حصى الكلى Kidney Stones

السبب لتشكل معظم حصى الكلى غير معروف وقد لا يسبب وجوده أي مشاكل الا انه غالبا ما يسبب الألم و رغم ان معظم حصى الكلى صغيرة و تمر عبر البول الا ان بعض الحجارة تعلق في الحالب أو الكلى و تسبب أعراضا مستمرة أو مشاكل الا ان  هناك خيارات مختلفة لإزالة الاحجار العالقة كما ينصح بشرب الكثير من الماء كل يوم لمنع تكرار تكون الحصى حيث ان حوالي نصف الأشخاص الذين لديهم حصوات الكلى معرضون لتطوير واحد آخر في وقت لاحق في حياتهم.

images

ما هي حصوات الكلى ؟

يمكن أن تتشكل الحصى في الكلى او في الحالب وهو أنبوب تصريف البول من الكلى أو في المثانة وتتخذ هذه الحصى او الحجارة أحجام وأشكال مختلفة حيث يتراوح حجمها بين البلورات المجهرية الصغيرة الى حجارة كبيرة مثل البطاطس.وهو من الحالات الشائعة حيث ان حوالي 3 رجال من كل  20 رجلا و امراة واحدة من كل 20 امراة في المملكة المتحدة  يطورون حصوات الكلى في مرحلة ما في حياتهم ويمكن أن تحدث في أي سن ولكنها شائعة اكثر بين سن 20 و 40 عاما و حوالي نصف الأشخاص الذين يصابون بحجر الكلى معرضون لتكرار واحد على الأقل في مرحلة ما في المستقبل.

كيف تتشكل حصى الكلى ؟

يتمثل دور الكليتين في تصفية الدم و إزالة المواد الكيميائية والنفايات الزائدة عن طريق البول الذي ينتقل من الكلى الى أنبوب يسمى الحالب في المثانة ، ثم إلى خارج الجسم عبر مجرى البول و عندما تمتلئ المثانة تصبح هناك حاجة ملحة للتبول، وتفرغ المثانة البول عن طريق مجرى البول، وهو أنبوب أوسع بكثير من الحالب.  وعادة ما تذوب العديد من المواد الكيميائية و النفايات في البول ولكن في بعض الحالات تتبلور المواد الكيميائية في البول مكونة حصى الكلى. وهذه الحصى تكون صغيرة جدا عند تشكلها، (أصغر من حبة الرمل)، ولكنها قد تنمو تدريجيا وقد تصل إلى نصف سنتيمتر أو أكبر.

ما هي أعراض حصى الكلى ؟

في بعض الحالات، تتكون حصوات الكلى في الكلى نفسها ولا يسبب أي مشاكل أو أعراض وفي حالة ظهور اعراض فإنها تشمل واحدة أو أكثر من الاعراض التالية :

الألم في الكلى حيث ان الحجر العالق في الكلى قد يسبب ألما في جانب البطن.والمغص الكلوي و هو الألم الشديد الذي يأتي ويذهب و يسببه الحجر  الذي يعلق عند مروره في الحالب اي الإنبوب الذي يربط الكلى بالمثانة والذي يسبب الألم الشديد في جانب من بطنك. و قد ينتشر الألم إلى أسفل في أسفل البطن أو الفخذو قد يشعر المرضى بالتعرق و الغثيان بسبب الألم.وقد يظهر الدم في البول، لأن الحصى قد تخدش الحالب. وجود دم في البول لا يعني دائما وجود حصى في الكلى. قد تكون هناك أسباب أخرى للدماء، بما فيها التهابات في الكلى والمثانة، أو الصدمات، أو الأورام. تحليل البول المجهري يكشف الدم حتى وإن لم يكن ظاهرا بالعين المجردة. وأحيانا، إذا سببت الحصى انسدادا كاملة، قد لا يكون هناك دم في البول لأنه لا يستطيع تجاوز الحصى اضافة الى التهابات البول التي تعتبر شائعة جدا عند الأشخاص الذين يعانون من حصى الكلى و يمكن للعدوى ان تسبب حمى ، و ألم عند التبول و زيادة تواتر التبول .

ما الذي يسبب حصى الكلى ؟

يوجد اختلاف في الآراء حول أسباب تشكل حصى الكلى، لكن معظم الآراء تجمع على الأسباب التالية:

-الوراثة، بعض الناس أكثر عرضة لتكوين حصى الكلى حيث ان غالبية حصى الكلى تتكون من الكالسيوم، والذي تعتبر زيادته في البول عامل خطورة والذي يمكن أن تنتقل من جيل الى اخر اضافة الى بعض الأمراض الوراثية النادرة مثل مرض الحامض الأنبوبي الكلوي والأشخاص الذين يعانون مشاكل تأييض مجموعة متنوعة من المواد الكيميائية مثل: cystine (حامض أميني)، والأوكسالات (نوع من الملح)، وحمض اليوريك (كما في النقرس)

-الموقع الجغرافي، يخلق لدى بعض الناس استعدادا لتشكل حصى الكلى، ويحدث هذا في المناطق الحارة، حيث يتعرض سكان هذه المناطق للتجفاف ويصبح البول أكثر تركيزا، مما يسمح للمواد الكيميائية بالتقارب وتشكيل نواة للحصى

-النظام الغذائي: النظام الغذائي قد تكون أو لا تكون سبب المشكلة إذا كان الشخص لديه استعداد لتكوين الحصى، فالمواد الغذائية الغنية بالكالسيوم قد تزيد من خطر تشكل حصى، اما إذا لم يكن لدى الشخص استعداد لتشكيل الحصى فلن يشكل النظام الغذائي خطورة.

-بعض الادوية حيث يمكن لتناول أدوية معينة ان يجعلك أكثر عرضة لتطوير حصى الكلى. وتشمل الأمثلة مدرات البول ، وبعض الأدوية الاخرى والعلاج الكيميائي لمرضى السرطان و بعض الأدوية المستخدمة في علاج فيروس نقص المناعة البشرية اضافة الى مضادات الحموضة التي تحتوي على الكالسيوم، والتي يمكن أن تزيد كمية الكالسيوم في البول .كما ان الاشخاص الذين يعانون من التهابات المسالك البولية بشكل متكرر أكثر عرضة لتطوير حصى الكلى .

الاختبارات لتأكيد وجود حصوات الكلى

إذا كنت تعاني من اعراض تشير إلى تكون حصوات الكلى ، فلابد من الخضوع لاختبارات بالأشعة السينية أو المسح الضوئي للكلى و الحالب وتهدف هذه الاختبارات للكشف عن الحجر و التأكد من أنه لا يمنع تدفق البول.

اختبارات لاستبعاد أو تأكيد السبب الكامن وراء تكون الحصى

حصى الكلى شائعة و في معظم الحالات لا يعرف سببها ولكن هناك بعض الاختبارات الروتينية لاستبعاد المشاكل الكامنة ورائها وهي اختبارات ينصح بها الاشخاص المعرضون لتطوير حصى الكلى او تكرارها .

ومن هذه الاختبارات نجد فحص الدم للتأكد من أن الكليتين تعملان بشكل صحيح اضافة الى فحص مستوى بعض المواد الكيميائية مثل الكالسيوم وحمض اليوريك في الدم كما تجرى اختبارات البول للتأكد من الإصابة وبالنسبة لبعض البلورات يتم تحليل الحجر المحصل عليه بتمرير البول من خلال الشاش ، او مصفاة الشاي أو مرشح مثل فلتر القهوة .

ما هي المضاعفات المحتملة لحصوات الكلى ؟

مضاعفات حصى الكلى غير شائعة على الرغم من ان الألم في حينه يمكن أن يكون شديدا في بعض الأحيان حيث يمكن لحجر كبير ان يمنع تماما مرور البول أسفل الحالب و هذا قد يؤدي إلى الحاق اضرار بالكلى ولكن عادة ما يتم تجنب هذا حيث ان الأشعة السينية أو المسح سيكشف هذا الانسداد و يمكن إزالة الحجارة الكبيرة .

ما هو علاج حصى الكلى ؟

في الحالات الشائعة

معظم الحجارة التي تسبب المغص الكلوي صغيرة و تمر عبر البول في غضون يوم أو نحو ذلك ويكفي شرب الكثير من السوائل لتشجيع تدفق جيد للبول . وغالبا ما يحتاج المريض بعض المسكنات القوية لتخفيف الألم حتى يتم تمرير الحجر اضافة الى ان بعض الحجارة التي تتشكل في الكلى لا تسبب اي أعراض أو  ضرر. ويمكن تركهااذا كانت صغيرة و في بعض الأحيان يمكن أن توصف بعض  الأدوية للمساعدة على مرور الحجر ، مثل نيفيديبين أو tamsulosin

في بعض الحالات

بعض الحجارة تصبح عالقة في الحالب أو الكلى و تسبب أعراض مستمرة أو مشاكل و في هذه الحالات خاصة في وجود الألم الشديد قد تستدعي الضرورة الدخول الى المستشفى و هناك خيارات مختلفة للعلاج والتي تشمل ما يلي :

تفتيت الحصى خارج الجسم ولهذا الغرض تستخدم موجات الصدمة ذات الطاقة العالية والتي تركز على الحجارة من آلة خارج الجسم لتفتيت الحجارة و تحويلها الى شظايا صغيرة تمر عند التبول .

استخراج حصى الكلى عن طريق الجلد و هذه الطريقة ليست مناسبة للاحجار الكبيرة وخلالها يتم تمرير منظار الكلية وهو يشبه تلسكوب رقيق من خلال الجلد و ادخاله الى الكلى ثم يتم كسر الحجر و إزالة شظاياه عبر منظار الكلية . وعادة ما يتم هذا الإجراء تحت التخدير العام.

Ureteroscopy هو آخر طريقة للعلاج التي يمكن استخدامها وخلال هذا الإجراء يتم تمرير تلسكوب رقيق يصل إلى الحالب من خلال مجرى البول والمثانة و يتم استخدام الليزر (أو شكل آخر من أشكال الطاقة ) لتفريق الحجارة. هذا الأسلوب هو مناسب لمعظم أنواع الحجر .ويمكن أن يتم إزالة الحجر عن طريق العملية التقليدية حيث باجراء فتحة للوصول  إلى الحالب والكلى ولا يتم استعمال هذا الاسلوب الا  في عدد قليل جدا من الحالات التي يستحيل فيها اللجوء الى أحدث التقنيات و يمكن أن يتم اللجوء اليها إذا كان الحجر كبيرا جدا في الكلى وفي حالة الحجر المصنوع كليا من حمض اليوريك يفضل حل الحجر ويمكن أن يتم هذا عن طريق شرب الكثير من السوائل و زيادة  قلوية البول بالدواء.

 ماذا يمكنني أن أفعل للمساعدة في منع تكرار تكون حصوات الكلى ؟

حوالي نصف الأشخاص الذين لديهم حصوات الكلى يمكن ان يطوروا واحد آخر في غضون 10 سنوات و في بعض الأحيان يمكن الوقاية من تكون حصى الكلى او تكراره

-شرب الكثير من السوائل

اذا سبق واصبت بحصى الكلى فمن المحتمل أن يتكرر لذلك  عليك شرب الكثير من السوائل ، وخاصة الماء ، على مدار اليوم ليلا ونهارا  و الهدف هو الحفاظ على البول مخففا و للقيام بذلك، يجب أن تشرب بين اثنين و ثلاثة لترات من السوائل في اليوم ما لم تكن تعاني من مشاكل طبية أخرى اما إذا كنت تعمل أو تعيش في بيئة حارة ، فيجب أن تشرب أكثر من ذلك.

اما الاشخاص الذين لديهم مستوى عال من بعض المواد الكيميائية في الجسم مثل اكسالات الكالسيوم فانهم قد يحتاجون الى استشارة اختصاصي تغذية للحد من محتوى أكسالات الكالسيوم في نظامهم الغذائي بتجنب بعض الاغذية مثل السبانخ. و الرواند و القهوة و يمكن الوقاية من حصوات حمض اليوريك بتناول الدواء.

المصدر

اظهر المزيد

رأيان على “حصى الكلى Kidney Stones”

  1. ارجو منكم المساعدة انا كل سنة يرجع حصوات في كلياتي ممكن طريقة تخلص من حصوات كلية وشكرا لكم

  2. زوجتي كانت تعاني من هدا المرض في صغرها لكن بعد 27 عاما عاد المرض من جديد واصبح الالم يراودها من حين لاخر مؤخرا قمنا باجراء الفحوصات الطبية وتبين ان حجم الحجر قد تجاوز السنتمترين (2 ) وقيل لها انه ليس من الممكن تكسيره بالاشعة لانه كبير ليبقى الحل الوحيد هو اجراء عملية جراحية لكنني خائف من عواقب هده العملية لانها تمس جهازا حساسا الكلية .المرجو من الدكاترة والاطباء امدادي بمدى خطورة هده العملية ولكم مني جزيل الشكر

أضف تعليق

إغلاق