خطوات بسيطة للوصول لحياة صحية مع مرض السكري

إذا تم تشخيص داء السكري لديك، فسوف تحتاج لإيلاء الاهتمام لاعتبارات محددة في صحتك ونمط حياتك. فإذا كنت تعاني من داء السكري، فيتوجب عليك أن تجري فحوصاً دورية لعينيك، ويجب ألا يثنيك الداء السكري عن مواصلة مسيرة حياتك التي تطمح لها. كما أن إصابتك بهذا الداء لا تقتضي بالضرورة أن تعاني من مشاكل صحية خطيرة مستقبلاُ.

D5WN48

وبتعاملك الدقيق مع هذه الحالة، سيكون بإمكانك أن تسيطر عليها، الأمر الذي سيسمح لك أن تبقى بصحة جيدة، وأن تمارس نشاطات حياتك اليومية على طبيعتها، وإلا فإن هذا المرض سيسيطر على حياتك.

غير أن إهمال إتباع هذه المقاييس، سيعرضك  لخطر المشاكل الصحية المترتبة على هذه الحالة، والتي يمكن أن ترغمك على تغيير نمط حياتك بشكل كلي. كما أن برامج التعليم المهيئة لهذا الغرض بإمكانها أن تعلمك كيفية التعاطي مع الداء السكري.

بعد أن يتم التشخيص :

عندما يتم فحصك وتشخيص الحالة لديك، يجب أن تسجل لدى فريق الرعاية الصحية بمرضى السكري، والذين سوف يشرحون لك بشكل تفصيلي الأمور الأكثر أهمية للتعامل مع حالتك. وربما تكون قد تعلمت كيف تراقب مستويات الغلوكوز في دمك بانتظام، وأن تفهم كيف يتأثر ذلك بالطعام وممارسة التمارين الرياضية.

وإذا كنت بحاجة للمساعدة على الحفاظ على مستويات غلوكوز ثابتة، ربما يجب أن توصف لك أدوية لضبط سكر الدم أو حقن الأنسولين. ولتبقى بصحة جيدة يجب عليك أن تأخذ بعين الاعتبار استخدام هذه الأدوية بالشكل الأنسب وفقاً لتعليمات وإرشادات الطبيب.

غير أنه من المهم أيضاً أن تتخذ خطوات أخرى لضبط هذه الحالة، وإنقاص خطر مضاعفاتها على صحتك.
كما أن تعلم كيفية التعاطي مع الداء السكري قد يستغرق منك وقتاً، ويتطلب بذل الجهد والصبر، وربما قد تلاقي صعوبة في تقبل الأمر، أو تعاني من مشاكل عاطفية كالإحساس بالغضب، والتشوش، والارتباك، والاكتئاب.

مخاطر الداء السكري على الصحة

•    أمراض القلب
•    السكتة الدماغية
•    الخرف
•    الأذيات العصبية ( التهاب الأعصاب المحيطية )
•    تقرحات القدمين (القدم السكرية)
•    العمى وفقد البصر (والذي يسببه اعتلال الشبكية السكري)
•    الاعتلالات الكلوية المزمنة
•    الآفات والتقرحات الجلدية
•    أذيات في نسيج الصدر للأنثى
•    مشاكل وعائية دورانية، والتي تقود في النهاية للإصابة بالغنغرينا (نتيجة تموت الأنسجة)
•    هدم البروتينات، ونقص كتلة العضلات، وأذيات الأربطة والمفاصل.

الوصول لحياة صحية مع داء السكري

رغم أن هناك العديد من الأشياء التي بإمكانها أن تخفض عوامل خطورة هذا المرض، فإن من أهمها تناول الأنسولين، أو الأدوية الخافضة للسكر بالشكل الأمثل وفقاً لتعليمات وإرشادات الطبيب.

وبالإضافة إلى ذلك فإن هناك بعض الخطوات بإمكانك اتخاذها للوقاية أو تأخير المضاعفات المرتبطة بالداء السكري ومن ضمنها:

•    خسارة الوزن، وخصوصاً إذا كنت تعاني من البدانة، أو الوزن الزائد. وهذا سوف يساعدك على ضبط مستويات الغلوكوز الدموي، بالإضافة إلى ضغط الدم، و مستويات الكوليسترول.

•    إن تناول الغذاء الصحي المتوازن، منخفض المحتوى من السكر والملح لا يعني بأنك لن تستطيع أن تتناول البسكويت والكيك مرة أخرى، ولكن حاول أن تأكل الأطعمة الحاوية على السكر والدهون باعتدال.

•    امتنع عن التدخين إذا كنت مدخناً، فهناك العديد من الأشياء الداعمة لك للامتناع عنه. حيث أن التدخين يزيد خطر الإصابة بأمراض القلب، والسكتة الدماغية.

•    مارس التمارين الرياضية مدة 30 دقيقة على الأقل، لخمسة أيام في الأسبوع، وهذا سيساعدك في الحفاظ على وزنك ضمن حدوده المثلى، والمحافظة على صحتك بشكل عام. وليس من الضروري أن يكون ذلك في صالة رياضية، فهناك العديد من الطرق التي بإمكانك ممارسة نشاطاتك من خلالها. كالمشي، واللعب مع أطفالك، وممارسة أعمال البستنة، أو أي نشاط بإمكانه أن يعزز ضربات قلبك.

•    افحص أقدامك بشكل يومي، لأن الأذيات العصبية التي من الممكن حدوثها كمضاعفات في داء السكري تؤثر بشكل كبير على الأقدام بالمجمل.
•    التزم بمواعيدك مع فريق الرعاية الصحية لداء السكري، لأن الفحوص المنتظمة التي تجرى مرة كل ثلاثة أشهر هي جزء مهم في ضبط الداء السكري.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى