رائحة البراز الكريهة من علامات الحمل

من المعروف أنّ  رائحة البراز الكريهة  في معظم من الحالات تحدث بسبب الأطعمة التي يأكلها الناس والبكتيريا الموجودة في القولون، وفي بعض الأحيان يمكن أن تشير أيضاً إلى مشكلة صحية، لكن هل يمكن أن تكون رائحة البراز الكريهة من علامات الحمل ؟ هذا ما سنناقشه في هذا المقال، ولكن قبل ذلك دعونا نلقي نظرة على أكثر أسباب رائحة البراز الكريهة شيوعاً

ما الذي يسبب رائحة البراز الكريهة؟

بالطبع رائحة البراز مزعجة، لكن يمكن أن تشير الرائحة القوية للبراز إلى حالة مرضية أحياناً،  الأسباب الأكثر شيوعاً لرائحة البراز الكريهة:

بعض أنواع الأطعمة

عند تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكبريت مثل اللحوم ومنتجات الألبان والثوم والخضروات الصليبية مثل البروكلي والملفوف واللفت، وكذلك الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات تعمل الأمعاء وقتاً طويلاً لهضم تلك الأطعمة، وبالتالي تنتج كمية أكبر من الغازات الأمر الذي يؤدي بالنتيجة إلى براز كريه الرائحة.

 بالإضافة إلى ذلك، عادة ما تكون الوجبات السريعة غنية بالدهون، التي قد لا يستطيع الجسم أن يمتص الفائض منها بشكل صحيح وبالتالي تمر الدهون من خلال جهاز الهضم وتسبب رائحة كريهة في البراز. كذلك الأمر، تحتوي الأطعمة المصنعة على عدد غير قليل من المواد الكيميائية غير المرغوب فيها والإضافات التي يمكن أن تسبب اضطراب في الهضم ورائحة براز كريهة.

سوء الامتصاص

 يعد سوء الامتصاص أيضاً من الأسباب الشائعة لرائحة البراز الكريهة، وقد يكون ناجماً عن وجود عدوى أو مرض يمنع الأمعاء من امتصاص العناصر الغذائية من الطعام، على سبيل المثال أمراض الأمعاء الالتهابية مثل مرض كرون أو التهاب القولون التقرحي، الداء البطني أو الداء الزلاقي وهو رد فعل للجلوتين الذي يتلف بطانة الأمعاء الدقيقة ويمنع الامتصاص السليم للمغذيات

 بالإضافة إلى ذلك، تسبب الحساسية تجاه بعض أنواع الطعام  مثل منتجات الألبان أعراض سوء امتصاص متمثلة بانزعاج أو ألم في البطن، وإقياءات، وبراز كريه الرائحة قد يترافق مع خروج دم أحياناً.

الأدوية والمكملات قد تسبب رائحة البراز الكريهة

 قد تسبب بعض الأدوية انزعاج في الجهاز الهضمي وإسهال، على سبيل المثال، قد يؤدي تناول بعض الفيتامينات المتعددة التي لا تستلزم وصفة طبية إلى ظهور براز كريه الرائحة إذا كنت تعاني من حساسية تجاه مكونات المكملات.

المضادات الحيوية أيضاً قد تسبب براز كريه الرائحة كونها تضر البكتيرية المفيدة الموجودة في الأمعاء. كما يمكن أن يكون الإسهال ذو الرائحة الكريهة من الآثار الجانبية لأخذ أكثر من الكمية اليومية الموصى بها من الفيتامينات أو أي فيتامين أو معدن واحد.

اقرأ أيضا:  أول أعراض الحمل ظهورا

العدوى

قد تسبب بعض أنواع  العدوى التي تصيب الأمعاء أيضاً براز كريه الرائحة.  من الأمثلة على ذلك، التهاب المعدة والأمعاء، وهو التهاب يصيب المعدة والأمعاء، بعد تناول طعام ملوث بما يلي:

  •  البكتيريا ، مثل الإشريكية القولونية أو السالمونيلا
  •  الفيروسات
  •  الطفيليات

 بعد فترة وجيزة من الإصابة بالعدوى، قد تعاني من تقلصات في البطن ثم خروج براز كريه الرائحة.

التهاب البنكرياس المزمن

 التهاب البنكرياس المزمن هو التهاب مستمر في البنكرياس يزداد سوءاً بمرور الوقت.  يسبب التهاب البنكرياس المزمن ضرراً لا يمكن إصلاحه، مما يؤثر على قدرة الشخص على هضم الطعام وإنتاج هرمونات البنكرياس، وعادةً ما تتضمن أعراض التهاب البنكرياس المزمن:

  •  براز رخو، دهني، كريه الرائحة
  • تغير لون البراز إلى لون شاحب
  •  غثيان
  •  التقيؤ
  •  ألم في الجزء العلوي من البطن والظهر، ويزداد سوءاً مع الأكل أو الشرب
  •  سوء التغذية وفقدان الوزن

هل يمكن أن تكون رائحة البراز الكريهة من علامات الحمل ؟

الجميع يعرف علامات الحمل الكلاسيكية، مثل  غياب الدورة الشهرية، الغثيان، والشعور بالتعب طوال الوقت.

 لكن يمكن أن تعاني النساء الحوامل أيضاً من  العديد من الأعراض الأخرى غير المتوقعة بالإضافة إلى تلك العلامات الأولى للحمل، مثل زيادة إفرازات المهبل المخاطية، طعم المعدن في الفم، الصداع.

تقريباً كل امرأة حامل ستعاني من زيادة الغازات خاصةً في بداية الحمل،  ذلك لأن هرمونات الحمل يمكن أن تسبب تغيرات في عمل الجهاز الهضمي بشكل عام، وفي حركية الأمعاء بشكل خاص، وهذا ما يفسر الإسهال أو الإمساك والتي قد تترافق مع رائحة كريهة للبراز التي تعاني منه بعض الحوامل، لكن هل يعد ذلك مؤشراً لحدوث الحمل؟

ليس بالضرورة بالرغم من أنّ العديد من النساء قد يعانين من الغازات والبراز كريه الرائحة في بداية الحمل ولكن لا يمكن اعتبار ذلك علامة من علامات الحمل، حيث يمكن أن يكون أي من الأسباب التي سبق وذكرناها مسؤول عن حدوث براز كريه الرائحة، لذلك لابد من استقصاء السبب وراء ذلك.

 تغير البراز أثناء الحمل

عادةً ما يكون البراز الطبيعي فاتح إلى بني غامق، ولكن أثناء الحمل، قد يتحول لون البراز إلى اللون الأخضر. في كثير من الأحيان قد يحدث هذا بسبب زيادة تناول الألياف، وخاصةً عند تناول المزيد من الخضروات الورقية، التي ينصح بالإكثار منها أثناء الحمل.

اقرأ أيضا:  العلامات و الأعراض المبكرة للحمل

 إذا كنت تتناولين فيتامينات الحمل أو مكملات الحديد، فمن المعروف أيضاً أن كلاهما يغير لون البراز من البني إلى الأخضر، ويعود البراز إلى اللون الطبيعي بعد التوقف عن تناول بعض الفيتامينات والأدوية.

 ولكن على الرغم من أن البراز الأخضر أمر طبيعي ولا يشير عادةً إلى وجود مشكلة، ينبغي التحدث مع الطبيب عن الأمر. في بعض الأحيان، قد يكون البراز الأخضر ناجماً عن عدوى ما أو حصى في المرارة  أو تسمم غذائي أو متلازمة القولون العصبي.

 يمكن أن يحدث البراز الداكن جداً أثناء الحمل.  يجب استشارة الطبيب عند وجود براز أسود أو قطراني.  مرة أخرى، على الرغم من أن صبغات الطعام يمكن أن تجعل البراز داكناً، إلا أنّ اللون الداكن يمكن أن يشير أيضاً إلى حدوث نزيف في الجهاز الهضمي.

علامات أخرى تدل على الحمل

يحدث الحمل تغييرات في التوازن الهرموني، ويمكن أن يسبب ذلك أعراضاً أخرى تشمل:

  •   كثرة التبول: على الرغم من أن هذا قد يكون أحد أعراض الإصابة  بعدوى المسالك البولية أو مرض السكري أو استخدام مدرات البول، لكن يمكن أن تسبب التقلبات في مستويات الهرمونات في بداية الحمل كثرة التبول.
  •  الإمساك:  أثناء الحمل، يمكن أن تؤدي المستويات المرتفعة من هرمون البروجسترون إلى الإصابة بالإمساك.  يتسبب البروجسترون في مرور الطعام بشكل أبطأ عبر الأمعاء، لتخفيف المشكلة ، ينبغي شرب الكثير من الماء وتناول الكثير من الأطعمة الغنية بالألياف.
  • تقلب المزاج: من الأعراض الشائعة، خاصة في بداية الحمل  والتي ترتبط أيضاً بالتغيرات في الهرمونات.
  • الصداع: العديد من النساء الحوامل قد يعانين من صداع خفيف متكرر.

 يمكن أن تعاني المرأة الحامل من كل هذه الأعراض، أو ربما يكون لديها واحد أو اثنين فقط.  إذا أصبحت أي من هذه الأعراض مزعجة، فتحدثي مع طبيبك عنها حتى يتمكن من وضع خطة لتخفيفها.

في النهاية، العديد من العلامات المحرجة قد تحدث في بداية الحمل حتى قبل ظهور علامات الحمل المعتادة، مثل الغازات ورائحة البراز الكريهة، ولكن ليس بالضرورة أن تدل هذه العلامات على وجود الحمل ويجب إجراء استقصاءات إضافية لمعرفة السبب.

المصادر
Your Poop May Change During Pregnancy — Here’s How7 Most Embarrassing Pregnancy SymptomWhat Causes Foul-Smelling Stools?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *