علاج التهاب الكبد الوبائي سي HCV

الالتهاب الكبدي الوبائي الناجم عن فيروس سي (HCV) هو نوع خطير من الأمراض إذا لم يتم إدراكه في المراحل الأولي، ووفقاً لمؤسسة الكبد الأمريكية فيمكن علاج من 15 إلى 40 في المئة من المرضي في المراحل المبكرة من الإصابة بالفيروس “في فترة 6 أشهر”. ويمكن في حالة عدم استجابة المريض للأدوية المضادة للفيروسات أن يستمر مع المريض لبقية عمره، ووفقاً للتقارير فإن الالتهاب الكبدي الوبائي C يتسبب في وفاة من  8،000 إلى 10،000 مريض سنوياً، وهو السبب الرئيسي في حالات زراعة الكبد، ومن المعروف أن العلاج في المراحل المبكرة هام جداً في حالة هذا المرض.

علاج التهاب الكبد الوبائي C
علاج التهاب الكبد الوبائي C

إرشادات لعلاج التهاب الكبد الوبائي C:

الوقاية أفضل من العلاج. تجنب استخدام الأدوات الشخصية للآخرين مثل شفرات الحلاقة وفرش الأسنان ومقصات الأظافر، تجنب التعرض لدماء الآخرين، تجنب الوشم وأدوات الثقب، وكذلك العادات الجنسية المنافية لتعاليم ديننا الإسلام العظيم، كن مسؤول عن جسدك وعن نظافته.

مراقبة الأعراض وزيارة الطبيب بشكل دوري لاكتشاف المرض في وقت مبكر. غالباً لا تكون هناك أعراض لهذا المرض، ويمكن أن يستمر المريض بالمرض لعدة سنوات دون أن يتم اكتشافه، عندما تكون هناك أعراض فانها تظهر في شكل تعب وآلام المفاصل وحكة في الجلد ووجع في العضلات وآلام في المعدة و الصفراء (اليرقان) . إذا لاحظت هذه الأعراض يجب زيارة الطبيب وعمل فحص للدم.

تناول الأدوية التي يصفها الطبيب بانتظام. يتم وصف العلاجات المضادة للفيروسات وهي peginterferons وinterferons لمرضي التهاب الكبد الوبائي، وكلاهما يستخدم جنبا إلى جنب، فرص الشفاء مع هذه العلاجات تتراوح بين 40 إلى 80 في المائة، إذا لم يستجيب الجسم للعلاج يتطور المرض للحالة المزمنة.

اتباع عادات صحية واعية في حالة التهاب الكبد المزمن. في هذه الحالة يجب البقاء تحت إشراف دقيق من أخصائي الكبد وتناول العلاجات الموصوفة بدقة، والحفاظ علي كل المواعيد الطبية، والحصول علي لقاحات الحماية من فيروسات الكبد  A و B لمزيد من الحماية للكبد، مع تناول الوجبات المغذية وممارسة الرياضة والراحة عند الشعور بالتعب، وتجنب الكحول والمخدرات وتجنب التبرع بالدم.

نصائح وتحذيرات:

  • التهاب الكبد بفيروس C قابل للشفاء إذا تم اكتشافه في وقت مبكر، زيارة الطبيب في المواعيد المحددة والمداومة علي العلاج بصورة صحيحة يجنب المريض الوصول للحالة المزمنة.
  • لا تتبرع بالدم إذا كنت تعاني من أي نوع من أنواع التهابات الكبد. المصدر
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق