دواء جديد مضاد للإقياء يحوز موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA)

حاز دواء فاروبي Varubi، ذو الاسم العلمي رولابيتانت rolapitant، على موافقة إدارة الغذاء والدّواء الأمريكيّة الـFDA لمعالجة الإقياء والغثيان المتأخر الطّور والمحرّض بالعلاج الكيماوي للسرطان. وهو مرخّص للاستعمال للبالغين مع مشاركة مع أدوية من مضادات القيء الأخرى.

غالبا ما يعاني مرضى السّرطان من إقياء وغثيان كأثر جانبي للعلاج الكيماوي. ويصنّف الغثيان والإقياء المحرّض بالعلاج الكيماوي إلى حاد، يستمر حتّى 24 ساعة بعد تلقّي الجرعة. ومتأخر الطّور، يستمر حتّى أسبوع بعد العلاج. وهناك أيضا الإقياء التّوقعي، حيث يعاني المريض من الغثيان قبل تناول الجرعة.

أغلب مضادات القيء المستعملة حاليّاً تحجب مستقبلات في طريق منعكس القيء، مثل مستقبلات السيروتونين والدّوبامين. فيما ينتمي فاروبي إلى مثبّطات مستقبلات المادة p أو ما يعرف بـ نيوروكينين-1، وهي مادة تلعب دوراً جزيئاً في تحريض الإقياء متأخر الطّور.

وحسب الـFDA، فقد تم تقييم الدّواء في المرحلة الثالثة من التّجارب السريريّة الّتي تضمّنت 2800 شخص. ووجدوا أن فاروبي ساعد المرضى الّذين يتلقّون جرعات علاج كيماوي تعتبر محرّضة للقيء بشدّة في التّخفيف من الشّعور بالغثيان خاصّة المتأخر الطّور.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق