العسل لعلاج الربو

الربو هو مرض مزمن يصيب الشعب الهوائية في الرئتين، وأثناء نوبة الربو تصبح الشعب الهوائية ضيقة وملتهبة مما يجعل من الصعب التنفس بشكل طبيعي.

وتتفاقم أعراض الربو عند التعرض لبعض المثيرات، لتشمل السعال والصفير عند التنفس، وضيق الصدر ويعتبر العسل علاجا بديلا يمكن أن يساعد في تخفيف السعال ولكنه لا يجب أن يكون المصدر الوحيد لعلاج الربو.

وظيفة العسل 

العسل يمكن أن يستخدم لعلاج السعال والصفير المرتبط بالربو حيث أنه يعمل على تهدئة الأغشية المخاطية في الشعب الهوائية.

ويحد من تراكم المخاط في الشعب الهوائية، والمعروف باسم انقباض الشعب الهوائية، والذي يعد واحد من أسباب أعراض الربو وتشير تقارير ABC نيوز أن دراسة أجرتها دورية أرشيف طب الأطفال والمراهقين كشفت أن العسل فعال في علاج السعال الليلي عند الأطفال والذي يرتبط أيضا بالربو.

أنواع العسل

من المهم أن تحرص على استخدام النوع الأكثر فعالية من العسل لعلاج الربو وتوصي ايه بي سي نيوز باستخدام العسل الداكن مثل عسل الحنطة السوداء (بالانجليزية buckwheat honey) لأنه أفضل عسل للربو والأكثر فعالية في علاج السعال.

وعسل الحنطة السوداء هو نوع خاص من أنواع العسل حيث يقوم النحل بتصنيعه من رحيق زهور الحنطة السوداء، هذه الزهور صغيرة جدًا، فيبذل النحل جهدًا كبيرا ومضاعفا للحصول على كمية كافية من الرحيق لصناعة هذا العسل.

كما أن العسل الأبيض جيد أيضا إلا أنه لا يحتوي على الكثير من المواد المضادة للاكسدة مقارنة بالعسل الأسود أو الداكن، ويمكن الحصول على العسل من المتاجر الكبرى أو من عند بائع موثوق.

طريقة استعمال العسل لعلاج الربو

توصي دايجست لصحة المستهلكين باستخدام ربع ملعقة صغيرة من العسل لعلاج الربو والحساسية، ويمكنك استخدامه وحده في كثير من الأحيان حسب الحاجة.

اقرأ أيضا:  أسباب مرض الربو

كما يمكنك إضافة ربع ملعقة صغيرة من العسل إلى الشاي المفضل لديك، حيث أن إضافة العسل إلى السائل الدافئ يعزز إزالة المواد المخاطية من الشعب الهوائية.

يمكن استخدام العسل في علاج الربوعند الأطفال، ولكن الأطفال أقل من 12 شهر لا يجب أن يعطوا العسل. ذلك بسبب خطر التسمم الغذائي حيث لا يستخدم العسل إلا لدى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم من سنتين فما فوق.

الاحتياطات

يجب أن تكون حذرا في حالة إصابتك بالربو التحسسي خاصة عند استخدام العسل كعلاج للسعال، حيث يمكن أن يحتوي العسل على آثار من حبوب اللقاح، التي قد تفاقم من الحساسية.

حتى أصغر كميات من حبوب اللقاح يمكن أن تسبب الطفح الجلدي، وتورم في الوجه، وتهيج العين، كما تنص الأكاديمية الأمريكية للحساسية والربو والمناعة علىأن منتجات حبوب اللقاح يمكن أيضا أن تتداخل مع أدوية السكري.

وأيضا يجب الحذر إذا ما كنت مصابا بالسكري، حيث يؤدي العسل إلى حدوث قفزة في مستويات السكر في الدم.

الاعتبارات

العسل قد يكون مفيدا للأطفال المصابين بالربو والذين تتراوح أعمارهم بين عامين وستة أعوام في حال إصابتهم بالبرد.

وتنصح إدارة الغذاء والدواء بعدم الإفراط في استعمال الأدوية المكافحة للسعال خاصة للأطفال الصغار ولكن يجب استشارة الطبيب قبل استخدام العسل بشكل منتظم لعلاج الربو.

ورغم أن العسل يمكن أن يساعد في تخفيف السعال المرتبط بالربو، إلا انه لابد من علاج الأعراض المتكررة عن طريق الدواء لتخفيف التهاب الشعب الهوائية.

المصادر
Honey & Asthma

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات