أسباب نزول افرازات سوداء من المهبل

تأتي الإفرازات السوداء بالكثير من القلق للنساء اللواتي يعانين منه، غير أنه لا يتوجب هذا القلق في معظم الأحيان. هنا نناقش أسباب نزول افرازات سوداء من المهبل وطرق معالجتها.

الإفرازات المهبلية أمر طبيعي عادة حيث يحدث عند معظم السيدات والبنات. والإفرازات عبارة عن سوائل أو مخاط تحافظ على رطوبة المهبل ونظافته. وتحميه من الالتهابات.

كيف تعرفين أن إفرازاتك طبيعية؟

لا يوجد ما يستدعي القلق بإفرازاتك المهبلية لو كانت:

  • ليس لها رائحة كريهة.
  • لونها شفاف أو أبيض.
  • سميكة ولزجة.
  • زلقة ورطبة.

يمكن أن تظهر عندك إفرازات مهبلية في أي عمر.

تختلف كمية الإفرازات المهبلية بين امرأة وأخرى وحسب الحالة. يزداد احتمال أن تصبح الإفرازات أغزر في الحمل، أو في عمر النشاط الجنسي، أو عند استخدام حبوب منع الحمل.

هل تستدعي الإفرازات السوداء القلق؟

قد تبدو الإفرازات السوداء وكأنها إنذار خطر، غير أنها لا تتطلب القلق دومًا. ويمكن أن تلاحظين هذا اللون طوال دورتك الشهرية، حوالي فترة طمثك المعتادة عادة.

يتأكسد الدم إذا احتاج لمزيد من الوقت حتى يخرج من الرحم، فيتسبب هذا بظهور ظلال من اللون البني أو البني الغامق أو الأسود. حتى أنه يصير شبيهًا بثفل القهوة أحيانًا.

أسباب نزول افرازات سوداء من المهبل

هناك أسباب لظهور إفرازات سوداء تتطلب منك زيارة الطبيب على أية حال.

بداية الدورة الشهرية أو نهايتها

قد يكون جريان الطمث بطيئًا عند بداية الدورة ونهايتها، وهذا يؤدي إلى أخذ الدم فترة أطول كي يغادر الرحم ويخرج من الجسم، ولهذا يتغير لونه من الأحمر المعتاد إلى اللون البني الغامق أو الأسود.

لو شاهدت بقعة سوداء قبل قبل دورتك، فيمكن أن يكون كذلك دمًا متخلفًا من الدورة السابقة. وينظف المهبل نفسه من تلقاء نفسه في هذه الحالة.

انحباس أو نسيان جسم ما

يمكن أن يمثل وجود إفرازات سوداء علامة على انحباس جسم أجنبي في المهبل. قد يحدث هذا عند وضعك سدادة مهبلية (تامبون) ونسيانها بعد نهاية دورتك.

ومن الأغراض الأخرى التي تعلق في المهبل الواقي الذكري ومانعات الحمل مثل الواقي الأنثوي أو الإسفنجة والأدوات الجنسية. يخرش الجسم بطانة المهبل بمرور الوقت ويمكن أن يتسبب بالتهابها.

تتضمن الأعراض الأخرى التي يمكن أن تشتكين منها:

  • إفرازات كريهة الرائحة
  • حكة أو انزعاج في المهبل أو حوله
  • انتفاخ أو طفح جلدي حول الأعضاء التناسلية
  • صعوبة في التبول
  • ارتفاع درجة الحرارة

يمكن أن تضيع الأغراض أو تنتقل إلى الرحم أو المهبل.

لو كان عندك إفرازات سوداء وشككت بنسيان غرض في المهبل، يتوجب عليك مراجعة الطبيب.

تتسبب هذه الحالة في أحوال نادرة بمتلازمة الصدمة التسممية، وهي عدوى خطيرة قد تسبب الوفاة.

الداء الالتهابي الحوضي (PID) أو حالات عدوى أخرى

يمكن أن تسبب الأمراض المنقولة جنسيًا، مثل السيلان والكلاميديا، نزيف وإفرازات غير طبيعية. قد تعني الإفرازات السوداء أن هناك دم قديم يخرج من المهبل أو الرحم.

الإفرازات المهبلية الكثيفة بأي لون مع رائحة كريهة عرض كذلك على جالات العدوى تلك.

تتضمن الأعراض الأخرى:

  • نزيف أثناء العلاقة الجنسية أو بعدها
  • ألم عند التبول
  • ألم أو انضغاط في الحوض
  • حكة مهبلية
  • تبقيع (نزيف خفيف) بين الدورات

لا تشفى الأمراض المنقولة جنسيًا من تلقاء نفسها. فلو تركناها دون معالجة بالمضادات الحيوية قد تنتشر إلى الأعضاء التناسلية الأخرى لتسبب الداء الالتهابي الحوضي.

تشبه أعراض الداء الالتهابي الحوضي أعراض الأمراض المنقولة جنسيًا، لكن قد تعاني المرأة أيضًا من ارتفاع درجة الحرارة وقشعريرة.

قد يؤدي الداء الالتهابي الحوضي لو تركناه دون معالجة إلى مضاعفات مثل الألم الحوضي المزمن والعقم.

الانغراس Implantation

النزيف في بداية الحمل أمرٌ شائع، لاسيما في وقت آخر دورة أو الدورة الغائبة.

يمكن أن تتعرضين للنزف بسبب عملية الانغراس، والتي تحدث عندما تنغمس البيضة في بطانة الرحم بعد 10-14 يوم من عملية التخصيب.

يظهر الدم بلون أسود لو احتاج لوقت طويل كي يخرج من الرحم.

تتضمن العلامات الأخرى لبداية الحمل:

  • غياب الطمث
  • تبول متكرر
  • تعب
  • غثيان وتقيؤ (الغثيان الصباحي)
  • ألم أو توم في الثدي

لا تشكو جميع النساء من نزيف الانغراس. ويجب ان يكون نزيف الانغراس خفيفًا.

راجعي الطبيب لو صار النزيف غزيرًا أو لو استمر لأكثر من بضعة أيام.

الإجهاض المفوت

قد يكون النزيف أو التبقيع الأسود علامة أيضًا على إجهاض مفوت، والذي يحدث عندما تموت المضغة لكنها لا تنطرح من الرحم لمدة أربعة أسابيع أو أكثر.

ينتهي ما بين 10% و20% من الحمول بالإجهاض، وتكون غالبيتها قبل أن يصل الجنين لعمر 10 أسابيع.

قد لا يسبب الإجهاض المفوت أية أعراض. حتى أن بعض النساء لا يكتشفنه إلا أثناء إجرء فحص روتيني.

تشمل العلامات الأخرى غياب أعراض الحمل والمغص والشعور بالتعب.

الهلابة (السائل النفاسي)

نعرف النزيف الذي يحدث بعد أربعة إلى ستة أسابيع بعد الولادة باسم الهلابة.

قد يبدأ النزيف على شكل جريان أخمر غزير يحتوي على جلطات صفيرة ويصبح بطيئًا في غضون بضعة أيام.

بعد ذلك بنحو أربعة أيام تتغير الهلابة من اللون الأحمر إلى اللون الوردي أو البني.

لو كان الجريان بطيئًا جدًا. يصير لون الهلابة بنيًا داكنًا أو أسودًا.

يتحول اللون بمرور الوقت إلى اللون الكريمي أو الأصفر قبل أن يتوقف تمامًا.

أخبري الطبيب لو عانيت من نزيف بلون أحمر فاقع، أو من ظهور جلطات بحجم أكبر من حبة البلح، أو إفرازات كريهة الرائحة في الأسابيع التالية للولادة.

احتباس الطمث Retained menses

يحدث احتباس الطمث عندما ينحبس دم ولا يغادر الرحم أو عنق الرحم أو المهبل.

يتحول الدم إلى اللون الأسود نتيجة ذلك بمرور الوقت مع احتباسه.

يحدث الاحتباس بسبب مشاكل وراثية في غشاء البكارة، والحاجز المهبلي، أو غياب عنق الرحم في حالات نادرة (عدم تخلق عنق الرحم cervical agenesis).

لا تشكو بعض النساء من أية أعراض، بينما تكون الأعراض دورية عند الأخريات وتحدث في وقت الدورة المتوقعة.

قد تشكو النساء لو كان احتباس الطمث شديدًا من غياب الطمث. تتضمن المضاعفات الأخرى الألم والالتصاقات وداء انتباذ بطانة الرحم.

علاج الإفرازات السوداء من المهبل

الخطوة الأولى في العلاج تتمثل في تحديد أسباب نزول افرازات سوداء من المهبل فقد تكون نتيجة طبيعية للدورة الشهرية ولا تتطلب أي معالجة خاصة.

احرصي على استشارة طبيب عندما تكون الإفرازات السوداء غزيرة وتترافق مع أعراض أخرى مثل ارتفاع درجة الحرارة أو الألم أو رائحة كريهة.

تعتمد المعالجة على أسباب نزول افرازات سوداء من المهبل، فمثلًا:

  • يتعين على الطبيب إزالة الأجسام الموجودة في المهبل، لاسيما لو عانت المرأة من إفرازات سوداء أو إفرازات بنية أو ألم أو ارتفاع في درجة الحرارة
  • يعالج الطبيب حالات العدوى مثل الداء الالتهابي الحوضي بالمضادات الحيوية. احرصي على الالتزام بتعليمات الطبيب، واحمي نفسك من عودة العدوى بإجراءات مثل الجنس الآمن.
  • يشفى الإجهاض المفوت في نهاية المطاف من تلقاء ذاته أحيانًا. وقد ينصحك الطبيب بعملية التوسيع والكورتاج في حال عدم الشفاء.
  • قد يحتاج احتباس البول إلى عملية جراحية من أجل تصحيح أي اضطراب كامن يؤدي إلى الاحتباس.
المصادر
Vaginal dischargeBlack Discharge
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق