الإضطراب في الساعة البيولوجية يعرضك لإنهيار الخلايا العصبية

تعد الساعة البيولوجية من الآليات المعقدة في الانسان والتي تنظم الكثير من العمليات البيولوجية في جسده ، كما أنها تتأثر بالعديد من العوامل مثل إضطرابات النوم والإجهاد وأنماط التغذية والضغوط العصبية ووجد الباحثون أن هناك ارتباط قوي بين الإضطراب في الساعة البيولوجية والإصابة بالشيخوخة والعديد من الأمراض العصبية مثل الزهايمر.

اضطراب الساعة البيولوجية يؤدي الى الموت المبكر
اضطراب الساعة البيولوجية يؤدي الى الموت المبكر

دراسة تثبت أن: إضطراب الساعة البيولوجية هي المسؤلة عن انهيار الخلايا العصبية وليس العكس

كشفت دراسة حديثة قام بها علماء من جامعة ولاية أوريجون أن عدم انتظام الايقاعات البيولوجية يمكن أن يؤدي الى إنهيار الخلايا العصبية وفقدان الوظيفة الحركية والموت المبكر. جاءت دراسة حديثة لتحل المعضلة التي كانت مثارة من قبل عن أيهما المتسبب في الآخر: انهيار الخلايا العصبية أم اضطرابات الساعة البيولوجية، وأثبتت الدراسة التي نشرت في مجلة “البيولوجيا العصبية للأمراض” أن الاضطراب في الساعة البيولوجية هو المتسبب في انهيار الخلايا العصبية وليس العكس.

أشار د.كونتول راكشيت أحد القائمين بالدراسة إلى أن التجارب التي أجروها أكدت أن الارتباك الحادث في الساعة البيولوجية سواء كان بسبب الإضطرابات الجينية أو البيئية هو السبب في الإصابة بانهيار الخلايا العصبية والمشكلات الصحية المترتبة على هذا الخلل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

إغلاق