هل انخفاض السكر يسبب الوفاة ؟

مرضى السكري هم أكثر من يسألون هل انخفاض السكر يسبب الوفاة ؟

وهذا لأن هؤلاء المرضى الذين يتعالجون بخافضات سكر الدم الفموية أو الأنسولين يكونون معرضين لأن تحدث عندهم نوبات متكررة من انخفاض سكر الدم.، وبالتالي تظهر أعراض ومضاعفات نقص السكر عندهم بشكل شائع.

تحتاج كل خلية في الجسم إلى الطاقة كي تقوم بعملها.

وقد تتفاجأ عندما تعرف أن مصدر الطاقة الأساسي للجسم هو السكر، والمعروف كذلك باسم الغلوكوز.

سكر الدم ضروري كي يقوم الدماغ والقلب والجهاز الهضمي بوظائفهم، حتى أنه يساعدك في الحفاظ على نضارة بشرتك وسلامة عينيك.

ما هو انخفاض السكر؟

انخفاض سكر الدم حالة خطيرة، فإن كنت تتساءل هل انخفاض السكر يسبب الوفاة ؟ فيجب أن تأخذ حذرك لأنه قد يسببها.

قد يحدث انخفاض السكر عند الأشخاص المصابين بالسكر، والذين يأخذون أدوية لعلاج هذا المرض، لاسيما الأنسولين.

قد يسبب انخفاض السكر الوفاة لو لم نعالجه سريعًا، غير أنه بإمكانك معالجة هذه الحالة بمفردك لو كان بسيطًا.

تتغير مستويات السكر في الدم خلال اليوم، ويكون السكر منخفضًا عندما ينزل لما دون 70 ملي مول في الديسي لتر.

وسوف تحتاج لو نزل السكر لتحت هذا المستوى لاتخاذ اجراءات من أجل رفعه. ولا تنس أن انخفاض السكر حالة شائعة عند مرضى السكر من النوع الأول.

ما هي أسباب انخفاض السكر ؟

السبب المعتاد للاصابة بنقص السكر هو تناول أدوية لعلاج مرض السكر مثل الأنسولين.

لا ينتج البنكرياس عند الإصابة بمرض السكر من النوع الأول الأنسولين. بينما لا ينتج البنكرياس عند مرضى السكر من النوع الثاني ما يكفي من الأنسولين، أو لا يستطيع الجسم التعامل معه بشكلٍ صحيح.

هذا ويتسبب العلاج بالأنسولين أو بأدوية السكري الفموية بانخفاض مستوى السكر في الدم ويسبب الإصابة بانخفاض السكر.

لكن وعلى عكس ما يعتقد الكثيرون، انخفاض السكر ليس أمر حصري عند مرضى السكري.

متى يتخفض سكر الدم لديك بشكلٍ خطير؟

يُصاب مرضى السكر بنوبات من انخفاض سكر الدم عندما لا تحصل أجسادهم على ما يكفي من السكر كي تستخدمه كوقود.

هذا ويمكن أن يحدث انخفاض سكر الدم لعدّة أسباب، بما في ذلك مرض السكر، واستخدام بعض الأدوية، وعند ممارسة التمارين الرياضية.

اقرأ أيضا:  ما هي الأطعمة التي تساعد على منع مرض السكري؟

يتوجب عليك في حال إصابتك بنوبة انخفاض لسكر الدم ان تسجل على دفتر تاريخ النوبَة، ومتى أصابتك، وما الذي فعلته عندها. واعرض تلك المعلومات بعد ذلك على الطبيب كي يعرف نَمط انخفاض سكر الدم عندكَ ويُعدّل الأدوية التي تتناولها.

سوف يتعين عليك أن تراجع طبيبك لو حدث عندك أكثر من نوبة انخفاض لسكر الدم في الأسبوع.

أعراض انخفاض سكر الدم

يظهر كل شخص ردة فعل مختلفة على انخفاض سكر الدم، وسوف تعلم مع الوقت كيف تظهر أعراض انخفاض سكر الدم عندك، غير أن الأعراض عندك قد تتغير بمرور الوقت..

تشمل الأعراض المبكرة لانخفاض سكر الدم ما يلي:

  • التعرّق
  • الشعور بالتعب والانهاك
  • دوخة
  • الاحساس بالدوار
  • وَخز وتنميل في الشفاه
  • شعور بالارتعاش أو رجفان
  • سُرعة نبضات القلب ووضوحها (خَفقان القلب)
  • سرعة التهيج أو الفزع أو الإحساس بالقلق وتعكر المزاج.

أما في حال عدم علاج هبوط سكر الدم، فسوف تشمل أعراض هبوط سكر الدم:

  • الضعف
  • تشوش الرؤية
  • تشوش أو صعوبة في التركيز
  • سلوك غير طبيعي، أو تلعثم في الكلام أو ثمالة وتوهان
  • الشعور بالنعاس
  • نوبات أو اختلاجات صرعية
  • فقد وعي أو غيبوبة

كما يمكن أن تُصاب بانخفاض سكر الدم أثناء النوم. ويمكن أن يسبب هذا استيقاظك من النوم أو أن تصاب بالصداع أو التعب أو أن تستيقظ وتشعر أن فراشك رطب بسبب كثرة تعرقك في الليل.

انخفاض سكر الدم الخطير

لا يتسبب انخفاض سكر الدم بالوفاة الى بعد أن تنخفض مستوياته إلى حدٍّ خطير، لهذا سوف نركز هنا على انخفاض سكر الدم الخطير.

يحدث الانخفاض الخطير لسكر الدم عند مرضى السكر فقط عادة عند الأشخاص الذين يتناولون أدوية لخفض سكر الدم، مثل الأنسولين أو السلفونيل يوريا او مُنظمات الغلوكوز في الطعام.

هذا ويحدث انخفاض السكر في الدم عند الأشخاص الذين يتناولون تلك الأدوية نتيجة ما يلي:

  • تفويت او إهمال تناول وجبة طعام نظامية.
  • أخذ جرعة زائدة من الدواء.
  • إجراء تمارين رياضية دون تخفيض في جرعة الأدوية.
  • شرب الكحول.

أعراض انخفاض سكر الدم الخطير

تتضمن أعراض انخفاض سكر الدم الخطير كل مما يلي:

  • تشوش وتوهان.
  • تشنجات ونوبات صرعية.
  • كوابيس شديدة أثناء النوم.
  • غياب الوعي أو غيبوبة السكر.
اقرأ أيضا:  أفضل المكسرات لمرضى السكري

غيبوبة السكر

غيبوبة السكر هي حالة طارئة نصيب مرضى السكري ويمكن أن تؤدي للوفاة.

يفقد المريض عند إصابته بغيبوبة السكر وعيه ولا يكون بمقدوره التجاوب مع محيطه، ويحتاج المريض عند الإصابة بها لتلقي رعاية طبية فورية.

تصيب غيبوبة السكر مرضى السكري إما عندما يكون عندهم مستويات عالية جدا من سكر الدم، او عندما تنخفض مستويات سكر الدم جدا. ويمكن الحصول على تعافي سريع في حال معالجة غيبوبة السكر فورًا.

غير أن غيبوبة السكر قد تكون مُميتة أو قد تؤدي إلى أذية دماغية دائمة لو تركناها دون معالجة.

تصيب غيبوبة السكر مرضى السكر من النوع الأول ومن النوع الثاني.

أعراض غيبوبة السكر

السبب الأهم للإصابة بغيبوبة السكر هو انخفاض سكر الدم، بينما تشتمل الأسباب الأخرى للإصابة بها الحماض الكيتوني ومتلازمة فرط الأسمولية السكري,

تتضمن الأعراض الشديدة لسكر الدم غير المضبوط والتي تأتي مباشرة قبل الإصابة بغيبوبة السكر ما يلي:

  • تقيؤ.
  • صعوبة في التنفس.
  • تشوش.
  • إنهاك.
  • دوخة.

قد يحدث لدى المرضى الذين مضت مدة طويلة على إصابتهم بالسكر حالة نعرفها باسم الغفلة عن انخفاض سكر الدم، وهذا يعني أنهم قد يصابون بانخفاض سكر الدم دن إصابتهم بأعراض منذرة بحدوثها.

مضاعفات غيبوبة السكر

قد تؤدي غيبوبة السكر لو لم نعالجها فورًا إلى حدوث ضرر دماغي دائم أو الموت.

تشخيص غيبوبة السكر

إن تشخيص الإصابة بغيبوبة السكر في حال وجودها فورًا هو أمر في غاية الأهمية. حيث يجري الطبيب فحصًا جسديا للمريض وسوف يسأل الأشخاص المرافقين للمريض عن سوابقه الطبية.

الفحوص المختبرية

سوف يجرى للمريض في المستشفى فحوصًا مختبرية من أجل قياس:

  • مستوى سكر الدم.
  • مستوى الكيتون.
  • كمية النتروجين والكرياتين والبوتاسيوم والصوديوم في الدم.

علاج غيبوبة السكر الناجمة عن انخفاض سكر الدم

تحتاج غيبوبة السكر إلى معالجة طبية طارئة. ويحتلف علاج غيبوبة السكر فيما إذا كان سكر الدم مرتفعًا أم منخفضًا.

إذا كانت مستويات سكر الدم عند المريض منخفضة جدا، فيمكن أن يعطيه الطبيب حقنة غلوكاغون، والتي تتسبب بارتفاع مستوى سكر الدم بسرعة.ويمكن أن يعطيه الطبيب دكستروز وريدي بهدف رفع مستويات سكر الدم.

المصادر
123

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.