتشمل الأسباب المحتملة لسرطان المعدة التهابات المعدة وعدوى جرثومة المعدة التى تعرف باسم هيليكوباكتر بيلوري .

وتشبه الأعراض المبكرة لسرطان المعدة عادة الأعراض الشائعة لمرض القرحة الهضمية، مثل آلام في البطن وشعور بالامتلاء وقد تشمل الأعراض الأخرى فقدان الوزن وفقر الدم والقيء والبراز الأسود. ويمكن لانتشار سرطان المعدة أن يسبب أعراضا أخرى مثل اليرقان والاستسقاء والأمل الوحيد للشفاء من السرطان الغدي للمعدة هو إزالة الورم قبل أن يتغلغل عميقا في جدار المعدة. ووفقا لمكتبة ميرك، فان أقل من 15 في المئة من مرضى هذا السرطان يعيشون أكثر من خمس سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق