مخاطرالكلوروفيل السائل

الكلوروفيل السائل هو مادة كيميائية خضراء اللون التي تنتجها النباتات،وتشمل مصادر الكلوروفيل السائل البرسيم،والطحالب والشعير والطحالب الخضراء المزرقة وتدعى سبيرولينا وعشب القمح،اما الفوائد الصحية المرتبطة بالكلوروفيل السائل فتشمل تحسين وظائف المناعة،وعلاج الإمساك،والحد من الغازات والقضاء على رائحة الفم الكريهة كما تشير البحوث في جامعة جون هوبكنز ان الأفلاتوكسين يمكن أن يقلل من احتمال حدوث ضرر الكبد من التسمم بعد تناول حبوب متعفنة من هذه المكملات ولذلك لابد من قراءة التعليمات على ملاحق الكلوروفيل السائل واتباع الإرشادات.

photos.demandstudios.com-80-235-fotolia_3841831_XS

السموم البيئية والكائنات المعدية

يمكن أن تكون النباتات التي استخدمت لصنع الكلوروفيل السائل قد تعرضت للمعادن الثقيلة والمبيدات والسموم البيئية الأخرى من الماء أو التربة ويمكن لهذه المبيدات ان تعيق وظيفة الهرمون،او تتلف الجهاز العصبي أو تسبب السرطان،كما ان التلوث بالمعادن الثقيلة مثل الزئبق يمكن أن يسبب ضررا على الجهاز العصبي والمشكلة ان عدم استخدام المبيدات يضاعف من احتمال التعرض لللكائنات الحية المسببة للعدوى.

اضطرابات في الجهاز الهضمي

الكلوروفيل السائل يدخل الجسم عن طريق الفم ويمكن أن يؤدي إلى آثار جانبية على طول الجهاز الهضمي،وتشمل الأعراض الأكثر شيوعا تقلصات المعدة،والغثيان والقيء،أو الإسهال.

ردود الفعل التحسسي

يمكن أن يحدث رد فعل تحسسي من النبات الذي استخرج منه الكلوروفيل السائل،او احد مكونات المكمل،ورد الفعل التحسسي هو حساسية شديدة لمادة غريبة عنالجسم،حيث يستجيب الجهاز المناعي مع آليات الدفاع الطبيعية في الجسم لتدمير هذه المادة الغريبة،ويمكن ان يتراوح رد الفعل التحسسي بين معتدلة وحادة.وتشمل الأعراض الحكة،وظهور طفح جلدي،وتورم في الوجه واليدين أو الرقبة،والإحساس بالوخز في الفم،وجفاف الحلق وصعوبة في التنفس،ويجب التماس العناية الطبية الفورية للعلاج.

البقع

الصباغ الأخضر اللامع يمكن أن يتسرب إلى الجلد أو الملابس ويترك البقع الخضراء المشابهة لبقع العشب والتي يمكن غسلها بالماء والصابون ولتنظيف اكثر فعالية يمكنك اتباع الإرشادات على علب منظفات الغسيل.

المصدر

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق