فوائد البروتين للشعر الخفيف

هل تعرفين ما هي فوائد البروتين للشعر الخفيف ؟!

لا يخفى على أحد أن البروتين مفيد للجسم، ولكنه يساعد أيضا على نمو الشعر ومنع تساقطه. تابعي معي في هذا المقال لتتعرفي على فوائد البروتين ومصادره.

فوائد البروتين للشعر الخفيف- hair loss and thinning- طبيب العرب
الشعر الخفيف

ما هو البروتين؟

يعد البروتين أحد المواد الأساسية التي تلعب دورا هاما في الجسم، وتدخل في تركيب كل أجزاء الجسم حتى الشعر، كما تعد عنصرا هاما للعديد من العمليات الحيوية بالجسم.

وحتى نفهم ما الذي يجعل الشعر خفيفا علينا أولا أن نفهم تركيب الشعر.

مما يتكون الشعر؟

يتكون الشعر من بروتين يسمى الكيراتين (Keratin)، وتتركب الشعرة من جزئين وهما البصيلة والساق، أما الساق فيتكون من:

  • اللب (Medula):

وهو الجزء الداخلي من الشعر، وقد لا يكون موجود في حالة الشعر الخفيف 

  • القشرة (cortex):

تحيط القشرة الجزء الداخلي، وتمثل أغلب تركيب الشعرة، وتحمل الصبغة التي تعطي الشعرة لونها.

  • القشيرة (cuticle):

تحمي القشيرة القشرة، وهي الطبقة التي تعطي الشعرة اللمعان والنعومة، وهي الطبقة التي يظهر منها إذا كان الشعر يتمتع بصحة جيدة ويحصل على التغذية اللازمة أم لا.

 فعندما يضعف الشعر تتأثر القشيرة وتصبح هذه الطبقة غير صحية مما يؤثر على رطوبة الشعر ويصبح جاف ومتقصف وقابل للتلف.

ما العلاقة بين نقص البروتين وتساقط الشعر؟

قبل أن نتكلم عن العلاقة بين نقص البروتين وتساقط الشعر تعالي معي عزيزتي أشرح لك مراحل نمو الشعر.

مراحل نمو الشعر

ينمو الشعر يوميا بحوالي(0.3-0.4) ملليمتر، وتمر الشعرة خلال نموها بثلاث مراحل وهم:

  • مرحلة النمو:

قد تستغرق مرحلة النمو من (2 إلى 6) سنوات، وفيها تنمو وتنقسم الشعرة بسرعة وتطول.

تنمو الشعرة في هذه المرحلة حوالي 1 سنتيمتر كل يوم. 

طول هذه المرحلة أو قصرها هو الذي يحدد إذا كنت تتمتعين بشعر طويل أم قصير، فكلما طالت مرحلة النمو كلما كان الشعر أطول، لذا نجد أن شعر الجسم عموما أقصر من شعر الرأس وذلك بسبب قصر مرحلة النمو والتي تستغرق حوالي (30-45) يوم.

  • المرحلة الانتقالية:

تستغرق هذه المرحلة من أسبوعين إلى 3 أسابيع، وتزداد بطئا خلال المرحلة الانتقالية من نمو الشعرة، كما تنكمش البصيلة أيضا.

  • مرحلة السكون:

تستغرق مرحلة السكون حوالي 100 يوم، وفيها يتوقف وصول الدم إلى الشعرة وتنفصل قاعدة الشعرة عن الجلد، وتتشكل الأنسجة الكيراتينية في نهاية الشعرة وتصبح صلبة وهو ما يمنع الشعرة من السقوط بعد توقف النمو.

تسقط الشعرة تلقائيا عند نمو شعرة جديدة حيث تدفعها للسقوط. من الطبيعي أن يسقط يوميا حوالي (25-100) شعرة وهم من انتهوا من المرحلة الأخيرة من النمو.

هنا استأنف معك حديثي عن العلاقة بين نقص البروتين وسقوط الشعر. 

فكما قلنا أن بروتين يسمى الكيراتين هو أحد المكونات الأساسية للشعرة، وهو الذي يمنح الشعرة الصلابة والمرونة ويمنع تقصفها.

 وبالتالي عندما يقل توفير البروتين بسبب سوء التغذية أو مشاكل أخرى، لا يستطيع الشعر الاستمرار في مرحلة النمو ويدخل عدد كبير منه في مرحلة السكون، مما يؤدي إلى تساقط الشعر وهو ما ينتج عنه الشعر الخفيف.

ما هي فوائد البروتين للشعر الخفيف؟

فكما أن البروتين مفيد للجسم عموما حيث أنه يدخل في تركيب كل شيء في الجسم تقريبا، فهو مفيد أيضا للشعر.

فوائد البروتين للشعر الخفيف

  1. يقوي جزء القشرة من الشعرة، مما يعطي الشعر القوة ويمنع تقصفه خاصة عند الأطراف، مما يضفي نعومة أكثر للشعر.
  2. يقوي القشيرة أو غلاف الشعرة، مما يعطي مظهر صحي للشعرة ويجعلها تتمتع بالنعومة واللمعان.
  3. يساعد على نمو المزيد من الشعر.

فالبروتين يساعد على نمو شعر صحي جديد ويمنع من تقصف الشعر الموجود ويمنحه مظهر صحي أكثر.

وبما أننا تحدثنا عن فوائد البروتين للشعر الخفيف فإليك مصادر البروتين للشعر

يحتاج شعرك إلى التغذية الجيدة التي تمده بالبروتين؛ حتى يستطيع الجسم تصنيع الكيراتين لكي ينمو الشعر بصورة طبيعية، ومن الأطعمة الغنية بالبروتين والمفيدة لنمو الشعر:

  • البيض:

يحتوي البيض على عنصرين هامين للشعر وهما البروتين والبيوتين (فيتامين هــ)، ويعد البيوتين عنصرا أساسيا لصناعة الكيراتين، وهو البروتين الذي يدخل في تركيب الشعر.

كما يحتوي البيض على الزنك وهو ما يساعد على النمو السليم للشعر، ويحسن من عمل الغدد الدهنية التي تحيط بالشعر وتعطيه المظهر الصحي واللمعان، ويحتوي على السيلينيوم الذي يعمل كمضاد للأكسدة ويحافظ على صحة الشعر.

  • اللحوم ومنتجات الألبان: 

تحتوي اللحوم ومنتجات الألبان على كمية كافية من البروتين اللازم لنمو الجسم والشعر.

  • العنبيات (Berries):

تحتوي فواكه العنبيات مثل التوت والفراولة والفاكهة العنبية و توت العليق على البروتين والفيتامينات التي تساعد على نمو الشعر، وفيتامين سي الذي يعمل كمضاد للأكسدة ويحمي الشعر من التلف.

  • بعض الأسماك:

تحتوي بعض الأسماك مثل السالمون والماكريل على البروتين المفيد للشعر، كما يحتوي أيضا على الاوميجا 3 وهو أحد أنواع الدهون الذي يساعد على نمو الشعر.

كما تحتوي أيضا على السيلينيوم وفيتامين(د3) وفيتامين(ب) التي تساعد على نمو الشعر.

  • المكسرات: 

تحتوي المكسرات على فيتامين ب والزنك والبروتين وبعض الدهون التي تعمل على نمو الشعر ومنع تساقطه.

  • الجمبري:

يعد الجمبري مصدر غني بالبروتين، وفيتامين (ب)، وفيتامين (د)، و الاوميجا 3 مما يساعد على نمو الشعر ويمنع تساقطه. 

ما هي الجرعة اليومية من البروتين؟

ينصح بتناول 0.8 جرام من البروتين لكل كيلو جرام من الوزن.

كيف يمكنك أن تعرفي أن شعرك يحتاج للبروتين؟ 

يمكنك أن تعرفي أن شعرك يحتاج إلى بروتين إذا كان يعاني من:

  1. زيادة مسامية الشعر.
  2. التعرج.
  3. قلة مرونة الشعر وتقصفه بسهولة.
  4. تلف الشعر وجفافه وقلة لمعانه.

وصفات للشعر الخفيف

هذه بعض الوصفات التي تعطي الشعر القوة واللمعان وتمنع تساقطه مع الوقت.

3 وصفات لتستفيدي من فوائد البروتين للشعر الخفيف

  • البيض والزبادي:

قم بخلط البيض مع الزبادي ثم ضعيه على شعرك ودلكي فروة الرأس جيدا، وقومي بتغطية رأسك باستخدام غطاء الشعر، ثم بعد مرور نصف ساعة قومي بغسل شعرك جيدا. ستلاحظين بعدها أن شعرك أصبح أكثر نعومة ولمعانا، كما أنها تعطي تغذية جيدة لشعرك.

  • حليب جوز الهند والأفوكادو:

يعد حليب جوز الهند مصدرا غنيا بالبروتين، كما يحتوي الأفوكادو على فيتامين (أ) وفيتامين (ب) وفيتامين (إي)، قومي بخلط الحليب مع الافوكادو ويمكنك إضافة أي نوع من الزيت لزيادة القوام وضعي الخليط على شعرك ودلكي فروة الرأس جيدا ثم بعد نصف ساعة قومي بغسل شعرك بالماء. لا ينصح باستخدام هذه الطريقة إذا كان الشعر دهنيا.

  • المايونيز والأفوكادو:

يعد المايونيز مصدرا للبروتين، كما أن الأفوكادو غني بالمواد المغذية للشعر، قومي بخلط مخلوط الأفوكادو مع ملعقتين كبيرتين من المايونيز، وضعيه على شعرك ودلكي به فروة الرأس جيدا، وبعد مرور نصف ساعة قومي بغسل شعرك جيدا. ستعطي تلك الوصفة لشعرك النعومة واللمعان.

طرق أخرى لاستعادة نمو الشعر

هناك بعض الطرق الأخرى التي يمكن استخدامها لاستعادة نمو الشعر ومنها:

  • الحقن بالبلازما(Platelet-rich plasma):

عن طريق حقن البلازما في فروة الرأس مما يساعد على نمو المزيد من الشعر.

  • زرع الوحدة الجرابية (follicular unit transplantation):

عن طريق الحصول على بصيلات الشعر من منطقة وزرعها في منطقة أخرى يقل أو يخلو منها الشعر.

  • استخراج الوحدة الجرابية (follicular unit extraction):

تعد مشابهة لعملية زرع الوحدة الجرابية ولكنها تسبب جروحا أقل.

وفي النهاية.. ننصحك عزيزتي بتغذية شعرك فشعرك هو تاج رأسك.

بواسطة
د.فاطمة نصر
المصادر
hairlossdoctorsskinkraftwebmd

مقالات ذات صلة