أسباب الدوخة المستمرة عند النساء

التهابات الأذن والحمل والجفاف وأمراض القلب والأوعية الدموية وانخفاض ضغط وسكر الدم من أسباب الدوخة لفترات طويلة عند النساء.

هل شعرت يومًا وكأن الغرفة تدور بك؟ كلما هممت بالحركة تدور الأشياء حولك ولم تستطع الوقوف. تعاني كثير من النساء من الدوخة والدوار فما أسباب الدوخة المستمرة عند النساء؟ هذا ما سنتعرف عليه في مقالنا اليوم…кредит рефинансирование онлайн заявка банки

الدوخة

الدوخة هي الشعور بالدوار وعدم التوازن، كأن تشعر وأن الغرفة تتحرك بك، أو كما لو كنت تميل إلى جانب واحد. يؤثر الدوار على الأعضاء الحسية، مثل: العينين والأذنين؛ لذا قد يسبب الإغماء في بعض الأحيان. 

أعراض الدوخة

قد يشعر الأشخاص الذين يعانون الدوخة من أعراض مختلفة، وتشمل:

  • الدوار أو الشعور بالإغماء.
  • عدم الثبات.
  • فقدان التوازن
  • غثيان أو قيء.

متى يجب عليك استشارة الطبيب؟

قد تشير الشعور بالدوخة إلى حالة طبية أساسية أكثر خطورة إذا استمرت فترة طويلة وصاحبت بعض الأعراض، مثل:

  • صداع مفاجئ وشديد.
  • حمى شديدة.
  • خدر أو شلل في الذراعين أو الساقين.
  • سرعة ضربات القلب أو عدم انتظامها
  • ازدواج الرؤية أو تشوشها.
  • فقدان السمع وصعوبة الكلام.
  • فقدان الوعي.
  • ألم في الصدر.
  • القيء المستمر.

قد تشير تلك الأعراض إلى مشكلة صحّية خطيرة، لذا ينبغي لك سرعة استشارة الطبيب لسرعة التشخيص ومن ثم تلقي العلاج المناسب.

أسباب الدوخة المستمرة عند النساء

الدوخة ليست مرضًا لكنها عرضًا لعدد من الاضطرابات؛ إذ تتعدد أسباب الدوخة المستمرة عند النساء، وتشمل:

التهابات الأذن

يعد التهاب الأذن أحد أسباب الدوخة المستمرة عند النساء شيوعًا. يمكن أن تسبب العدوى الفيروسية أو البكتيرية للأذن التهابًا في الأذن الداخلية؛ إذ يتداخل الالتهاب مع الرسائل التي ترسلها الأذن الداخلية إلى الدماغ.

يحتوي العصب الموجود في الأذن الداخلية على عصبين، وهما:

  • العصب الدهليزي: المسؤول عن الحفاظ على توازن الجسم.
  • عصب التيه (القوقعة): المسؤول عن نقل الإشارات السمعية من الأذن الداخلية إلى نواة القوقعة داخل الدماغ.

في حالة التهاب الأذن قد يحدث التهاب الأذن بنوعيه وهما: التهاب العصب الدهليزي أو التهاب التيه. 

يسبب التهاب الأذن الشعور بالدوخة والدوار ويحدث طنينًا في الأذن وفقدان السمع.

مرض مينيير (Ménière’s disease)

قد يكون مرض مينيير من أسباب الدوخة عند النساء، وذلك لأن هذا المرض يتسبب في تراكم السوائل في الأذن الداخلية؛ مما يؤدي إلى حدوث نوبات من الدوار مصحوبة بطنين في الأذن وفقدان السمع التدريجي. 

الجدير بالذكر أن هذا المرض يكون أكثر شيوعًا بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 40: 60 سنة. 

لا يعرف سبب هذا المرض تحديدًا لكن قد ينجم عن انقباض الأوعية الدموية، أو العدوى الفيروسية، أو تفاعل المناعة الذاتية، وقد تلعب الوراثة دورًا في ذلك.

دوار الوضعة الانتيابي الحميد (BPPV)

يعد دوار الوضعة الانتيابي الحميد السبب الأكثر شيوعًا للدوخة؛ إذ يسبب نوبات قصيرة من الدوار الخفيف إلى الشديد، ويحدث عندما تميل رأسك لأعلى أو لأسفل، أو عند الجلوس في السرير.

اقرأ أيضا:  الوقاية من أمراض القلب عند النساء

على الرغم أن الشعور بدوار الوضعة الانتيابي الحميد مزعج، إلا أنه نادرًا ما يكون خطيرًا ويستدعي زيارة الطبيب.

الحمل

يعد الحمل أحد أسباب الدوخة المستمرة عند النساء، ويرجع ذلك لتأثير التغيرات الهرمونية على خصائص السوائل في الجسم؛ مما يؤدي إلى تراكم السوائل في الأذن الداخلية إلى ظهور أعراض مثل:

  • الدوار
  • عدم الاستقرار مع فقدان التوازن.
  • طنين الأذن وصعوبات السمع.
  • شعور بامتلاء الأذن.

الجفاف

تفقد أجسامنا الكثير من السوائل كل يوم من خلال العرق، والتنفس، والبول؛ فنحتاج إلى تعويض هذا النقص من خلال الإكثار من شرب السوائل حتى لا نصاب بالجفاف.

الجدير بالذكر أن الجسم عندما يصاب بالجفاف الشديد ينخفض ضغط الدم، ولا يحصل الجسم على ما يكفي من الأكسجين ومن ثم يشعر بالدوار، خاصةً في حالة تناول بعض أدوية القلب.

انخفاض سكر الدم

يحتاج مرضى السكري في كثير من الأحيان إلى التحقق من مستوى السكر في الدم؛ إذ يمكن الإصابة بالدوار في حالة انخفاض سكر الدم بشكل كبير، خاصةً لدى المرضى الذين يستخدمون الأنسولين، كما يصاحب الدوخة التعرق والقلق.

فقر الدم الناجم عن نقص الحديد

يسبب نقص الحديد حالة تسمى فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، ينخفض فيها عدد خلايا الدم الحمراء التي تحمل الأكسجين من الرئتين إلى أنسجة وأعضاء الجسم الحيوية؛ مما يؤدي إلى الإصابة بالدوار والدوخة. 

أمراض القلب والأوعية الدموية

قد تكون أمراض القلب والأوعية الدموية أحد أسباب الدوخة المستمرة عند النساء، مثل: تراكم الترسبات في الشرايين وفشل القلب الاحتقاني؛ إذ يعاني المريض الدوخة أو الشعور بالدوار قبل أو بعد نوبة قلبية أو سكتة دماغية، وذلك نتيجة ضعف الدورة الدموية التي تمنع تدفق الدم الكافي من الوصول إلى الدماغ أو الأذن الداخلية.

انخفاض ضغط الدم

يمكن أن يسبب الانخفاض الحاد في ضغط الدم الانقباضي شعورًا قصيرًا بالدوخة والإغماء، كما يمكن أن تحدث تغيرات في ضغط الدم بعد الجلوس أو الوقوف بسرعة كبيرة، وتسمى هذه الحالة انخفاض ضغط الدم الانتصابي.

أسباب الدوخة المستمرة عند النساء الأخرى

  • الآثار الجانبية لبعض الأدوية، مثل: الأدوية المضادة للتشنج، ومضادات الاكتئاب، والمهدئات، وأدوية ضغط الدم.
  • الصداع النصفي.
  • اضطرابات القلق.
  • التسمم بأول أكسيد الكربون.
  • الاضطرابات العصبية، مثل: مرض باركنسون، والتصلب المتعدد التي تسبب فقدان التوازن.

طرق علاج الدوخة المستمرة عند النساء

العلاج بالأدوية

ترتكز أدوية علاج الدوخة على علاج الحالة الأساسية، وتشمل:

  • حبوب الماء أو مدرات البول: إذا كنت مصابًا بمتلازمة مينيير قد تساعد بجانب اتباع نظام غذائي قليل الملح في تقليل عدد المرات التي تصاب فيها بنوبات الدوخة.
  • مضادات الهيستامين ومضادات الكولين.
  •  المضادات الحيوية للعدوى البكتيرية أو الأدوية المضادة للفيروسات.
  • الأدوية المضادة للقلق.

إعادة التأهيل الدهليزي

برنامج إعادة التأهيل الدهليزي قائم على التمارين؛ لتحسين التوازن وتقليل المشاكل المرتبطة بالدوار.

اقرأ أيضا:  أسباب الدوخة المفاجئة

تشمل الحالات التي تستفيد عادةً من علاج إعادة التأهيل الدهليزي التي شخصت بالتهاب العصب الدهليزي، ومتلازمة مينيير، ودوار الوضعة الانتيابي الحميد (BPPV)، والصداع النصفي. 

تتضمن التمارين التي ستتعلمها في برنامج إعادة تأهيل العصب الدهليزي:

  • تدريب ثبات الرؤية.
  • تدريب إعادة التوازن.
  • تمارين المشي.
  • تدريب تحريك وشد الرقبة.
  • تمارين اللياقة العامة.

الوخز بالإبر

عملية إدخال إبر دقيقة ورفيعة في مناطق معينة من الجلد؛ لحقن الأذن الداخلية بالمضاد الحيوي (الجنتاميسين). 

العلاج الجراحي

استئصال التيه: يمكن استخدام هذه التقنية إذا كان المريض يعاني من ضعف شديد في السمع، ولم تستجب الدوخة للعلاجات الأخرى.

العلاج المنزلي

قد تساعد بعض الأطعمة والعناصر الغذائية في تخفيف أعراض الدوخة، ومنها:

  • الزنجبيل: قد يساعد الزنجبيل على تخفيف أعراض الدوخة؛ لذا أضف الزنجبيل الطازج أو المطحون إلى نظامك الغذائي أو تناول شاي الزنجبيل.
  • فيتامين (ج): يمكن أن يقلل فيتامين ج من الدوار إذا كنت مصابًا بمتلازمة مينيير، ومن الأطعمة الغنية بفيتامين ج: البرتقال، والجريب فروت، والفراولة، والفلفل، والجوافة.
  • فيتامين (هـ): يمكن أن يساعد فيتامين (هـ) على الحفاظ على مرونة الأوعية الدموية، ومن الأطعمة الغنية بفيتامين هـ: الكيوي، والمكسرات، والسبانخ، وجنين القمح.
  • الأطعمة الغنية بالحديد: إذا كنت تعاني من دوار نقص الحديد؛ تناول الأطعمة الغنية بالحديد، مثل: الخضروات الورقية الداكنة، واللحوم الحمراء، والدواجن، والفاصوليا.
  • فيتامين (د): إذ يؤدي نقص فيتامين د إلى تفاقم الأعراض في حالة الإصابة بدوار (BPPV).

نصائح لعلاج الدوخة المستمرة عند النساء

إذا كنت تشعر بنوبات متكررة من الدوخة، يمكنك اتباع هذه النصائح:

  • شرب كمية كافية من السوائل والماء.
  • تجنب التحرك فجأة، ويمكنك المشي بعصا لتحسين التوازن إذا لزم الأمر.
  • استخدم إضاءة جيدة في المنزل، وسجادًا مانعًا للانزلاق على أرضيات الحمام.
  • عندما تشعر بالدوار؛ اجلس أو استلقِ فورًا.
  • إذا كنت تعاني من نوبة دوار شديدة؛ استلقِ ساكنًا وعينك مغلقة في غرفة مظلمة.
  • تجنب قيادة السيارة أو الآلات الثقيلة إذا شعرت بدوخة متكررة.
  • تجنب استخدام الكافيين والكحول والتبغ؛ إذ يمكن أن يؤدي الاستخدام المفرط لهذه المواد إلى تفاقم الأعراض.
  • اتبع نظام غذائي صحي غني بالخضروات والفواكه.
  • احصل على قسطٍ كافٍ من النوم، وتجنب الإجهاد.
  • إذا كان تناول دواء معين يسبب الدوخة؛ تحدث مع طبيبك حول التوقف عن تناوله أو خفض الجرعة.
  • إذا كانت الدوخة مصحوبة بالغثيان؛ يمكنك تناول مضادات الهيستامين التي لا تستلزم وصفة طبية، مثل: ميكليزين، أو ديمينهيدرينات. 
  • مارس بعض التمارين، مثل: اليوجا والتاي تشي؛ لتقليل التوتر مع زيادة المرونة والتوازن.

ختامًا، بعد أن تعرفنا على أسباب الدوخة المستمرة عند النساء ينبغي لك عزيزي القارئ العلم أن معظم حالات الدوخة تختفي من تلقاء نفسها بمجرد علاج السبب الأساسي، لكن في حالات نادرة قد تكون الدوخة علامة على مشكلة صحّية أكثر خطورة؛ لذا ينبغي لك زيارة إذا كنت تعاني من نوبات متكررة من الدوخة دون سبب واضح أو لفترة طويلة.

بواسطة
بقلم: حنان عبدالله
المصادر
www.mayoclinic.orgwww.healthline.comwww.medicalnewstoday.commy.clevelandclinic.org

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.