الجهاز الهضمي The Digestive System

الجهاز الهضمي هو مجموعة من الأعضاء المجوفة التى تسمح بمرور وهضم الطعام من الفم إلى فتحة الشرج ويبلغ طول الجهاز الهضمي 9 أمتار وتقدر مساحة سطحه بمساحة ملعب كرة قدم، ويتكون الجهاز الهضمى من الفم، البلعوم، المرىء، المعدة، الأمعاء الدقيقة والأمعاء الغليظة.

أيضا الأسنان والغدد اللعابية واللسان والكبد والبنكرياس والحويصلة المرارية من مكونات الجهاز الهضمى الزائدة ولكل منها دوره فى إتمام وظيفة الجهاز الهضمى وهى الهضم وهو العملية التى تتم بواسطتها تكسير جزيئات الطعام إلى جزيئات صغيرة يسهل امتصاصها.

الجهاز الهضمي

الجهاز الهضمى مبطن من الداخل بغشاء يعرف بالغشاء المخاطى موجود فى الفم والمعدة والأمعاء الدقيقة، ويحتوى هذا الغشاء على غدد صغيرة تقوم بافراز مواد تساعد فى عملية الهضم. وأيضا تحتوى خلايا الغشاء المخاطي للأمعاء الدقيقة على أنظمة خاصة ومتعددة تعمل على التأكد من إتمام عملية الإمتصاص للكربوهيدرات، البروتينات، والدهون، والفيتامينات، والمياه، والأملاح.

ويعتبر الجهاز الهضمى بوابة لدخول المواد الغذائية إلى الجهاز الدورى ( القلب والأوعية الدموية ) والذى يقوم بتوصليها إلى جميع أجزاء الجسم، وقبل أن يحدث هذا لابد أن يتم تكسير جزيئات الطعام الكبيرة إلى جزيئات صغيرة جدا بواسطة الجهاز الهضمى.

يقوم الجهاز الهضمى بالعديد من العمليات المعقدة بواسطة الإنزيمات والمواد الكيميائية لتحويل الطعام إلى أحماض أمينية ودهنية وسكريات ويتم نقلها عن طريق الخلايا المبطنة للأمعاء إلى الدم ليقوم بتوزيعها على جميع أجزاء الجسم.

والجهاز الهضمى عبارة عن مصنع صغير يعمل بكفاءة ويقوم بالعديد من المهام المعقدة لتتم عملية هضم الطعام ومن أهم هذه العمليات التى يقوم بها الجهاز الهضمى إفراز بعض الإنزيمات والهرمونات فى الدم وامتصاص الماء والأيونات والمواد الغذائية ليتم نقلها إلى الدم ومنه إلى باقى اجزاء الجسم. يقوم كل جزء من أجزاء الجهاز الهضمى بوظيفته ويعمل كآلة أساسية فى هذا المصنع الذى يعمل بكفاءة ودقة متناهية.

لماذا يتحرك الطعام من الفم إلى الأمعاء والشرج وليس العكس:

أحد اهم وظائف الجهاز الهضمى هو الحركة هذه الوظيفة مسئولة عن حركة الطعام من الفم إلى الشرج وتتم على أربعة مراحل:

  • تناول الطعام Ingestion : ومعناها بكب بساطة دخول الطعام إلى الفم.
  • المضغ mastication : ويعنى تكسير جزيئات الطعام الكبيرة إلى جزيئات أصغر يسهل بلعها وكذلك خلطها بالإفرازات اللعابية داخل الفم.
  • البلع Deglutition : ويعنى مرور الطعام من الفم الى المعدة مرورا بالبلعوم والمرىء.
  • الحركة الدودية Peristalsis : وهى مجموعة من الانقباضات المستمرة المنتظمة والمسئولة عن مرور الطعام خلال الجهاز الهضمى.

‫62 تعليقات

  1. موقعكم جيد واسمروا على هذا ومعلوماتكم اعجبتني لانها مختصرة ومفيدة و(خير الكلام ما قل وذل) وكانت المعلومات مثل ما اريدها وانتم فعلا ممتازون وشكرا جزيلا وشكري لا يقدر تعبكم على الموقع والمعلومات المعطى شكرا شكرا شكرا شكرا شكرا واتمنى لكم كل التوفيق بإذن الله …. وشكرا على الافادة

  2. السلام عليكم بوركتم على هذا النص القيم وأحب اضيف أنه رغم بساطة تركيب الجهاز الهضمى لكن وظائفه معقدة و هى ضرورية لإستمرار الحياة حيث تعد جدران الأعضاء المجوفة عبارة عن مجموعة من العضلات المضغوطة المنظمة على شكل طبقات، تعمل هذه العضلات عن طريق التمعج أو ما يعرف بالحركة الدودية للأمعاء. و هي مجموعة من الانقباضات اللاإرادية و التي تحدث على شكل موجات متعاقبة تقوم بدفع الطعام ومحتويات الجهاز الهضمي من الفم إلى المعدة ومنها للأمعاء الدقيقة ومن ثم القولون.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق