الخلايا السرطانية على ماذا تتغذى ؟

تخيل لو أن توقفك عن تناول بعض الأطعمة، سيحد من الخلايا السرطانية أو أن الورم الذي ينمو توقف فجأة لأنك حرمته من الطعام، و بدأ يذبل، و ينكمش ثم يختفي،يمكن لهذا الحلم أن يصبح حقيقة واقعة في بعض الأحيان وفقا لبعض الباحثين، لكن ما الذي تحتاج اليه الخلايا السرطانية لتعيش و على ماذا تتغذى؟

fasting-secrets-4

ما الذي تحتاجه الخلايا لتعمل ؟

لتعمل الخلايا تحتاج لنوعين مختلفين من الوقود و هما :الجلوكوز والأحماض الدهنية ،حيث تقوم بحرق هذه الأنواع من الوقود لتحويلها إلى الطاقة الخلوية ،و للقيام بهذا العمل تحتاج الخلايا الى الاكسجين الذي ياتيها من عملية التنفس او من الدم و يتم حرق الوقود و الأكسجين داخل الميتوكوندريا، و هي محطات صغيرة داخل الخلايا لإنتاج الطاقة الخلوية و هذه المحطات يمكن أن تعمل إما مع الأكسجين و الجلوكوز أو مع الأوكسجين و الأحماض الدهنية.

ماذا يحدث عندما تفتقر الخلايا إلى الأكسجين؟

الميتوكوندريا تحتاج الى الاكسيجين لتنتج الطاقة الخلوية و قد تفتقر اليه في بعض الحالات، على سبيل المثال عندما تجري بسرعة كبيرة تجعل تنفسك متقطعا و لكن لحسن الحظ، يمكن للخلايا ان تستمر في عملها لانها أيضا قادرة على إنتاج الطاقة بدون الأكسجين و ذلك عن طريق التخمير الذي يسمح للخلايا لتعمل في غياب الأوكسجين و لكنه يعمل فقط مع الجلوكوز، و ليس مع الأحماض الدهنية.

الخلايا السرطانية مدمنة على الجلوكوز
الخلايا السرطانية عدوانية جدا، و تتكاثر بسرعة في نفس المكان، و ذلك باستخدام التخمير و لان التخمير غير ممكن مع الأحماض الدهنية ، فهذا يعني أن الخلايا السرطانية لديها حاجة كبيرة للجلوكوز،فهي تحتاج الى السكر  20 مرة أكثر من الخلايا السليمة لدرجة أن الماسح الضوئي PET يمكن أن يستخدم لمعرفة وجود سرطان في الجسم،فقط من خلال النظر الى الخلايا التي تستهلك المزيد من الجلوكوز.

فالخلايا السرطانية هي مدمنة على الجلوكوز و همها الوحيد هو العثور الجلوكوز و إذا لم تجد الا  الأحماض الدهنية فانها تجوع و بالتالي يقل إنتاج الطاقة الخلوية فتفقد الخلايا السرطانية عدوانيتها و قدرتها على التكاثر ،و يقتصر هذا الامر على الخلايا السرطانية فقط اما باقي الخلايا الاخرى في الجسم فيمكن أن تعيش مع الأحماض الدهنية .

تتالي السرطان
الجلوكوز هو وقود الخلايا السرطانية، و لكن تناول الكثير من السكر يزيد من خطر إصابتك بالسرطان بطرق أخرى:

-تخمر الجلوكوز الذي يدفع الخلايا لانتاج حمض اللاكتيك الذي يسبب تحمض الأنسجة السرطانية، و هو ما يعزز زيادة نمو الورم .

-تناول المزيد من السكر حيث ان ارتفاع نسبة السكر في الدم يجعل البنكرياس يفرز الانسولين،و الذي يحفز إنتاج جزيء يشبه الانسولين  و هو هرمون قوي مسؤول عن انتشار الخلايا الطبيعية و لكن أيضا الخلايا السرطانية، و هذا ما دفع الباحثين لاقتراح حمية خالية من الكربوهيدرات لمساعدة مرضى السرطان و هي ما يسمى النظام الغذائي الكيتون.

النظام الغذائي الكيتون ضد السرطان
في عام 2007، أجرى الدكتور ميلاني شميت و عالم الأحياء أولريك كامرير في مستشفى Wüzburg، بألمانيا، دراسة سريرية على المرضى الذين يعانون من السرطان، و قاموا باخضاعهم لنظام  غدائي فيه نسبة عالية من الدهون ونسبة عالية من البروتين و منخفض جدا في نسبة الكربوهيدرات و يسمى النظام الغذائي الكيتون، فتم منعهم من تناول السكريات،و الحبوب، و المعكرونة، و الأرز، و البطاطس و اعطائهم كمية قليلة جدا من الفواكه و اللحوم الدهنية فقط، و السمك والبيض و المكسرات والقليل من زيت الزيتون و زيت بذور الكتان و بعض الخضروات.

ولكن المستشفى سمح لهم باختبار النظام الغذائي الكيتون فقط على المرضى الذين استنفدوا جميع العلاجات التقليدية ضد السرطان مثل الجراحة، و الإشعاع، و العلاج الكيميائي،و كل العلاجات البديلة الاخرى و هذا يعني أن المرضى كانوا في حالة صحية سيئة للغاية فمنهم من يعاني من سرطان المبيض و سرطان الثدي و الغدد النكفية و العظام و البنكرياس و الغدة الدرقية و المريء و أورام الجهاز العصبي، و قد توفي اثنان منهم في غضون شهر بعد بدء الدراسة وانسحب آخرون في بداية البحث، اما خمسة مرضى الذين امتثلوا للحمية لمدة ثلاثة أشهر فقد تحسنت حالتهم و توقفت اورامهم عن النمو و استقرت حالتهم البدنية ومازالوا  على قيد الحياة.

تحذيرات هامة 

رغم نجاح هذا النظام الغدائي و فتحه باب الامل عند مرضى السرطان الا ان النظام الغذائي الكيتون يسبب بعض المشاكل، لذلك فمن المستحسن أن يتبع تحت إشراف طبي لانه يمكن أن يسبب التعب المزمن حيث ان الجسم يحتاج  بعض الوقت ليعتاد على العمل دون احتياطي السكر كما ان النظام الغذائي الكيتون فقير من حيث بعض المغديات وهي :

الألياف : وهذا يسبب الإمساك أو الإسهال ،و من الممكن التخفيف من هذه المشكلة بتناول مكملات الألياف الغذائية مثل سيلليوم أو البكتين .

البوتاسيوم : احتياجاتنا من البوتاسيوم نحصل عليها عادة من الفواكه و الخضار و كلها مصادر للكربوهيدرات و بالتالي لابد من تناول مكملات البوتاسيوم أو اختيار الخضار الفقيرة من حيث  الكربوهيدرات مثل اللفت ، و الهليون ،و الباذنجان و الخيار و القرنبيط ، و الكرفس ، و الخس ، والكراث ، و الجرجير و الافوكا.

حالات يمنع فيها الخضوع لحمية الكيتون

هناك حالات يمنع فيها اتباع النظام الغذائي الكيتون وهي :

القصور الكلوي ، و قصور في وظيفة الكبد أو وظيفة القلب .

-السكري  المعتمد على الأنسولين وغير المعتمد على الأنسولين في غياب الإشراف الطبي .

-امراض او اضطرابات الأيض  مثل البورفيريا ، ونقص كربوكسيلاز البيروفات و الأمراض الوراثية النادرة الأخرى.

-الحمل و الرضاعة الطبيعية.

-هذا النظام ممنوع على أي شخص اتباعه لمدة تتجاوز 4 أسابيع ، من دون إشراف طبي .

– ممنوع فترة النمو اي على الطفل الصغير ، و المراهق .

– ممنوع أثناء العلاج بمدرات  للبول أو كورتيكوستيرويد في غياب الإشراف الطبي .

– ممنوع في حالة اضطرابات الأكل .

– ممنوع بعد الجراحة.

الحد من خطر إصابتك بالسرطان

قبل اللجوء إلى النظام الغذائي الكيتون اعلم ان اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات مفيد في الوقاية من السرطان.

وللحد من خطر تغذية الورم المتعطش للجلوكوز يمكنك الالتزام ببعض النصائح:
-خفض الاستهلاك الخاص بك من المواد الغذائية المصنعة ، و الصناعية، مثل الوجبات الجاهزة ، الدقيق المكرر ( الأبيض) و الأطعمة المصنوعة منه عامة مثل الخبز الأبيض ، الرغيف الفرنسي الأبيض و المعجنات و المعكرونة البيضاء و كل المشروبات السكرية و العصائر .

تناول الحبوب بكميات تتناسب مع النشاط البدني الخاص بك و يمكنك عدم تناولها إذا كنت لا تمارس الرياضة.

-الحرص على وجود الالوان في طبقك : الفواكه و الخضار الملونة غنية بالمواد المضادة للأكسدة التي تقلل من الالتهاب مثل العنب البري، و العنب الأحمر، و الطماطم، و الخضراوات الخضراء و هناك بالطبع العديد من الاستثناءات المهمة ، مثل القرنبيط و الفجل و الهليون، فعلى الرغم من أنها بيضاء اللون الا انها  جيدة للصحة .

-تجنب قدر الإمكان المشويات و المقالي .

احرص على تناول الدهون و المنتجات ذات النوعية الجيدة مثل الأسماك الصغيرة الزيتية و المكسرات من جميع الأنواع،و زيت الزيتون البكر و زيت بذور اللفت و الأفوكادو ،و البيض العضوي المخصب مع اوميجا 3 إذا كان ذلك ممكنا .

تجنب المنتجات الصناعية الدهنية مثل الصلصات و المايونيز ، و بالطبع البسكويت المحمص و المملح .

التكيف مع نمط حياتك للحد من أسباب التوتر و ذلك بتغيير العمل، و مكان الإقامة ، و الأنشطة إذا كانت لا تسمح لك أن تشعر بالراحة إلى حد معقول في حياتك .

الحد من استخدام المواد السامة في منزلك مثل المنتجات المنزلية، و الورنيش ، و الغراء والبلاستيك.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫14 تعليقات

  1. السلام عليكم.منذ فتره بسيطه اجريت دراسه مع نفسي بخصوص علاج السرطان فإن أمكن التواصل مع حضراتكم لشرح ماتوصلت اليه من حل لعلاج السرطان ولكم جزيل الشكر والعرفان

    1. السلام عليكم انتضر منكم هده الطريقة لاني مصابة بسرطان التدي عمري 31 سنة ام لطفلين واتمنى ان اجد طريقة العلاج بعيدة عن البتر و الكيماويات

      1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة….ابحثي عن بذور المشمش وفيتامين B17 …اشربي عصائر من الخضراوات الخضراء كريس وخيار وسوسة وزنجبيل وكريم وليمة وجرجير وبقدونس. بكميات كبيرة يوميا …عصير الجزر مهم جدا .تنفيذ مافي المقالة من الامتناع عن السكريات والدقيق الأبيض

      2. انا شخص عادي لست طبيب
        نصيحتي اتبعي حمية وابتعدي عن السكريات والنشويات وكلي الخضار بكثرة والليمون واشربي الماء النظيف القلوب حافظي على جسمك أن يكون قلوي وليس حامضي اي شيء ليس مفهوم ابحثي عبر الانترنت ونصيحة داومي على الاستغفار والتسبيح وستجدي الخيرات ان شاء الله

      3. صراع من اجل البقاء مع مرض السرطان
        مصعب صالح من بغداد إلى المانيا
        اني مريت بمحنة صحية صعبه وهي مرض السرطان بالدرجة الثالثة بالغدد اللمفاوية واكتشفت المرض بالشهر الثامن سنة ٢٠١٦ وجانت اعراضه واوجاعه موجودة قبلها بالاشهر ولمن تعرف هيج مرض خبيث بيك راسا تنتهي حياتك وتوكف والموت صار كدامك ولمن يعرفون اهلك واصدقائك يصير الحمل اكبر واثقل لان بس اتشوف واحد يبجي عليك كدامك تتخيل انت كاعد بفاتحتك وراها تبدي مرحلة اصعب من المرض هي العلاج بالكيمياوي هو عبارة عن جهنم يخلوها بالجسم بس لازم تتحمله لاجل الشفاء الكاذب ووعود الاطباء الوهمية وغصبا ماعليك لازم تاخذ هذا العلاج وكالولي لازم تاخذ ١٢ جرعة كل اسبوعين وحدة وكل وحدة لمدة ساعتين لعلاج المرض فجانت اول جرعه يدخلوك للغرفه ماتعرف اشراح يسوون والله عبالك داخل لغرفه اعدامات اتريد تعرف هذا الكيمياوي شنو هو فطلع يخلولك كانونه ومغذي ويخلون الكيمياوي بالمغذي الي هو مجموعه ابر ويبدي يدخل للجسم جهنم وجمر يدخل باحشائك عذاب بالدنيا علاج بلارحمة بس لازم تاخذه لان ماكو غيره فاخذت اول اربع جرعات صارت صحتي احسن سويت فحص جديد بعمان وطلع المرض متراجع خطوة للوراء فكلت جيد كملت العلاج مابين مدينة الطب ومستشفى اليرموك واستمريت ٧ اشهر بالعلاج الكيمياوي سبعة اشهر بعالم كله الم وخلصت وكالولي انت صرت زين ولازم اتسوي فحص للتاكيد فرحت لعمان دافحص وكلي ثقة انه الكيمياوي يقتل السرطان نهائيا واذا النتيجة انه المرض منتشر ونسبة شفائي ٣٠٪وبعد كم شهر المرض يضرب اجزاء الجسم واموت ولازم اخذ ٣ جرع كيمياوي قاسيةوراها اسوي عملية زراعه نخاع ذاتية ويمكن تنجح او لا،انهارت حالتي النفسية لانه نتيجة الفحص تشبه شهادة الوفاة بس مبكرة
        فكلت لازم الكى طريقة علاج ثاني لان النتيجة اثبتت انه الكيمياوي كذبة علمية تجارية ومابي اي فائدة واني جنت اسمع عن طريقة علاج اسمها تجويع الخلايا السرطانية فقررت انه افوت بهاي التجربة وشيريد يصير اكثر من الموت ، فبالبداية بديت اكول لكل احد يتصل بي ويسال انه اني هيج راح اتبع هاي الطريقة واترك العلاج الكيمياوي فيكون الرد بانه انت مخبل واتريد تنتحر ومحد اقتنع بهاي الطريقة بس عائلتي و٣من اصدقائي وبقيت صابر على الجوع المهلك لان ممنوع تاكل اي شي نهائيا بس خضروات ومي والضغط النفسي ومتعرف اشوكت اتنام وماتكعد بحيث نزل وزني ١٥ كيلو باول اسبوعين بس بنفس الوقت بقيت متمسك بالحياة وعندي امل واطلع واطب واسافر والعب رياضة وادرس واشتغل واني احس نفسي شايل قنبلة موقوته جاهزة للانفجار باي لحظة تنفجر واموت ورحت عل طبيب تغذية اختصاص بهذا الموضوع (دكتور عيسى توما) وأيدني بقوة لان هو يعالج الناس بهاي الطريقة فبدت حالتي النفسية تتحسن وبدا جسمي يتحسن وكل شهر اسوي فحوصات دم تطلع جيدة لحد مامرت اربعة اشهر طويله قاتله صعبه مجهوله النهايه وسافرت ل المانياوصلت للبروفيسور بالاورام قرا تقاريري القديمة كال هذا المريض في عداد الموتى ولازم عمليه فوراً اشون تاركي بدون علاج فباوع علي بنفس الوقت جان يكول بس شكله مايبين انه مريض كال لازم اتسوولي فحوصات جديدة ، اول شي فحص دم طلع ممتاز وسويت pet-scan وراها بكم يوم وجان انتظار النتيجة مثل انتظار الحكم جان تطلع النتيجة انه المرض متلاشي وباقيه بس خليه وحدة ضعيفه اتريد اتموت جانت ردة الفعل و الفرحة مستحيله ماتنوصف كانه انولدت من جديد فهذا جان اول خطوة لاثبات انه طريقتي صحيحة لعلاج السرطان وموته محتم باذن الله مو بالكيمياوي فكملت هاي الرحلة المستحيله الي بفضل الله نبهني عل هذا الطريق استمريت بقوة والتزام حقيقي بالغذاء وعلاج بالاعشاب وظهرت النتائج بعدشهرين من اخر فحص بالمانيا باختفاء المرض نهائيا والحمد الله . طبعا اني اختصرت الرحلة بشكل قصير جدا لان لو اكتب كتاب هم مايكفي بس رحلة قاسيه مهلكة تعرف بيها الصح والغلط وين واتشوف قدرة الله وتبدي اتحب كل الداير مدايرك حتى الي جنت تكرههم لان مواقف جانت رائعه اتمنى اجازيهم ولو بجزء صغير وربي يحفظ الكل ويشفي كل مريض بجاه محمد وال محمد
        .الخلاصة مرض السرطان هو عبارة عن خليه مشوهة جوعانه نقطع عنها غذائها الخاص ونقوي جهازنا المناعي بطرق طبية خاصه وبغذاء طبيعي خاص ننتصر عليه بسهوله.
        هاي طريقة العلاج كل المؤسسات الطبية تحاربها واي طبيب تساله عليها يكلك هاي خرافات وجذب ليش ؟ لان طريقة بعيدة عن التجارة واللعب بحياة الناس والعمليات الفاشله المكلفه تصل العمليه الى ٧٠٠٠٠ الف دولار وهذا علم جديد لعلاج السرطان ظهر حوالي قبل ٢٠ سنه بس تكتيم اعلامي عملاق عليه ، واتمنى كل واحد يقرا هاي الرساله يسويلها شير ولايك عسى ان توصل لكل الناس وعسى ان تشفي اكبر عدد من مرضى السرطان.
        #الجالية #العراقية #في #المانيا

        1. اخ مصعب اولا الحمد لله على السلامه
          بس اذا ممكن تحط الخضروات المسموحة
          هل الشمندر والبيض مسموح والزيتون والأفكادو والكوكونت

          1. السلام عليكم أختي هند أنا نادية مريضة بالسرطان وانصحك بعدم تناول الخبر الأبيض وخصوصا الذي الموجود في المخبزات مليء بالسكر .وانصحك بالشعير وشربةالشعير والله يجيب الشفاء.

        2. أخي فريد الحمد لله على السلامة .ولو ممكن تتواصل معي أكون الك شاكر…ربي يشفي جميع مرضى المسلمين

        3. السلام عليكم اخ مصعب انا اخوك من العراق والدتي فيها مرض السرطان منتشر في البطن والاطباء أيسوني منها وبدأت أخذ العلاج الكيماوي ولكن بدون فائدة ممكن اتواصل معك حول كيفية أتباع نظام غذائي أو أعشاب مفيدة للشفاء من هذا المرض.
          ولك كل الشكر والتقدير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق