كثرة التبول بكميات كبيرة

يختلف عدد مرات تبولك وحجم هذا البول بين يومٍ وآخر. لكن لو لاحظت تغييرًا كبيرًا في عدد مرات التبول أو في حجمه فيجب عليك أولًا أن تعرف الأسباب وراء كثرة التبول بكميات كبيرة، وهذا ما سوف نناقشه في هذا المقال.

في الحقيقة وحده من يعاني من كثرة التبول يعرف كيف يمكن أن يؤثر ذلك على مجمل النشاطات والأعمال المعتادة.

من ناحية أخرى، لو حدثت كثرة التبول في الليل فيمكن لهذا أن يؤدي لاستيقاظك مرارًا وتكرارًا ما يتركك فريسة للنعاس والتعب في النهار.

ما هي كثرة التبول؟

كثرة التبول هي الحاجة للتبول أكثر من المعتاد بالنسبة لك، وقد تتبول كمية قليلة في كل مرة، أو بكمية كبيرة.

قد تحدث كثرة التبول في النهار وفي الليل، لكن لو كانت ملحوظة أكثر في الليل، فنطلق على هذه الحالة اسم البيلة الليلية.

تؤثر كثرة التبول على نومك وعملك، وكذلك على شعورك بأنك على ما يرام.

ما هو المعدل الطبيعي للتبول في اليوم الواحد؟

يمكن لعدة عوامل أن تؤثر على عدد مرات التبول، عمومًا يجب على جميع أجزاء الجهاز البولي أن تنسق بينها وتتشارك كي تحصل على وظيفة بولية طبيعية.

ويمكن لكلٍّ من الأدوية والمكملات الغذائية والأطعمة والمشروبات أن تغير مقدار التبول وعدد مراته.

كما أن العمر وحجم المثانة عندك بالإضافة إلى إصابتك بحالات مرضية معينة يمكنه أن يلعب دورًا في ذلك أيضًا.

يتبول معظم الناس ما بين 6 إلى 7 مرات في اليوم الواحد، ويعد التبول ما بين 4 إلى 10 مرات أمر طبيعي ما لم يؤثر ذلك على نشاطاتك المعتادة.

على أي حال يعتمد عدد مرات التبول على العوامل التالية:

  • العمر.
  • حجم المثانة.
  • مقدار السوائل التي يتناولها الشخص.
  • وجود حالات صحية معينة، مثل مرض السكر والتهابات السبيل البولي.
  • استخدام بعض الأدوية، مثل أدوية ارتفاع ضغط والمكملات الغذائية.

التبول أثناء الحمل

نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تصيب الحامل، علاوة على ضغط الرحم المتزايد على الجهاز البولي، فقد تشكو الحامل من كثرة التبول.

في الواقع يمكن أن تستمر تلك التغيرات في عادات التبول لثمانية أسابيع بعد أن تضع الأم وليدها.

أعراض كثرة التبول

قد تشعرك كثرة التبول بكميات كبيرة، لاسيما لو حدثت على حين غرة بالقلق، وأنت محق أحيانًا بذلك، فهذا قد يشير لإصابتك بمرض كامن.

في الحقيقة يتعين أن تولي اهتمامك بكثرة التبول لو ترافقت مع واحد من الأعراض التالية:

  • ألم ظهر.
  • ظهور دم في البول (بول أحمر أو وردي اللون).
  • بول عكر المظهر.
  • صعوبة في إخراج البول.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • تسريب بولي في أوقات بين ذهابك إلى الحمام (سلس البول).
  • حدوث ألم عند التبول.
  • البول كريه الرائحة.
اقرأ أيضا:  أسباب كثرة التبول بدون شرب الماء

أسباب كثرة التبول بكميات كبيرة

نجد من أسباب كثرة التبول بكميات كبيرة إصابتك بأي مرض في السبيل البولي على أي مستوى.

في الحقيقة يتألف الجهاز البولي من الكليتين، وأنبوبين يصلان بين الكليتين والمثانة (الحالبين)، والإحليل (وهو الأنبوب الذي يخرج من البول من المثانة للخارج).

بالطبع هناك عدة عوامل تؤدي لظهور كثرة التبول، من مثل:

  • إصابة المثانة بعدوى أو مرض أو أذية عند تخريشها وتهيجها.
  • الحالات التي تزيد إنتاج البول.
  • حدوث تغيرات على العضلات أو الأعصاب أو الأنسجة الأخرى التي تؤثر على وظيفة المثانة.
  • بعض علاجات السرطان.
  • الأطعمة والمشروبات التي تزيد انتاج البول.

وبحسب الأمر الذي تسبب بكثرة التبول، يمكن أن يعاني الشخص من مشاكل بولية أخرى، من مثل:

  • ألم أو انزعاج أثناء التبول.
  • حاجة ملحة للتبول مرارًا وتكرارًا.
  • صعوبة في التبول.
  • عدم قدرة على ضبط البول (سلس البول).
  • لون غير طبيعي للبول.

وتتضمن الأمراض أو الحالات أو الأسباب الأخرى لكثرة التبول بكميات كبيرة ما يلي:

  • الهبوط الرحمي الأمامي.
  • اضطرابات القلق.
  • فرط تنسج البروستات الحميد.
  • الحصى المثانية.
  • التغيرات في وظيفة الكلى.
  • مرض السكر الكاذب.
  • مرض السكر.
  • المدرات (أدوية تطرح السوائل من الجسم).
  • شرب كمية كبيرة من السوائل أو الكحول أو القهوة.
  • التهاب المثانة الخلالي.
  • المثانة مفرطة النشاط.
  • الحمل.
  • التهاب البروستات.
  • المعالجة الشعاعية للحوض أو لأسفل البطن.
  • تضيق الإحليل.
  • السلس البولي.
  • التهاب السبيل البولي.
  • التهاب المهبل.

أطعمة ومشروبات تزيد التبول

قد تهيج بعض الأغذية والمشروبات المثانة، مثل:

  • القهوة والشاي والمشروبات المحلاة، حتى لو كانت خالية من الكافئين.
  • عصير بعض الفواكة الحمضية – مثل عصير البرتقال والليمون والجريب فروت.
  • الكحول.
  • الأطعمة المتبلة.
  • الأطعمة التي تعتمد على الطماطم.
  • المشروبات الغازية.
  • الشوكلاتة.

في حال إصابتك بكثرة التبول، ينبغي أن تأخذ بعين الاعتبار إيقاف تناول تلك الأطعمة لأسبوع كي ترى فيما لو تحسنت أعراضك.

ثم أضف بشكل تدريجي كل يوم أو يومين واحد منها لنظامك الغذائي، ولاحظ فيما لو كان يسبب كثرة التبول عندك.

أسباب كثرة التبول عند الرجال

صحيح أن معظم أسباب كثرة التبول مشتركة بين الرجال والنساء، إلا أن الاخلافات البيولوجية تعطي بعض الأسباب المميزة عند كل منهما.

وتتضمن أسباب كثرة التبول المحصورة بالرجال ما يلي:

فرط تنسج البروستات الحميد

فرط تنسج البروستات الحميد (أو تضخم البروستاتا) هو واحد من أهم أسباب إصابة الرجال بكثرة التبول.

في الحقيقة يرتبط هذا المرض مع التقدم بالعمر، وهو يؤدي إلى زيادة غير طبيعية لحجم غدة البروستات.

نتيجة لكبر حجم البروستات، تبدأ بالضغط على الإحليل والمثانة وتؤدي لضعفهما.

عمومًا تتضمن الأعراض الأخرى لفرط تنسج البروستات الحميد:

  • الشعور بامتلاء المثانة
  • الحاجة للتبول بعد الخروج من الحمام فورًا.
  • خروج البول بشكل ضعيف أو تنقيطًا.
  • تقطع خروج البول عند التبول.
اقرأ أيضا:  دليلك المصور عن أعراض وعلامات سرطان الكلية

التهاب البروستات

توجد غدة البروستات عند الرجال أسفل المثانة تمامًا، وهي مسئولة عن إنتاج السائل المنوي.

بصفة عامة يتسبب إصابة غدة البروستات بالالتهاب بأن تتورم وتصبح أكبر حجمًا.

في الواقع التهاب البروستات حالة شائعة بين الرجال، حيث تصيب غالبًا الرجال الأكبر عمرًا من 50 سنة.

بالإضافة لكثرة التبول، تتضمن الأعراض الأخرى لالتهاب البروستات وجود ألم في جذر الفخذ أو الأعضاء التناسلية أو الحوض، علاوة على أعراض تشبه الإنفلونزا.

أسباب كثرة التبول عند النساء

كما أن هناك أسباب خاصة بالرجال لكثرة التبول، يوجد بعض الأسباب محصورة بالنساء:

انخفاض مستويات هرمون الإستروجين

يمكن أن تنخفض مستويات هرمون الإستروجين عند النساء في حالات مثل:

  • اضطراب توازن الهرمونات.
  • اضطرابات الأكل.
  • الفشل الكلوي المزمن.
  • سن اليأس.
  • الإفراط في ممارسة الرياضة.

التهاب المهبل

تصاب النساء بالتهاب المهبل بسبب بعض الفطور أو الجراثيم أو بوحيدات خلية ممرضة.

بالإضافة إلى كثرة التبول، تتضمن الأعراض الأخرى لالتهاب المهبل:

  • مفرزات مهبلية كريهة الرائحة.
  • حكة مهبلية.
  • ألم أثناء ممارسة العلاقة الجنسية.

في الحقيقة تشيع هذه الحالة بين النساء بعمر بين 15 و 44 سنة، ونعالجها بالمضادات الحيوية عادة.

الحمل والفترة بعد الولادة

تلاحظ الحامل بأنها تحتاج للتبول أكثر من العادة، وقد تنتبه أيضًا بأنها تتبول كميات كبيرة. ويرجع هذا لضغط الرحم على المثانة، علاوة على التغيرات الهرمونية التي تصيبها.

في الواقع كثرة التبول حالة شائعة جدًا بين الحوامل، وهي لا تسترعي أي قلق مالم تترافق مع أعراض أخرى.

إلا أن مشكلة كثرة التبول تستمر عند بعض النساء حتى بعد الوضع، وهذا يرجع إلى أن الولادة تجعل عضلات الحوض أضعف.

هبوط الرحم الأمامي

تحدث هذه الحالة عند تمدد الأنسجة الموجودة بين جدار المهبل الأمامي وبين المثانة، ما يؤدي إلى هبوط المثانة باتجاه المهبل.

في الوقع هناك بعض العوامل التي قد تؤدي لظهور تلك الحالة عند المرأة، من مثل:

  • الإمساك.
  • السعال المزمن.
  • حمل الأوزان الثقيلة.
  • الولادات الكثيرة.

إلى جانب كثرة التبول، قد تشكو المصابات بهذه الحالة من الشعور كما لو أنها لم تفرغ مثانتها، ومن تسريب بولي أثناء ممارسة الجنس.

علاج كثرة التبول

يعتمد العلاج على سبب كثرة التبول بكميات كبيرة.

فمثلا، في حال كان عندك مرض سكر غير مضبوط، سوف تحتاج لتغيير برنامجك العلاجي.

وفي حال كان سبب كثرة التبول بكميات كبيرة هو تناول بعض الأدوية، فيجب مراجعة الطبيب الذي قد يغير جرعتها أو يستبدلها بأدوية جديدة.

يضاف إلى ذلك، يتعين عليك الامتناع عن شرب الكحول والتقليل من شرب القهوة.

المصادر
123456

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.