مخاطر العدوى لمرضى السرطان وكيفية تجنبها

تخيل هذا السيناريو : لقد تم تشخيص السرطان وخضعت للجولة الأولى من العلاج الكيميائي وبعد حوالي سبعة أيام أُصبت بالحمى والعدوى التي تتطلب نقلك  إلى المستشفى. للأسف،هذه النكسة تعني تأخر الجولة المقبلة من العلاج الكيميائي حتى تستعيد مناعتك،هذا الوضع هو شائع لمرضى السرطان الذين يتلقون العلاج الكيميائي،وينبغي أن تُعامل على أنها حالة طارئة فالجهاز المناعي عادة ما قد يكون قادرا على محاربة هذا المرض،ولكن عندما يخضع المريض للعلاج الكيميائي،فإن هذا الأخير يقتل كل من الخلايا السرطانيةوخلايا الدم البيضاء السليمة التي تشكل الجهاز المناعي،والخبر السار هو أن هناك أشياء يمكن القيام بها للمساعدة في تقليل خطر العدوى وأول شيء يمكنك فعله هو أن تعرف متى تكون معرضا للخطر.

cancer

التوقيت هو كل شيء

يرتفع خطر الإصابة بالعدوى عادة بعد حوالي سبعة إلى 12 يوما من الانتهاء من كل جرعة من جرعات العلاج الكيميائي،ويمكن أن يستمر لمدة تصل إلى أسبوع واحد،ويمكنك أن تسأل طبيبك عن الفترة التي تكون فيها معرضا لخطر الإصابة أي الفترة التي من المرجح  أن يكون فيها عدد خلايا الدم البيضاء  في أدنى مستوياته،ويشار إلى هذه الفترة أحيانا باسم الدرك الأسفل،وهو ما يعني “أدنى نقطة.” وخلال هذا الوقت يجب أن تكون أكثر حذرا و قياس درجة الحرارة كل مساء،واستدعاء الطبيب إذا كان لديك درجة حرارة  100.4ºF أو أعلى.

عوامل الخطر الأخرى

ومن المهم أيضا أن نعرف أن هناك عوامل أخرى قد تعرضك لخطر اكبر للإصابة.وهنا بعض الأمثلة:
* إذا كان عمرك 65 سنة أو أكثر.
* إذا كنت أنثى
* أنت غير قادر على الاعتناء بنفسك دون مساعدة.
* لقد فقدت الكثير من الوزن في وقت قصير (فقدان الوزن غير المتعمد).
* لديك شرط آخر أن يجعل محاربة الإلتهابات أكثر صعوبة مثل داء السكري،وأمراض الكلى،وارتفاع ضغط الدم وقصور القلب الاحتقاني،وأمراض المناعة الذاتية،أمراض الكبد،والتهاب القصبات المزمن وانتفاخ الرئة.
* لديك نوع من السرطان (سرطان الدم،على سبيل المثال) الذي يؤثر على الغدد الليمفاوية أو الدم.
* انتشر السرطان إلى أجزاء أخرى من الجسم.
* سبق ان خضعت للعلاج الكيميائي أو الإشعاعي في الماضي.
* تخضع للعلاج بأكثر من علاج كيميائي واحد.
* تخضع للعلاج الكيميائي الذي يؤثر على نخاع العظم،فليس كل العلاج الكيميائي يسبب انخفاض خلايا الدم البيضاء،يمكنك الإستفسار من طبيبك حول الأنواع التي تتلقاها وهل تسبب انخفاضا في الكريات البيضاء.

وسائل السيطرة على العدوى

حتى بعد التحقق من كل عوامل الخطر المذكورة أعلاه،لا يزال هناك الكثير من الأشياء التي يمكنك القيام به للمساعدة في منع العدوى،بالإضافة إلى تلقي العلاج من الطبيب.
* اغسل يديك بشكل متكرر.
* تجنب الأماكن المزدحمة والاتصال مع الناس الذين يعانون من المرض.
* لا تشارك الطعام مع أحد، ولا تشرب من كوب شخص آخر،وخصص لنفسك بعض الأواني أو الأدوات الشخصية الأخرى،مثل فرشاة الأسنان.
* أخذ دش أو الاستحمام يوميا واستخدام غسول لمنع بشرتك من أن تصبح جافة.
*طبخ اللحوم والبيض جيدا لقتل أي جراثيم.
* غسل الفواكه والخضار النيئة بعناية.
* حماية البشرة من الاتصال المباشر مع نفايات الحيوانات الأليفة (البول أو البراز) من خلال ارتداء قفازات الفينيل أو قفازات التنظيف المنزلية عند تنظيفها واغسل يديك بعد ذلك على الفور.
* استخدام قفازات للحدائق.
* تنظيف الأسنان واللثة بفرشاة أسنان ناعمة،ويمكن لطبيبك أن يصف لك غسولا لمنع تقرحات الفم.
* احصل على لقاح الانفلونزا الموسمية في أقرب وقت .

خمسة أشياء ضرورية 

هناك خمسة نصائح تعتبر أولويات لابد أن يلتزم بها مريض السرطان الذي يخضع للعلاج الكيميائي وهي
1. الحفاظ على الأيدي نظيفة
2. علاج الحمى واستدعاء الطبيب على الفور
3. معرفة علامات وأعراض العدوى.
4. أخذ الأدوية على النحو المنصوص عليه
5. الحصول على لقاح الانفلونزا

المصدر

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى