رسم القلب بالمجهود ( مخطط صدى القلب على الجهد )

يعتبر رسم القلب بالمجهود أو مخطط صدى القلب على الجهد إجراءً غير عدائي ( لا يتم فيه جرح للجلد)، وهو يُستخدم لتقييم وظيفة القلب وتراكيبه. بينما يتم إجراء رسم القلب بالمجهود لتقييم استجابة القلب للجهد أو التمارين. أثناء القيام بهذا الإجراء، يرسل محول الطاقة (الشبيه بالسماعة) موجات فوق الصوتية بتردد عالي جداً ليتم سماعها.

رسم القلب بالمجهود ( مخطط صدى القلب على الجهد )

عندما يتم وضع محول الطاقة على الصدر في مواقع وزوايا معينة، تنتقل الموجات فوق الصوتية من خلال الجلد وأنسجة الجسم الأخرى إلى انسجة القلب، حيث ترتد هذه الموجات (أو تعطي الصدى) من تراكيب القلب. يلتقط محول الطاقة الموجات المنعكسة ويرسلها إلى الحاسوب. يعرض الحاسوب الأصداء كصور لجدران القلب والصمامات.

بعد أن يتم الحصول على صور مخطط صدى القلب في وضع الراحة، سيبدأ الشخص بالتمرين على جهاز تدويس أو دراجة ثابتة. ويقوم الطبيب على الفور بمقارنة مخطط صدى القلب في وضع الراحة مع الاختبار الذي تم اجراؤه بعد الجهد.

لماذا نجري هذا الاختبار؟

  • تحديد مدى تحمل القلب للنشاط.
  • تقييم وظيفة القلب والصمامات.
  • تحديد احتمالية الإصابة بمرض الشريان التاجي.
  • تحديد فعالية خطة المعالجة القلبية.

التحضير لاختبار رسم القلب بالمجهود

إذا تم تعيين موعد للمريض لإجراء رسم القلب بالمجهود فإن الاختبار سيستغرق 2 إلى 2.5 ساعة، إلا إذا كان مجرد اختبار روتيني للجهد، والذي سيستغرق ساعةً واحدةً فقط.

يجب على المريض ارتداء ملابس وأحذية مشي مريحة.طبيب ع قلبية تخطيط صدى بالجهد

ويجب عدم تناول أو شرب أي شيء يحتوي على الكافيين لمدة 24 ساعةً قبل اختبار رسم القلب بالمجهود . بما في ذلك القهوة، والكولا، والشاي، وحليب الشوكولاتة، وبودينغ الشوكولاتة وحلوى الشوكولاتة. ويشمل هذا أيضاً القهوة منزوعة الكافيين، والشاي والكولا، لأن هذه المشروبات لا تزال تحتوي على بعض من الكافيين.

عدم أكل او شرب أي شيء قبل ما لا يقل عن 4 ساعات من الاختبار. إذا كان الشخص مصاباً بداء السكري، فقد يتناول العصير و خبز التوست، أو الحبوب أو بسكويت غراهام قبل ساعتين من الاختبار

البقاء على جميع الأدوية ما لم يوجه الطبيب بخلاف ذلك. وعلى المريض أن يحمل معه قائمةً بهذه الأدوية.

قد لا يكون هذا الاختبار مناسباً للمرأة الحامل، أو من تعتقد أنها حامل، أو للمرأة المرضعة. يجب مناقشة ذلك مع الطبيب قبل الخضوع للاختبار.

سيحتاج الطبيب معرفة وزن المريض قبل المباشرة بالإجراء. وسيبدأ الحقن الوريدي قبل هذا الإجراء.

إذا تضمن الاختبار مادة الدوبيوتامين، فيجب الرجوع إلى شروط التحضير لرسم القلب بالمجهود باستخدام الدوبيوتامين.

مخاطر رسم القلب بالمجهود :

تشمل المخاطر المحتملة والمرتبطة برسم القلب بالمجهود ما يلي (إلا أنها ليست محدودة بهذه فقط):

  • الألم الصدري.
  • ارتفاع الضغط الشرياني .
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • دوار.
  • غثيان، وتعب شديد.
  • نوبة قلبة (نادراً).
  • إذا كانت المرأة حاملاً أو تتوقع أنها حامل، فيجب عليها إعلام أخصائي الرعاية الصحية.
  • قد تكون هناك مخاطر أخرى اعتماداً على حالات طبية خاصة. يجب التأكد من مناقشة أية مخاوف مع الطبيب قبل القيام بالاجراء.

ويمكن لبعض العوامل أو الحالات أن تتداخل مع دقة رسم القلب بالمجهود. تشمل هذه العوامل ما يلي (إلا أنها غير محدودة بها فقط):

  1. التدخين أو تناول الكافيين خلال 3 ثلاث ساعات قبل الاجراء.
  2. المرض الرئوي الساد المزمن.
  3. ربما تؤدي الأدوية من نوع محصرات بيتا إلى صعوبة زيادة معدل القلب أثناء الاختبار.

كيف سنشعر أثناء اختبار رسم القلب بالمجهود :

سيتم وضع الأقطاب (صفائح التوصيل) على صدر المريض، وساقيه لتسجيل نشاط القلب. وبعدها ينفخ طوق ضغط الدم كل بضع دقائق، منتجةً إحساساً ضاغطاً والذي قد يجعل المريض يشعر بالشد.

نادراً ما يشعر الأشخاص أثناء الاختبار بانزعاج صدري، أو بنبضات قلب زائدة أو متخطية، أو بالدوار، أو بالصداع، أو بالغثيان أو بضيق النفس.

النتائج الطبيعيةطبيب ع قلبية رسم القلب على الجهد

تدل النتائج الطبيعية على أن تدفق الدم من خلال الشريان التاجي طبيعي على الأرجح.

يعتمد معنى نتائج الاختبار الخاصة بالمريض على سبب الاختبار، وعمره، وتاريخه المرضي لإصابة بأمراض القلب وغيرها من المشاكل الطبية.

ماذا تعني النتائج غير الطبيعية

قد تكون النتائج غير الطبيعية بسبب:

  • انخفاض تدفق الدم إلى جزء من القلب. يعتبر تضيق أو انسداد الشرايين التي تُجهز عضلة القلب هو السبب المرجح.
  • تندب عضلة القلب كنتيجة لنوبة قلبية سابقة.

المراجع 1 ، 2 ، 3 ، 4  د. أيمن الشافعي  د. فادي رضوان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق