الأعراض الجانبية لحبوب فيتامين د 50000

 فيتامين د من أهم العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم لتنظيم مستويات الكالسيوم والفوسفور، كونه يلعب دوراً مهماً في الحفاظ على بنية العظام وتقويتها.

وتعتبر مكملات فيتامين د 50000 من أفضل المكملات لأولئك الذين يعانون من انخفاض كبير في مستويات الفيتامين د وما ينجم عن هذا الانخفاض من اضطرابات.

ومع ذلك يمكن أن تسبب الجرعات العالية من فيتامين د حدوث بعض التأثيرات غير المرغوبة. فما هي دواعي استعمال هذه المكملات، وما هي الأعراض الجانبية لحبوب فيتامين د 50000؟

دواعي استعمال حبوب فيتامين د 50000

عند التعرض لأشعة الشمس يقوم الجسم بتحويل الفيتامين د إلى أشكاله الفعالة، وهي فيتامين د2 أو أرغوكاليسفرول، وفيتامين د3 أو كولي كاليسفرول.

ويتوفر فيتامين د في كلا الشكلين كمكملات، وقد أظهرت الدراسات أن فيتامين د3 هو الشكل الأكثر فعالية، حيث تبين أنه يحافظ على مستويات فيتامين د لمدة طويلة، وأبرز استعمالات حبوب فيتامين د 50000:

  • تعويض نقص فيتامين د، حيث تعتبر حبوب فيتامين د 50000 خياراً رائعاً لأولئك الذين يعانون من اضطرابات في امتصاص فيتامين د والحفاظ على مستوياته ضمن الحدود المطلوبة، وخاصةً كبار السن والأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين، أظهرت بعض الدراسات أيضاً أن لهذه المكملات دوراً في الوقاية من السكتات الدماغية.
  • تساهم هذه المكملات أيضاً في تقليل الإصابة ببعض أنواع عدوى الجهاز التنفسي مثل الأنفلونزا ونزلات البرد.
  • فعالة في علاج تلين العظام، سواء تلين العظام الناجم عن سوء امتصاص الكالسيوم، أو الناجم عن تناول بعض أنواع الأدوية. بالإضافة إلى ذلك فإن تناول الحامل لحبوب فيتامين د 50000 يساعد في وقاية الجنين من الإصابة بأمراض العظام مثل الكساح، وتقلل من خطر إصابة الحامل بتسمم الحمل.
  • هناك بعض الأبحاث التي تحدثت عن دور حبوب فيتامين د 50000 في زيادة البقيا لدى مرضى السرطان، لكن هناك حاجة لمزيد من الدراسات حول هذا الموضوع.
  • لها دور فعال في دعم مناعة الجسم وتقويته لمقاومة الأمراض.
  • قد يكون لهذه المكملات أيضاً دور في علاج ألزهايمر، حيث لوحظ ترافق مرض ألزهايمر مع مستويات منخفضة من الفيتامين د.

الجرعة وطريقة الاستعمال

يوصي الأطباء بتناول حبوب فيتامين د 50000 بمعدل حبة فقط مرة واحدة في الأسبوع، حيث تعتبر هذه الجرعة كافية لتعويض نقص الفيتامين د في الجسم، وإن زيادة الجرعة الموصوفة من هذا الدواء أو تناولها لمدة طويلة يمكن أن يسبب آثاراً غير مرغوبة ومضاعفات خطيرة على الجسم.

الأشكال الصيدلانية لفيتامين د 50000 في مصر

تتوفر مكملات فيتامين د 50000  في مصر بعدة اشكال صيدلانية مثل كبسولات بيودال Biodal، وكبسولات برونسون Bronson وهي عبارة عن كبسولات تحتوي 50000 وحدة دولية من فيتامين د3 أو كولي كاليسفرول الشكل الفعال لفيتامين د.

اقرأ أيضا:  فوائد فيتامين k للبشرة

ومن الاشكال الصيدلانية أيضاً لفيتامين د هناك اوسوفورتين د Issofotin D التي يحتوى على 50000 وحدة دولية من فيتامين د2 أو أرغوكاليسفرول.

الأعراض الجانبية لحبوب فيتامين د 50000

بالرغم من أهميته لدعم مناعة الجسم وامتصاص الكالسيوم وتقوية العظام، فإنّ تناول جرعات عالية من فيتامين د لمدة طويلة قد يؤدي إلى تراكم مفرط في الجسم.

ويحدث تسمم فيتامين د عندما ترتفع مستوياته في الدم فوق 150 نانوغرام / مل، نظراً لكون هذا الفيتامين يتم تخزينه في دهون الجسم وإطلاقه في مجرى الدم ببطء، لذلك فقد تستمر آثار التسمم لعدة أشهر بعد التوقف عن تناول مكملات الفيتامين د.

فيما يلي بعض الأعراض الجانبية لحبوب فيتامين د 50000 التي تحدث في حال عدم الالتزام بالجرعة المناسبة.

ارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم

إن ارتفاع مستويات الفيتامين د في الجسم يؤدي إلى زيادة امتصاص الكالسيوم في الجهاز الهضمي، كما يزيد من تحرر الكالسيوم من العظام إلى مجرى الدم، الأمر الذي يؤدي في نهاية المطاف إلى فرط كالسيوم الدم وما ينجم عنه مضاعفات قد تصل لمرحلة خطيرة، مثل:

  • صداع مستمر.
  • ألم وضعف العضلات.
  • اضطرابات هضمية، مثل الإسهال أو الإمساك، الغثيان والتقيؤ.
  • فقدان الشهية.
  • العطش المستمر والتبوال (زيادة عدد مرات التبول).

إصابة الكلية

قد تؤدي الجرعات العالية من حبوب فيتامين د 50000 إلى حدوث اضطراب في وظيفة الكلية قد يصل إلى درجة الإصابة بالفشل الكلوي، خاصةً عند أولئك الذين يعانون من أمراض في الكلية. حتى الأشخاص الأصحاء فد يحدث لديهم إصابة في الكلية عند تناول جرعات عالية من فيتامين د.

اضطرابات الجهاز الهضمي من الأعراض الجانبية لحبوب فيتامين د 50000

تم تسجيل بعض الحالات لأشخاص يتناولون حبوب فيتامين د50000  لفترة تصل إلى ثلاثة أشهر، وظهرت لديهم أعراض هضمية مثل ألم البطن، الإسهال، الغثيان والتقيؤ، تراجعت هذه الأعراض بإيقاف تناول هذه المكملات.

وقد يرجع حدوث هذه الاضطرابات إلى ارتفاع كالسيوم الدم نتيجة تناول المكملات لمدة طويلة أكثر من الفترة المحددة.

اضطراب في عمل القلب

أيضاً قد تنجم عن ارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم، التي قد تسببها تناول الجرعات العالية وغير المضبوطة من حبوب فيتامين د. وأهم الأعراض التي تشير إلى حدوث مضاعفات قلبية عند تناول حبوب فيتامين د:

  • الشعور بالتعب والإعياء بشكل غير مفسر.
  • ألم الصدر.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الدوخة.
  • ألم عند ممارسة التمارين الرياضية.
  • عدم انتظام ضربات القلب.

السعال وصعوبة التنفس

قد تكون أيضاً من الأعراض الجانبية لحبوب فيتامين د 50000، حيث يمكن أن تسبب المستويات العالية من الكالسيوم التي تنجم عن ذلك تكون بلورات الكالسيوم والفوسفور وترسب هذه البلورات في أنسجة الجسم، وقد يؤدي ترسب بلورات الكالسيوم في الرئة إلى تلفها وحدوث اضطرابات تنفسية، وألم في الصدر وسعال.

اقرأ أيضا:  قائمة فيتامينات B وفوائدها للصحة البدنية والعقلية

التهاب البنكرياس

في دراسة أجريت على بعض المرضى الذين تناولوا حبوب الفيتامين د بجرعات عالية لعدة أشهر، وجدوا أن بعض هؤلاء يعاني من التهاب البنكرياس الناجم عن فرط كالسيوم الدم، وتشمل أعراض التهاب البنكرياس: الحمى وتسرع النبض، الغثيان والتقيؤ، ألم في الجزء العلوي من البطن يمتد إلى الظهر.

ضعف العظام

على الرغم من أن العديد من أعراض فرط فيتامين د تُعزى إلى ارتفاع مستويات الكالسيوم في الدم، بينت بعض الأبحاث أن الجرعات الكبيرة من حبوب فيتامين د قد تؤدي إلى انخفاض مستويات فيتامين K2 في الدم، وهو فيتامين ضروري للحفاظ على الكالسيوم في العظام وتقليل تحرر الكالسيوم من العظام إلى الدم.

لذلك من الضروري تجنب تناول مكملات فيتامين د بشكل مفرط وتناول المكملات الحاوية على فيتامين k2 والأطعمة الغنية بفيتامين K2، مثل منتجات الألبان واللحوم.

التجفاف أو الجفاف

في بعض الحالات يمكن أن يكون فرط كالسيوم الدم الناتج سبباً في نقص الهرمون المضاد للإدرار، وهو الهرمون الذي يساعد الكلية على الاحتفاظ بالماء، وإن نقصه يسبب زيادة التبول وفقدان كمية كبيرة من الماء والشوارد، وزيادة خطر التعرض للتجفاف. وأهم علامات حدوث الجفاف او التجفاف:

  • زيادة العطش.
  • جفاف الفم واللسان.
  • جفاف العين بسبب نقص إفراز الدمع.
  • العصبية المفرطة.
  • العيون الغائر.
  • انخفاض إنتاج البول.
  • نقص مرونة الجلد: عند ثني الجلد يعود ببطء إلى طبيعته.

إذا لم يعالج التجفاف في هذه المرحلة يمكن أن يتطور إلى تجفاف شديد مهدد للحياة، حيث يحدث ضعف نبض، هبوط في ضغط الدم، فقدان الوعي، انعدام إنتاج البول.

متى يجب تجنب تناول حبوب فيتامين د

مكملات فيتامين د ليست مناسبة للجميع، حيث يمكن لبعض الأمراض أن تزيد من الحساسية لفيتامين د، لذلك ينبغي للمصابين من الحالات التالية استشارة الطبيب قبل استخدام مكملات فيتامين د:

  • السرطان.
  • الانتقالات السرطانية إلى العظام.
  • السل الحبيبي.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • الساركوئيد.

أيضاً يمكن أن تتفاعل هذه المكملات مع بعض الأدوية، مثل الأدوية الحاوية على ستيروئيدات، الكوليسترامين، الأورليستات، بعض أدوية معالجة الصرع مثل الفينوباربيتال، يجب على الأشخاص الذين يتناولون أي من الأدوية التالية استشارة الطبيب قبل تناول مكملات فيتامين د.

الخلاصة

حبوب فيتامين د 50000 من أفضل المكملات الغذائية لدعم المناعة وتقوية العظام، ولكنها يمكن ان تسبب أعراض جانبية عند تناولها لمدة طويلة أو زيادة الجرعة، حيث يتراكم فيتامين د في الدم، وتختلف هذه الأعراض من شخص لآخر، وينبغي المسارعة إلى استشارة الطبيب عند ظهور أي من الأعراض السابقة الذكر.

المصادر
Vitamin D3 50,000 IUVitamin DSide Effects of Too Much Vitamin D

مقالات ذات صلة