الأطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الكلى

هناك مجموعة واسعة من الأطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الكلى، وقد ازدادت الدراسات في الآونة الأخيرة لتحديد النظام الغذائي الأنسب لهؤلاء المرضى.

تسيطر الكلي على مجموعة متنوعة من عمليات التمثيل الغذائي، بما في ذلك تنظيف الجسم من النفايات والسموم والتحكم في  ضغط الدم. وعندما لا تعمل الكلى بشكل صحيح، أو يحدث بها خلل فإن الجسم يصبح معرضاً لمشاكل عديدة وبعضها يمكن أن يكون خطيراً جداً.

الأطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الكلى

الحفاظ على وظائف الكلى يساهم في جودة صحتك العامة. فإذا كنت تعاني من مرض مزمن في الكلى أو انك معرض للإصابة بالفشل الكلوي فيمكنك أن تساعد وظيفة الكليتين وتزيد من كفاءتها من خلال إعادة صياغة النظام الغذائي الخاص بك وتجنب أطعمة معينة ضارة للكلى. نذكر في هذا المقال مجموعة من هذه الأطعمة وكيف يمكن تجنب خطرها على الكليتين.

الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم

وفقا لجمعية مرضى الكلى فان الحد من تناول البوتاسيوم ضروري جداً في حالة انخفاض وظيفة الكلى إلى أقل من 20%. لذلك عليك تقليص كمية الأطعمة الحاوية على نسبة عالية من البوتاسيوم لتجنب زيادة العبء على الكلى.

الموز وأثره على الكلى

يعرف الموز بمحتواه المرتفع من أملاح البوتاسيوم ونسبة منخفضة من الصوديوم. فإذا كان الموز جزءاً النظام الغذائي اليومي فإنه من الصعب على مريض الكلى المحافظة على وارد يومي منخفض من البوتاسيوم. ويشترك الموز بارتفاع نسبة البوتاسيوم فيه مع العديد من الفواكه الاستوائية، ولكن يمكن استبداله بالأناناس فهو الأقل في نسبة البوتاسيوم بينها.

أضرار الطماطم على الكلى

وهو مصدر آخر غني بالبوتاسيوم والذي يتعارض مع الغذاء الصحي لمرضى الكلى. ولكن العديد من المرضى لا يلتزمون بالحد منه في غذائهم اليومي. ولكن من الأفضل اللجوء إلى أغذية أقل احتواءً على البوتاسيوم كبديل للطماطم.

البرتقال وعصير البرتقال من الأطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الكلى

يعرف البرتقال بأنه مصدر غني بالفيتامين C، ولكنه يحتوي نسبة عالية من البوتاسيوم أيضاً، وهذا ما يوجب تجنبه أو التقليل منه عند مرضى الكلى. يمكن استبداله بالتفاح والعنب والكرز لاحتوائها على نسب أقل من البوتاسيوم.

البروتينات الحيوانية من من الأطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الكلى

توصي الجمعية الأمريكية لمرضى الكلى بتقليل البروتينات الحيوانية التي تعتبر عالية في البيورينات والتي تتحول إلى حمض اليوريك في الكلى حيث يصبح البول شديد الحمضية.

الأمر الذي يؤدي إلى تكوين بلورات حمض اليوريك التي تترسب في الكلى وتكون حصى الكلى وأيضا تترسب في المفاصل. مما يسبب التهاب المفاصل لذلك يجب استبدال الدواجن واللحوم الحمراء والأسماك بمصادر نباتية من البروتين. مثل فول الصويا أو البقوليات، إلى جانب الحبوب الكاملة لتشكيل بروتينات كاملة.

اقرأ أيضا:  أعراض الفشل الكلوي Renal failure symptoms

اللحوم الحمراء ضارة للكلى

يحتاج الجسم إلى البروتينات لبناء العضلات وكريات الدم الحمراء والهرمونات. ولكن الكثير من الأشخاص يتناولون نسبة كبيرة من البروتينات تفوق حاجة أجسامهم فتطرح الكميات الزائدة منه عبر الكلى مما يسبب حملاً كبيراً عليها. لذا ينصح الأطباء باتباع نظام غذائي معتدل البروتين ومراقبة الوارد اليومي منه تبعاً لحاجة الجسم.

 الأطعمة المرتفعة الأوكزاليك :

توصي المؤسسة الوطنية للكلى بالحد من الأطعمة التي تحتوي على حمض الأوكزاليك، لتجنب تطوير مجموعة متنوعة من حصى الكلى.

وتشمل هذه الأطعمة القهوة والشاي والتوفو، والبنجر، والتوت، والفول السوداني، والبطاطس أو البطاطا الحلوة والفول، والشوكولاتة. والخضار الورقية الخضراء والبيرة والأغدية المعلبة والمصنعة والمجمدة والأطعمة السريعة.

البطاطس الحلوة من الأطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الكلى

يعد أيضاً من الخضراوات التي تحتوي على كمية مرتفعة من حمض الأوكزاليك والبوتاسيوم، ولكن يمكن التقليل من ضرر هذه المادة بتقطيع البطاطس إلى قطع صغيرة وإضافتها إلى الماء المغلي لمدة 10 دقائق. ولكن نسبة الأوكزالات والبوتاسيوم المتبقية لا تعد مناسبة تماماً لمرضى الكلى لذا يتوجب الحد من البطاطس في الغذاء اليومي قدر الإمكان.

الأطعمة الغنية الصوديوم

يعتبر ارتفاع مستويات الصوديوم في الجسم أحد أسباب أمراض الكلى و السبب الرئيسي لارتفاع ضغط الدم الذي يعد احد الاثار الجانبية لأمراض الكلى.

اذ ان تناول الكثير من الصوديوم يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم حيث تصبح وظيفة الكلى اصعب وقد تختل وفقا للجمعية الوطنية لتبادل المعلومات حول أمراض الكلى والمسالك البولية ( NKUDIC ) .

لذلك يجب التقليل من تناول الملح وجميع الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الصوديوم، و جميع الأطعمة المعلبة إلا إذا ثبت أنها ” منخفضة الصوديوم ” والأغدية المجففة والحساء المعلب ومرق الخضار، والجبن والرقائق ، والأطعمة السريعة والمجمدة وشرائح الجبن المطبوخ وصلصة الصويا واللحوم المصنعة، والأطعمة المملحة، وأيضاً صلصة الطماطم والمخللات وأي شيء يحتوي على عبارة ” صوديوم  ” على الملصق.

المخللات والزيتون وأضرارها على الكلى

تحتوي هذه الأغذية على نسب عالية من الملح تضاف لها خلال عملية التحضير والتخزين. ونسبة الصوديوم المرتفعة فيها تجعل منها من الأطعمة الضارة لمرضى الكلى. لذا يجب إيجاد طريقة للتقليل من هذه الأطعمة في الغذاء اليومي للمريض.

الأطعمة المعلبة ليست الحل

قد تلجأ إلى الأطعمة المعلبة الحاوية على الحبوب والخضراوات بسبب تكلفتها الضئيلة، لكن معظم هذه الأطعمة تحتوي على نسب عالية من الصوديوم كملح يضاف لحفظ هذه الأطعمة وإطالة مدة صلاحيتها. وبسبب ارتفاع الصوديوم فيها فإن الأطعمة المعلبة تعد خياراً سيئاً لمرضى الكلى.

اقرأ أيضا:  الأطعمة الغنية بفيتامين B

هناك بعض الشركات عدلت محتوى المعلبات بتقليل نسبة الصوديوم فيها لتكون مناسبة لمرضى الكلى وارتفاع الضغط الشرياني. لكن يفضل غسل هذه الأطعمة جيداً لتقليل الصوديوم إذا ما أراد مريض الكلى استخدامها.

الأطعمة الغنية بالفوسفور من الأطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الكلى

يتم التحكم في توازن الأملاح والأيونات في الجسم عن طريق الكلى فاذا كانت لا تعمل بشكل صحيح. بسبب المرض أو غيره من الظروف التي تؤثر على وظيفتها. فيجب تخفيض الشوارد لتجنب اجهاد الكلى وتجنب أملاح الفوسفور التي تمنع امتصاص الكالسيوم، وبالتالي فان الحد من الأطعمة العالية الفوسفور يساعد في الإبقاء على الكالسيوم المطلوب.

المشروبات الغازية عدو الكليتين

بالإضافة إلى أضرارها العديدة لما تحتويه على نسب عالية من السعرات الحرارية والسكر، فإن احتواء المشروبات الغازية على الفوسفور المضاف يسبب ضرراً كبيراً لصحة الكلى.

يضاف الفوسفور عادةً للمنتجات للتعزيز المذاق والمحافظة على اللون وإطالة مدة الصلاحية. وهو مختلف عن الفوسفور الطبيعي بعد ارتباطه بالبروتينات وامتصاصه بمقادير عالية على شكل أملاح. لذا يجب تجنب المشروبات الغازية خاصة الداكنة منها عند مرضى الكلى.

أضرار الشوكولاتة على الكلى

الشوكولاتة من الأطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الكلى
الشوكولاتة من الأطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الكلى

تحتوي الشوكولاتة على مقادير مرتفعة جداً من أملاح الفوسفور، بالإضافة إلى نسبة لا يستهان بها من البوتاسيوم. لذا ينصح أخصائيو التغذية بالحد قدر الإمكان من تناول الشوكولاتة عند مرضى الكلى خاصةً التي تحتوي على البندق والكاكاو فيها. واستبدالها بالحلوى ذات المحتوى القليل من هذه الأملاح.

خبز النخالة ليس مفيداً هنا

قد يكون اختيار الخبز المناسب لمرضى الكلى محيراً أحياناً. فينصح بخبز النخالة للأشخاص العاديين لما يحتويه من نسبة عالية من الألياف المفيدة. لكن في مرضى الكلى يفضل الخبز الأبيض على خبز النخالة لما يحتويه الأخير من نسب عالية من الفوسفور والبوتاسيوم. فكلما زادت نسبة النخالة في الخبز زادت خطورته على مرضى الكلى.

إذا كنت من مرضى الكلى وتبحث عن الغذاء المناسب الذي لا يسبب ضرراً زائداً على كليتيك. فإن تجنب كل من البوتاسيوم، الفوسفور، الأوكزالات، البروتينات الحيوانية و أملاح الصوديوم هو خيارك الأمثل لذلك.

وتختلف نسبة الوارد اليومي المسموح بها من هذه المواد تبعاً لمدى سوء الإصابة الكلوية وقدرتها على أداء المهام الموكلة لها. وعلى الرغم من أنك قد تجد صعوبة في البداية للالتزام التام بالنظام الغذائي الأسلم لصحة الكليتين فإنك مع الوقت ستعتاد عليه إذا ما اتبعت نصائح طبيبك وتحليت بالإرادة والصبر.

المصادر
17 Foods to Avoid If You Have Bad KidneysChronic Kidney DiseaseWhat to Eat & What Not To

مقالات ذات صلة

تعليق واحد