هل حرقان البول من علامات الحمل؟

في الواقع هناك اختلاف على كون حرقان البول من علامات الحمل أم لا، حيث تؤيد العديد من الدراسات أنه من المؤشرات الأولية على وجود حمل، بينما تعارض دراسات أخرى ذلك وتفسر حرقان البول بوجود مشكلة أو عارض صحي مرافق لبداية الحمل، وفيما يلي سنذكر بقليل من التفصيل علامات الحمل الباكرة ودور حرقان البول في ذلك، بالإضافة إلى الأسباب الأخرى المحتملة لظهور هذا العرض في بداية الحمل.

علامات الحمل المبكرة الأكثر شيوعاً

هناك العديد من العلامات التي يمكن أن توجه المرأة إلى إمكانية وجود حمل حالي، منها ما هو مثبت علمياً، ومنها ما هو غير دقيق علمياً أو لم يتم تأكيده من قبل الباحثين على الرغم من مصداقيته في معظم الحالات. هذه العلامات يمكن أن تبشرك بالحمل قبل الجميع وتوجهك لإجراء الفحوصات اللازمة للتأكد، وقد تكون من أوضح وأبكر هذه العلامات هي انقطاع في الطمث لدورة شهرية واحدة أو أكثر.

انقطاع الدورة الشهرية

غالباً ما تكون هذه هي العلامة الأولى التي تلاحظها الحامل، لكن هذه العلامة قد تكون خادعة أحياناً، وذلك لأن عدم وجود دورة شهرية لا يشير دائمًا إلى الحمل. فقد تغيب الدورة الشهرية عن المرأة لأسباب عديدة ومتنوعة، مثل إجراء تغييرات في أدوية تحديد النسل أو فقدان الوزن المفاجئ مثلاً، ويمكن أن تشير الدورة الغائبة أيضًا إلى مشكلة صحية مزمنة مثل متلازمة كيسات المبيض. لهذا السبب، يجب على أي امرأة يتأخر الطمث لديها بشكل غير متوقع الاتصال بالطبيب المختص في أسرع وقت ممكن لتحري السبب وراء ذلك.

الغثيان

في حين أن غثيان الصباح المعروف والذي يؤثر على ما يصل إلى 85 في المائة من النساء الحوامل لن يحدث على الأرجح لبضعة أسابيع أخرى، فقد تعاني بعض النساء من دوار الحركة الخفيف كأحد أعراض الحمل المبكرة. فتذكر بعض المريضات أنهن يصبن فجأة بالغثيان من القراءة في السيارة أو يشعرن بالغثيان أثناء الرحلات الجوية، يمكن أن يبدأ هذا في وقت مبكر بعد أسبوعين من الحمل.

فالارتفاع في مستويات هرمون البروجسترون في هذه الفترة يتسبب في إبطاء الكثير من العمليات في الجسم، ويتضمن ذلك عمليات الجهاز الهضمي مثلاً، مما يؤدي أحياناً إلى الإمساك أو عسر الهضم، ونظراً لأن معدتك لا تفرغ بالسرعة التي تفرغها عادةً فإنها تعتقد أن هناك الكثير مما يحدث هناك وتريد تطهيرها بطريقة ما إما في القناة الهضمية أو التقيؤ من خلال الفم. يرتبط الغثيان أيضاً بموجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية (hCG)، وهو هرمون يمكن اكتشافه في دم الأم أو بولها حتى قبل غياب الدورة الشهرية، وكلما ارتفع مستوى هذا المشعر (كما هو الحال عند الحمل بالتوائم) فقد تشعر بالغثيان بشكل أوضح.

اقرأ أيضا:  الجسم لا يقوم بتخزين الزنك لذلك يجب تناوله يوميا لمكافحة البرد

ألم الثديين

قد تكون التبدلات في الثديين من العلامات الباكرة التي توجه المرأة لوجود حمل، فتلاحظ وجود ألم مضاعف في الأسبوعين الأولين من الحمل يزداد عند تطبيق أي ضغط على نسيج الثديين، حيث يبدأ حدوث تبدل وزيادة في أنسجة الثديين تحضيراً لإنتاج الحليب، وتصبح الأوعية الدموية أكثر وضوحاً لتلبية احتياجات هذه النسج.

يكون السبب في هذه الأعراض زيادة إنتاج الجسم لكل من هرمون الاستروجين وهرمون البروجسترون في بداية الحمل، فيحرض ذلك بدء نمو الغدد اللبنية في الثديين. وبالتالي حدوث زيادة في السوائل فيها مما يسبب احساس ثقل وألم مرافق.

التبول المتكرر

قد تعتقد المرأة أن التبول المتكرر يأتي في الأشهر الأخيرة من الحمل عندما يضغط الطفل على مثانتها، لكن زيادة مرات التبول نهاراً وليلاً تبدأ أحيانًا في وقت مبكر من الحمل، حيث تسبب الوذمة في أنسجة الرحم الضغط على المثانة، بالإضافة إلى زيادة تدفق الدم إلى الكلى (والذي يبدأ على الفور) أيضاً والذي يسبب إنتاج المزيد من البول.

إذاً من العوامل التي تسبب تكرار البول لدى المرأة في بداية الحمل ما يلي:

  • التبدلات الهرمونية.
  • تمدد وكبر حجم الرحم.
  • زيادة جريان الدم في الجسم.
  • زيادة حجم الكليتين.

ليس هناك الكثير لتفعله المرأة حيال هذه العلامة المبكرة للحمل، إلا إذا كان التبول المتكرر مصحوباً بالحرقان مثلاً أو الإلحاح أو علامات أخرى للعدوى.

هل حرقان البول من علامات الحمل ؟

في بداية الحمل وعلى مدى جميع أشهر الحمل يمكن أن تعاني المرأة من تبول متكرر أكثر من المعتاد، ولكن وجود ألم وحرقان مرافق لذلك ليس أمراً طبيعياً في كل الحالات، فقد يكون مؤشراً على وجود مشكلة صحية أخرى مثل التهاب المجاري البولية والذي يظهر عند ما يقارب 7% من الحوامل، ويمكن علاجه بسهولة فيما إذا تم اكتشافه باكراَ.

ما هي أسباب حرقان البول أثناء الحمل؟

عندما يتعلق الأمر بالتبول أثناء الحمل ، فإن كثرة التبول أمر جيد للحامل، لكن الألم يمثل مشكلة لها. أي أن التبول يجب ألا يكون مؤلمًا أبدًا حتى يعد طبيعياً، في حين أن هناك عددًا من الأسباب المرتبطة بالألم عند التبول أثناء الحمل ، فإن أكثرها شيوعاً هو التهاب المسالك البولية (UTI)، حيث بينت الدراسات بأن عدوى المسالك البولية تكون أكثر شيوعاً أثناء الحمل بسبب التغيرات الهرمونية التي تسبب ارتخاء المسالك البولية، وكذلك التغيرات الميكانيكية التي يسببها الرحم المتضخم.

اقرأ أيضا:  الشفاء من السل بإستخدام نوع جديد من المضادات

إذا كنت تعانين من التبول المؤلم أثناء الحمل، فاعلمي أن الحالات التالية يمكن أن تؤدي إلى التهاب المسالك البولية أو يمكن أن تكون سببًا أساسيًا لألم المثانة والتبول المؤلم أثناء الحمل.

التهاب المهبل البكتيري

التهاب المهبل الجرثومي هو حالة شائعة ناتجة عن خلل في البكتيريا الطبيعية التي تعيش في المهبل، يمكن أن يسبب التبول المؤلم بسبب التهاب المنطقة المجاورة، أو عن طريق دخول البكتيريا في المسالك البولية، مما قد يؤدي إلى التهاب المسالك البولية.

الأمراض المنقولة جنسياَ

يمكن لأي عدوى منقولة جنسياً غير مشخصة أن تسبب التبول المؤلم أثناء الحمل نتيجة الالتهاب. يمكن أن تسبب الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي ألمًا ، ويكون عادة في منطقة الحوض ولكن في بعض الأحيان يكون الألم في المهبل، أو حتى التبول المؤلم. هذا هو السبب في أن النساء الحوامل يتم فحصهن بحثًا عن الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي في بداية الحمل.

الهربس التناسلي

يمكن أن يسبب الحلأ أو الهربس التبول المؤلم ، سواء كنت حاملاً أم لا. لكن لسوء الحظ ، يمكن أن تسبب هذه الحالة المؤلمة مضاعفات إضافية أثناء الحمل. إذا كنت مصابة بالهربس ، فمن الأهمية بمكان اتباع نصيحة طبيبك من أجل إبعاد العدوى النشطة، خاصة عندما تقتربين من موعد ولادتك.

انسداد ميكانيكي

مع تضاعف حجم الرحم عدة مرات أثناء الحمل ، يمكن أن يضغط على كل شيء حوله. يتضمن ذلك الحالبين، فعندما يحتبس البول في الحالب ويصعب إفراغه بشكل صحيح، فإن ذلك يسبب حالة تُعرف باسم احتباس البول يمكن أن تؤدي إلى نمو جرثومي مستمر وفي النهاية التهاب المسالك البولية.

كيف يمكن الوقاية من حرقان البول أثناء الحمل؟

يعتبر الحصول على المقدار الكافي من السوائل هو أفضل شيء يمكنك القيام به للمساعدة في منع التهابات المسالك البولية أثناء الحمل، هذا له تأثير مفيد في زيادة إنتاج البول وتدفقه وتنظيف الكلى، فاحرصي على تناول أو حتى تجاوز ثمانية أكواب من الماء يوميًا، فيما تشمل الطرق الأخرى للوقاية من عدوى المسالك البولية ما يلي:

  • عدم حبس البول.
  • إفراغ المثانة قبل وبعد الجماع.
  • الحرص على النظافة الشخصية بشكل مناسب.
  • ارتداء ملابس داخلية قطنية تسمح بمرور الهواء.
المصادر
Early Signs of Pregnancy14 Very Early Signs of PregnancyWhat are the early signs of pregnancy?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *