أسباب و أعراض و علاج سل العظام

سل العظام ويسمى أيضا مرض بوت أو داء بوت، هو التهاب تسببه جرثومة المتفطرة السلية وهو يؤثر على الرئتين ويمكن أن ينتشر إلى أعضاء وأنسجة الجسم الأخرى، بما في ذلك العظام، وهناك حوالي 85٪ من أشكال السل الرئوي، وسل العظام هو شكل من السل يسمى خارج الرئة، وفي هذه الحالة، غالبا ما تتأثر الفقرات، ويسود الاعتقاد بأن مرض السل قد اندثر ويعود تاريخه الى حقبة أخرى ولكن في بعض البلدان لا يزال هذا المرض حاضرا، ورغم أنه لحسن الحظ  أقل شيوعا بكثير، إلا أنه لا يزال يمثل مشكلة، وتعمل السلطات الصحية على مراقبة عدد المرضى الجدد كل عام.

DATA_ART_2226194

سل العظام شكل من أشكال السل النادر نسبيا، ولكنه يمكن أن يكون خطيرا، حيث أن السل خارج الرئة هو أكثر شيوعا لدى مرضى المناعة، مثل المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية، وهذا النوع من السل قد يكون قاتلا  إذا لم يُعالج، ولحسن الحظ هناك علاجات ضد السل، أغلبها يستند إلى المضادات الحيوية، ولكن هذا العلاج غالبا ما يكون طويلا، وبالتالي فإن المفتاح هو تشخيص السل في وقت مبكر من أجل دعم المريض بشكل صحيح.

أسباب سل العظام

وتنتشر بكتيريا المتفطرة السلية التي تسبب مرض السل عن طريق الجهاز التنفسي ويمكن أن تنتشر في بعض الأجهزة عن طريق الدم، وتتميز بمقاومتها الشديدة جدا خاصة للمطهرات، وفي معظم الأحيان، لا تسبب هذه العدوى سوى أعراض قليلة، وتظهر إصابة الرئة عادة بالسعال، وفقدان الوزن والحمى، وفي عام 2012 أصيب ما يقرب من 9 ملايين نسمة بالسل في جميع أنحاء العالم وتوفي منهم أكثر من 1 مليون شخص حيث انخفض معدل الوفيات بسبب السل في العالم بنسبة 50٪ منذ عام 1990.

وإذا لم يتم تحديد العلاج مبكرا بما فيه الكفاية لاحتواء العدوى، فقد تنشر، وتتوسع في الجسم لتصل إلى الهيكل العظمي حيث يمكن للمتفطرة السلية أن تصيب العظام أو المفاصل المتضررة، ويعتبر العمود الفقري غالبا هدفا لهذه البكتيريا، ومن الملاحظ أن بعض عصيات السل أصبحت مقاومة للمضادات الحيوية مما يؤدي إلى صعوبة العلاج.

أعراض سل العظام

قد يحدث الألم في العمود الفقري أو إصابات العظام الأخرى، وأحيانا يحدث تورم في المفاصل، ومشاكل مع عدد من الأعضاء، حيث أن حوالي 1 على 2 من سل العظام يصل إلى العمود الفقري، وفي أكثر الحالات المتقدمة من مرض سل العظام، قد يكون هناك حمى وانخفاض في الصحة العامة (التعب، وفقدان الوزن). ولكن هذه الأعراض ليست محددة، ويمكن أن تظل العدوى دون تشخيص أو تُشَخَّص خطأ، وفي حالة وجود  آلام العظام، يمكن للأشعة السينية دفع الطبيب للبحث عن سل العظام، ويسمح التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) بتشخيص سل العظام، ويمكن أيضا إجراء مسح العظام.

علاج سل العظام 

اليوم يتم علاج سل العظام بالمضادات الحيوية، ويتطلب هذا المرض الرعاية العاجلة، وعلاج طويل الأمد (12 شهرا)، ولكن لابد من التذكير بأن هناك أنواع من السل مقاوم للمضادات الحيوية، ولكن العلاج بالمضادات الحيوية ليس هو الحل الوحيد، حيث يمكننا استخدام خيارات أخرى حسب الاقتضاء وشدة العدوى في العظام، وأحيانا قد يوصى بارتداء دعامة، أما الجراحة فلا تكون ضرورية في المراحل المبكرة من المرض، أما إذا لم يتم التعامل مع مرض سل العظام وصار في مراحل متقدمة فقد يكون هناك كسر في العمود الفقري (فقرات أو أكثر) وضغط على العمود الفقري يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات عصبية حادة ولا رجعة فيها مثل الاضطرابات الحركية، والشلل.

‫4 تعليقات

  1. اني اعاني من سل العظام من عمري ٦ سنوات ولم يتعرفوا الدكاترة على المرض الا بعد فترة طويلة بعد تكون قيح بالعظم واخذت العلاج ل ١٢ شهر بعد كل تدخل جراحي وكل فترة طويلة يرجع يظرب عظم اخر ؟وبكل مرة لازم اسوي تدخل جراحي كيف لي ان اعرف التدرن بدون التدخل الجراحي هل يوجد تحليل او شي اخر باشعه الرنين والمفراس بصعوبة يعثرون عليه

  2. السلام عليكم
    خضعت امي لاشعة نووية و سينية فاضهرت النتائج بوجود حويصلات صغيرة في الرئة اكبرهم 0،35مم و ضهور التهابات على مستوى المفاصل (مفصل اليدين و الكتف و الفخذ ) و ايضا على مستوى الرئس خلف العين اليسرى مما تسبب بعدم وضوح الرؤية بهذه العين و ايضا هنالك اعراض اخرى منها الحمى و التعرق ليلا ،التعب و الرعشة احيانا …..
    فهل هذه علامات سرطان او سل العضام

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق